الثلاثاء 7 فبراير 2023

الحفاظ على أعمالهم والبعد عن الحزن عليهم أبرز وصايا النجوم بعد وفاتهم

صباح

7-12-2022 | 11:51

عمرو محيى الدين
وصايا النجوم قبل رحيلهم بعضها تقليدية والبعض الآخر غير مألوف.. فقد رحلوا عن دنيانا تاركين إرثا فنيا كبيرا ووصايا حرص محبوهم على تنفيذها بحذافيرها.. كما نتعرف على هذا فى جولتنا التالية.. نجيب الريحانى أغرب الوصايا كانت للنجم الضاحك الباكى نجيب الريحانى، حيث أوصى أقاربه وأصدقاءه قبل 15 يوما من وفاته أن يضعوا له صورة فى قبره لشخصية كشكش بيه التى جسّدها فى المسرح لسنوات وكانت تميمة الحظ بالنسبة إليه. ليلى مراد بعد أن اشتد المرض على الفنانة ليلى مراد طلبت من عائلتها ألا ينتشر خبر وفاتها قبل دفنها وأن يصلى عليها من مسجد السيدة نفيسة وألا يصلى أحد عليها من الغرباء وهو ما نفذ بالفعل وفى عام 95 رحلت عن عالمنا. تحية كاريوكا وجدت الفنانة الراحلة في آخر أيامها طفلة رضيعة أمام أحد المساجد، فأخذتها وكفلتها واهتمت برعايتها، وأطلقت عليها اسم عطية الله، وعندما اشتد عليها المرض كتبت كاريوكا وصيتها بأن تقوم فيفى عبده برعايتها بعد وفاتها، ونفذت فيفى الوصية. فريد الأطرش وبحسب ما قاله الفنان عادل السيد رئيس جمعية محبى فريد الأطرش: إن الموسيقار الراحل قبل وفاته عام 1974 أوصى الفنان أن يدفن فى مصر بجوار أسمهان، ورغم أنه توفى فى بيروت إلا أن عائلته أصروا على تنفيذ وصيته فسافروا به إلى مصر بصحبة أخيه الأكبر فؤاد الأطرش وحملوه على الأعناق مسافة 10 كيلو مترات من مطار القاهرة إلى مكان دفنه. عبد الحليم حافظ أوصى العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ قبل وفاته أن تعود كل ثروته لأشقائه ومنهم شقيقته علية، وابن خالته وزوجة ابن خالته، كما أوصى ألا تباع شقته فى الزمالك، ونفذت وصيته بعد رحيله فى عام 1977. رشدى أباظة وأحمد رمزى بحسب ما تناقلته الصحف، فقدأوصى بها الفنان الكبير الراحل رشدى أباظة، بعد وفاته، بإعطاء مكافأة قيّمة لكل من ساهم فى تمريضه بالمستشفى ورفضه العلاج على نفقة الدولة، كما طلب من خبير الاكسسوار «عم دونغل» أن يُدفن على فراش من الحنة، أما الفنان أحمد رمزى فقد أوصى بدفنه على البحر فى الساحل الشمالى حيث قضى هناك آخر سنوات حياته وقد تحققت وصيته. أم كلثوم أم كلثوم أوصت بأن ميراثها الفنى يعود للشعب وأن يشترك فى تركتها الخاصة 11 شخصا منهم زوجها الدكتور حسن الحفناوى وأولاد شقيقها الشيخ خالد وشقيقتها سيدة، وذلك فى فيللتها بالزمالك وأموالها وعقاراتها. سناء جميل الفنانة سناء جميل أوصت بأن توضع كل أشرطة أعمالها السينمائية والدرامية والمسرحية وملابسها فى مكتبة الإسكندرية وهو ما حدث بالفعل بعد وفاتها فى عام 2002. صباح الفنانة صباح أوصت بألا يحزن أحد على رحيلها وأن يقوم مشيعوها بالغناء والرقص والطبل والمزمار فى جنازتها، مطالبة بأن يكون يوم رحيلها يوما للفرح وليس الحزن. وردة الفنانة وردة الجزائرية أوصت بشىء غير تقليدى وهو كتابة قصة حياتها وطلبت من الكاتب محمود معروف بكتابة القصة كما اشترطت أن تقدمها المطربة أنغام أو آمال ماهر حيث كانت شديدة الإعجاب بصوتيهما، كما أوصت بدفنها بمقر رأسها بالجزائر. محمد فوزى أحد أبرز وصايا النجوم، كانت للفنان والملحن محمد فوزى الذى كتب رسالة لجمهوره فى يوم وفاته ضمّنها وصيته التى قال فيها: «لا أريد أن أدفن اليوم أريد أن تكون جنازتى غداً الساعة 11 لأنى أريد أن أدفن يوم الجمعة»، وفعلاً رحل فوزى فى اليوم نفسه عن عمر ناهز الـ48 عاماً، وكان يوم الخميس وتم دفنه يوم الجمعة. نور الشريف وطلب الفنان الراحل نور الشريف فى وصيته التى أعلنها فى أحد البرامج الفضائية، أن يتم فى يوم وفاته عرض حلقات عدة من مسلسل «عمر بن عبد العزيز» وخصوصاً مشهد الوفاة الذى قال إنه يندهش دائماً عند مشاهدته وعن كيفية أدائه بهذا الشكل. محمود عبد العزيز كما أوصى الفنان الراحل محمود عبد العزيز بدفنه فى مقابر العائلة بالإسكندرية، وذلك لحبه لمدينة الإسكندرية وبحرها ورائحة اليود فيها. فاروق الفيشاوى الفنان المصرى أحمد الفيشاوى، أعلن وصية والده الفنان الراحل فاروق الفيشاوى، بأن يدفن فى مسقط رأسه مع أقاربه فى محافظة المنوفية، رغم تشييع الجنازة من مسجد مصطفى محمود الشهير بمحافظة الجيزة، إلا أن عائلة الفيشاوى سافرت إلى المنوفية لدفن الجثمان. فاتن حمامة الفنانة الراحلة فاتن حمامة، سيدة الشاشة العربية، أوصت بعدم إقامة عزاء لها حتى لا تُجهد ابنتها الوحيدة لعدم معرفتها بالعادات المصرية، كونها لم تستقر فى مصر طويلاً، وعلى رغم ذلك خالف زوجها الدكتور محمد عبدالوهاب الوصية، وانصاع لرغبة أهلها وأصدقائها فى إقامة عزاء فى منزلها. سعيد صالح وأوصى الفنان سعيد صالح، زوجته وابنته قبل وفاته العام 2014 بأن يدفن في مسقط رأسه بمحافظة المنوفية، بعد إصابته بأزمة قلبية حادة. سوزان تميم تركت وصية قبل مقتلها، جاء فيها، “بسم الله الرحمن الرحيم.. إنا لله وإنا إليه راجعون.. أوصى بأن تحول ملكية كل ما أمتلك من مال أو عقار أو جواهر أو أى شىء بل كل ما أملكه، إلى والدتى وأخى، ولا أحد سواهما، وأوصيكم بأن تزكّوا وتحسنوا وتطعموا وتكفلوا الأيتام والمساكين وتتبعوا صراط -كما وردت فى النص- الله المستقيم، وتسامحونى إن أسأت إليكم وتدعو لى بالرحمة، وأن تعتمروا لى وتحجوا عنى إذا تيسر لكم، وأن تكرمونى فى وفاتى”.