الخميس 25 يوليو 2024

حسين فهمى.. رئيس المهرجان يعد بدورة مميزة «القاهرة السينمائى» الـ«45» يستعد لفعاليات ضخمة

حسين فهمي

11-6-2023 | 01:10

هبة عادل

مهرجان القاهرة السينمائى الدولى، هذا الحدث الجلل والعرس السينمائى الأكثر أهمية وتميزاً، والذى ينتظره محبو وعشاق الفن السابع من العام للعام، كأحد أعرق المهرجانات السينمائية فى العالم العربى وأفريقيا.. لابد وأنه لا يأتى غفلة وأن الفعاليات الضخمة التى تشهدها أيامه ولياليه لا تأتى من فراغ، ولا هى نتاج جهد «يوم وليلة»، ولكن يسبق افتتاحه وفعالياته أشهر عديدة من التحضير والتجهيز ليخرج كل عام أكثر بهجة وإشراقاً وتميزاً بالشكل الذى يليق باسم ومكانة مصر، حيث يعد مهرجانها السينمائى الدولى الأشهر والأكثر أهمية.
 المخرج أمير رمسيس

فى هذا الإطار بدأت بالفعل إدارة المهرجان برئاسة الفنان الكبير حسين فهمى، ومدير المهرجان المخرج أمير رمسيس، ومدير المكتب الفنى الناقد أندرو محسن.. فى العمل على قدم وساق، وبدأت بشائر التجهيزات والتحضيرات تهل علينا فى إطار الإعداد لإقامة فعاليات دورته الـ«45»، التى تقام هذا العام فى الفترة من 15 إلى 24 نوفمبر 2023 بدار الأوبرا المصرية، فيما نتابع بوادر التحضيرات فى السطور التالية من هذا التقرير...


فى البداية تجدر الإشارة إلى نجاح الدورة الـ«44»، التى شهدت مشاركة 108 أفلام من 53 دولة، من بينها 30 فيلماً فى عروضها العالمية والدولية الأولى، و57 فيلماً فى عروضها الأولى فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
 كما شهدت الدورة الماضية إقبالاً جماهيرياً كبيراً، ووصل عدد الضيوف المشاركين فى المهرجان إلى 480 ضيفاً.
وانطلاقاً من الدور المحورى للمهرجان فى تدعيم صناعة السينما وحفظ التراث السينمائى، شهدت الدورة الـ«44» للمهرجان ترميم فيلمين من كلاسيكيات السينما المصرية وإعادة تقديمهما للجمهور وهما فيلم «يوميات نائب فى الأرياف» للمخرج توفيق صالح، وفيلم «أغنية على الممر» للمخرج على عبد الخالق.
الدورة الجديدة
أما عن الدورة الجديدة، وابتداءً من شهر أبريل الماضى، فقد أعلنت إدارة المهرجان عن فتح باب التسجيل للأفلام الراغبة بالمشاركة فى فعاليات دورته الـ45، على أن يتم استقبال طلبات الأفلام من جميع أنحاء العالم حتى 1 أغسطس 2023 عبر الموقع الرسمى للمهرجان.
وقد صرّح الفنان حسين فهمى رئيس المهرجان فى هذا الإطار قائلاً: «سعداء بردود أفعال الدورة الماضية من الصحافة وجمهور المهرجان، وفخورون بما حققته الدورة الـ44 من إنجازات على مستوى البرمجة وضيوف الصناعة المهمّين، كما أننا نُسعدّ بجذب مهرجان القاهرة مخرجين بحجم بيلا تار وناعومى كاواسى وماثيو كاسوفيتس، بخلاف البرنامج الخاص بالنجم والمخرج الفرنسى الراحل جان لوك جودار، دلالة على المكانة العالمية التى يحتلها بتاريخه العريق، ونعد جمهور المهرجان بدورة لا تقل عن الدورة الماضية فى نوعية الأفلام ومستواها والضيوف المهمين المشاركين».
 وأضاف المخرج أمير رمسيس مدير المهرجان: «كان اختيار برنامج أفلام الدورة 44 مغامرة كبيرة مليئة بطموح جعل تلك الدورة جديرة باسم مهرجان القاهرة، وسعدنا بمشاركة جمهور المهرجان تلك المجموعة المتنوعة من الأفلام السينمائية الأميز لعام 2022، ونعد الجمهور هذا العام بعدة مفاجآت مماثلة على مستوى مسابقات الأفلام المتنوعة، وبرامج المهرجان الخاصة، كما أننا أضفنا هذا العام مسابقة للفيلم التسجيلى كجزء من مخطط تطوير المهرجان واستيعابه لمختلف التيارات والأساليب السينمائية واحتفاءً بهذا النوع المهم من الصناعة».
مشروعات النسخة العاشرة من «ملتقى القاهرة»
كما أعلنت إدارة مهرجان القاهرة السينمائى الدولى عن فتح باب التقديم لمشروعات الأفلام فى النسخة العاشرة من ملتقى القاهرة السينمائى بدءاً من شهر مايو الماضى، ضمن فعاليات دورته الـ45.. ويمكن لصناع السينما التقدم بمشروعاتهم وأفلامهم فى مرحلة ما بعد الإنتاج حتى الجمعة 7 أغسطس.
و«ملتقى القاهرة السينمائى» منصة تتيح لصناع الأفلام العرب توسيع شبكة علاقاتهم فى المجال، وتلقى الدعم المالى والتقنى الذى يحتاجونه حتى ترى أفلامهم النور، وسوف تقوم لجنة تحكيم تضم ألمع الأسماء فى مجال السينما باختيار الأفلام التى ستنال الدعم المادى والجوائز المقدمة من رعاة الملتقى.
وفى هذا الإطار صرح الفنان حسين فهمى رئيس المهرجان، قائلاً: للعام العاشر على التوالى يفتح مهرجان القاهرة بوابة لصناع الأفلام العرب للمساهمة فى تطوير أفلامهم من خلال الملتقى، وفخورون هذا العام بوجود عدد من الأفلام العربية فى مهرجان كان، والتى تم تطويرها فى الملتقى وحصلت على منح دعم من شركاء مهرجان القاهرة، وعلى رأسها فيلم «بنات ألفة» للمخرجة كوثر بن هنية، والمشارك فى مسابقة «كان» الرسمية.

  فيلم «إن شاء الله ولد 
وأكد المخرج أمير رمسيس مدير المهرجان أن الملتقى خلال الأعوام الماضية قد شارك فى مساندة عدد من الأعمال العربية المهمة، وشارك عدد آخر منها فى برامج مهرجان «كان» هذا العام، كما شارك العديد منها فى مهرجانات الأعوام الماضية، فعلى سبيل المثال هذا العام يشارك فيلم «إن شاء الله ولد»، الذى تلقى دعم الملتقى العام الماضى و«وداعاً جوليا» الذى تم تطويرة فى ورشة «eave» بمهرجان القاهرة فى أقسام مهرجان «كان» المختلفة.
وتقول ليندا بلخيرية، مديرة الملتقى: «إن الدورة الماضية للملتقى حملت أسماء مهمة سواء على مستوى المشاريع أو الضيوف المشاركين، ونطمح لدورة أكثر تميزاً هذا العام، وأن نقدم مزيداً من الدعم للمواهب العربية فى الوصول بأعمالهم إلى المحافل العالمية».
وعملت ليندا بلخيرية كمستشار فى العديد من مشاريع لجان التحكيم فى المهرجانات الدولية، وهى من قامت بإدارة النسخة الماضية من «ملتقى القاهرة السينمائى» عام 2022.
و«ملتقى القاهرة السينمائى» يقام فى إطار فعاليات «أيام القاهرة لصناعة السينما»، وهى منصة توفر فضاء مهماً لإجراء النقاشات والتواصل والاجتماعات والورش والمحاضرات، وتستهدف دعم المواهب فى العالم العربى وتسلط الضوء عليهم.
ويشترط «ملتقى القاهرة السينمائى» أن يكون مخرج مشروع الفيلم المشارك عربياً، وأن يكون الفيلم روائياً أو وثائقياً طويلاً فى مرحلة التطوير أو ما بعد الإنتاج، وأن يكون مخرج المشروع قد سبق له العمل على فيلم واحد على الأقل، سواء كان طويلاً أم قصيراً.
وتقوم إدارة الملتقى بدعوة أبرز الأسماء الدولية فى مجالات الإنتاج والتمويل والتوزيع السينمائى، كما سيكون من بين الحضور ممثلون لجهات تمويل ومسئولو مبيعات وقنوات تليفزيونية لتدشين شراكات دولية مع صناع الأفلام من العالم العربى.
مشاركة «القاهرة السينمائى» فى 3 فعاليات كبرى بمهرجان «كان»
سافر رئيس مهرجان القاهرة السينمائى الدولى حسين فهمى ومدير المهرجان أمير رمسيس.. للمشاركة فى أكثر من فعالية خلال مهرجان كان، وكذلك سوق الفيلم Marche du film.
وكانت أولى مشاركات «القاهرة السينمائي» بمهرجان كان هذا العام من خلال مبادرة fantastic 7 السنوية والمخصصة لأفلام النوع، حيث شارك المهرجان بترشيح فيلم «الملجأ» للمخرج المغربى طلال سلهامى، وهو فى مرحلة ما بعد الإنتاج ليعرض خلال فعاليات المبادرة.
كما شارك مهرجان القاهرة بورشة معنية بالصحة النفسية للعاملين فى المهرجانات السينمائية وتوفير بيئة صحية لهم بمشاركة Sane cine وfestival hub.
وشارك «القاهرة السينمائى» أيضاً للمرة الأولى هذا العام بحفل استقبال بمشاركة عدد من كبرى المهرجانات فى إطار سوق الفيلم Marche du film بغرض الترويج للمهرجان فى حضور عدد من أهم كوادر التوزيع والإنتاج فى العالم، وأعربت إدارة المهرجان عن سعادتها بالشراكات المتعددة التى عقدت مع Festival Hub وMarche du film هذا العام.
وفى هذه المناسبة، قال الفنان حسين فهمى رئيس المهرجان: «فخورون بمشاركتنا رسمياً للمرة الأولى فى حفل سوق الفيلم مع عدد من المهرجانات الكبرى، وكذلك The festival hub، ونأمل فى أن تكون نواة لتواجد رسمى أكبر للمهرجان فى الدورات المقبلة».
وأضاف المخرج أمير رمسيس مدير المهرجان: «المشاركة فى فعالية fantastic 7 هى خطوة مهمة جداً لإثراء سينما النوع بالعالم العربى فى ظل الاهتمام الأكبر بسينما المؤلف فى المهرجانات.. وكذلك مشاركتنا فى ورشة الصحة النفسية للعاملين بالمهرجانات هى جزء من إيماننا بالتغيرات الجديدة والمشاكل التى تنشأ فى هذا المجال».


عيسى «المصرى» بين «كان» الفرنسى و«القاهرة السينمائى»
ومن الأحداث المهمة التى كان المهرجان قد أعلن عنها.. اختيار الفيلم المصرى «عيسى» للمشاركة فى مسابقة الفيلم القصير ضمن فعاليات الدورة المقبلة.
والفيلم يُعرض لأول مرة فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عقب مشاركته فى مسابقة «أسبوع النقاد» بمهرجان «كان» السينمائى الدولى، والفيلم من إخراج مراد مصطفى، ويقوم ببطولة الفيلم كينى مارسيلينو وكنزى محمد، مدير تصوير مصطفى الكاشف، مونتاج محمد ممدوح، سيناريو مراد مصطفى وسوسن يوسف، والفيلم إنتاج مصرى- فرنسى مشترك.
وتدور أحداث فيلم «عيسى» حول المهاجر الأفريقى «عيسى» فى مصر يبلغ من العمر 17 عاماً، يحاول أن يسابق الوقت بعد حادث عنيف لإنقاذ أحبائه مهما كلفه الأمر من صعاب.
وقال المخرج أمير رمسيس مدير مهرجان القاهرة السينمائى الدولي: «فخور باختيار أول الأفلام المصرية لمهرجان القاهرة لهذا العام بعد سنوات من متابعة مشوار المخرج المتميز مراد مصطفى ووصوله لمسابقة أسبوع النقاد بمهرجان كان.. سعيد بأننا نحتفى بنجاح هذا الفيلم المتميز».
وأضاف مخرج الفيلم مراد مصطفى: «سعيد جداً بمشاركة الفيلم فى مهرجان القاهرة الذى أعود له مجدداً هذا العام بعد 3 سنوات منذ عرض أول أفلامى (حنة ورد) به، ومهرجان القاهرة بالنسبة لى هو المهرجان الأول الذى حضرته فى حياتى فى فترة المراهقة لمشاهدة الأفلام الدولية، وشرف لأى مخرج أن يختار فيلمه ليعرض وسط هذا الجمهور المتميز الذى يملأ قاعات السينما وهو يحمل شغف المشاهدة».
وكان قد شهد مهرجان «كان» السينمائى العرض الأول للفيلم فى الدورة 76 وتنافس «عيسى» للمخرج مراد مصطفى على أسبوع النقاد، رافعاً لافتة مليئة بالأرقام وسط احتفالأت من النقاد، وردود فعل إيجابية من الجمهور.
وفى هذا الإطار حصل الفيلم على جائزة جمهور «فالبون» فى مهرجان «كان» السينمائى الدولى فى دورته الأخيرة، وهى الجائزة الثانية التى حصل عليها الفيلم بأسبوع النقاد عقب حصوله على جائزة «رايل دور» لأفضل فيلم قصير، وفى هذا الإطار قامت سفارة فرنسا فى مصر بتهنئة القائمين على الفيلم والمشاركين به.. وكتبت على صفحتها «تهنئ سفارة فرنسا فى مصر القائمين على فيلم عيسى».