الإثنين 20 مايو 2024

مطروح تستقبل الملتقى 16 لفتيات المحافظات الحدودية ضمن مشروع "أهل مصر"

مشروع أهل مصر

17-4-2024 | 16:29

هيثم الهواري
يشهد النادي الاجتماعي بمطروح انطلاق فعاليات الأسبوع الثقافي السادس عشر لثقافة وفنون الفتاة والمرأة الحدودية، ضمن مشروع "أهل مصر"، وذلك برعاية د. نيڤين الكيلاني وزير الثقافة، وتنظمه الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة عمرو البسيوني بمحافظة مطروح، تحت شعار "يهمنا الإنسان" حتى 28 أبريل الحالي. الملتقى يأتي استمرارا للفعاليات المنفذة ضمن برامج العدالة الثقافية ويستضيف 139 فتاة وسيدة من 6 محافظات حدودية وهي شمال وجنوب سيناء، أسوان، الوادي الجديد، البحر الأحمر (الشلاتين وحلايب وأبو رماد)، مطروح، القاهرة (حي الأسمرات)، ويتضمن مجموعة متنوعة من الأنشطة بمشاركة نخبة من المدربين والأكاديميين المتخصصين في مختلف المجالات، بهدف تمكين ودعم المرأة الحدودية وتطوير مهاراتها الحياتية والمهنية. فعاليات الملتقى تتنوع بين المحاضرات، واللقاءات التوعوية حول بناء الأسرة، تعزيز الثقة بالنفس وتحقيق الأهداف، مخاطر المخدرات الرقمية وسبل الوقاية منها، تغير المناخ وتأثيره على صحة المرأة، دور الذكاء الاصطناعي في الحفاظ على البيئة، وآليات التأهيل لسوق العمل في عصر الثورة الرقمية. إلى جانب الورش الفنية والحرف اليدوية ومنها الخيامية، التفصيل، التطريز السيناوي، الحلي والإكسسوارات، الجلود الطبيعية وورش إعادة التدوير، كتابة القصة القصيرة، والسيناريو، والإخراج السينمائي. والبرنامج يشمل أيضا ورشا لاكتشاف مواهب، وأخرى للحكي، وأمسيات ثقافية ودوائر للدعم النفسي من خلال التعريف بكيفية التعامل مع الضغوط الحياتية والتعافي من الصدمات النفسية. بالإضافة إلى تنظيم عدد من الزيارات والجولات الميدانية أهمها زيارة متحف روميل، متحف الآثار والمكتبة العامة، شاطئ عجيبة، وعدد من المصانع الخاصة بإنتاج الصوف، والزيوت والتمر، وغيرها من الأماكن لتعريف المشاركات بالتاريخ والتراث الحضاري للمحافظة. ينظم الملتقى الإدارة العامة لثقافة المرأة برئاسة د. دينا هويدي، المشرف التنفيذي للملتقى، ويقام بإشراف الإدارة المركزية للدراسات والبحوث برئاسة د. حنان موسى، رئيس اللجنة التنفيذية لمشروع أهل مصر، وبالتعاون مع إقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي برئاسة أحمد درويش، وفرع ثقافة مطروح برئاسة محمد حمدي. مشروع "أهل مصر" أحد أهم مشروعات وزارة الثقافة المقدمة لأبناء المحافظات الحدودية "المرأة والشباب والأطفال" وينفذ ضمن البرنامج الرئاسي، الذي يهدف لتشكيل الوعي، وتعزيز قيم الانتماء والولاء للوطن، ورعاية الموهوبين، وتحقيق العدالة الثقافية.