الجمعة 30 سبتمبر 2022

المخابرات البريطانية: الضربات الجوية والمدفعية وراء نجاح روسيا التكتيكي بشرق أوكرانيا

المخابرات البريطانية

عرب وعالم4-6-2022 | 17:15

دار الهلال

 كشفت المخابرات البريطانية عن أن النشاط الجوي الروسي لايزال مرتفعا فوق الأرض المتنازع عليها في دونباس، حيث شنت الطائرات ضربات باستخدام الذخائر الموجهة وغير الموجهة.

وقالت المخابرات البريطانية - في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وفقا لما نقلته وكالة أنباء "يوكرينفورم" الأوكرانية، اليوم /السبت/ - "تمكنت روسيا من زيادة طلعتها الجوية لدعم زحف قواتها، بل وقامت بالجمع بين الضربات الجوية ونيران المدفعية الحاشدة، مما شكل عاملاً رئيسياً في نجاحات روسيا التكتيكية الأخيرة في المنطقة".

وأضافت "كما لوحظ أن الاستخدام المتزايد للذخائر غير الموجهة أدى إلى تدمير واسع النطاق للمناطق المبنية في دونباس، وتسبب بشكل شبه مؤكد في أضرار جانبية كبيرة وخسائر في صفوف المدنيين"، لافتة إلى أن عدم قدرة روسيا على تدمير أنظمة الدفاع الجوي الاستراتيجية الأوكرانية خلال الأيام الأولى من العملية العسكرية حد من قدرتها على توفير دعم جوي تكتيكي لعناصر المناورة الأرضية، مما ساهم في فشل التقدم نحو كييف. 

وأوضحت أنه نتيجة لذلك اقتصر النشاط الجوي الروسي إلى حد كبير على الضربات العميقة باستخدام صواريخ كروز الجوية والبرية لتعطيل حركة التعزيزات والإمدادات الأوكرانية، مرجحة أن تكون المخزونات الروسية من الصواريخ الموجهة بدقة قد استنفدت بشكل كبير.

وكانت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الأوكرانية قد أفادت بأن وتيرة التقدم الروسي في اتجاه دونيتسك منخفضة حاليا بسبب الإرهاق البدني للأفراد وضعف الروح المعنوية لديهم.