الأربعاء 10 اغسطس 2022

الرئيس السيسي يدعو إلى تغيير ثقافة التعليم والتوجه نحو التخصصات التكنولوجية

الرئيس السيسي

الاتحادية6-7-2022 | 12:15

دار الهلال

دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى تغيير ثقافة التعليم في مصر بحيث لايصبح الهدف هو حصول الطالب على شهادة جامعية وإنما التوجه نحو التخصصات الجديدة التي يحتاجها سوق العمل.

وأشار الرئيس السيسي، خلال افتتاحه، اليوم الأربعاء، لعدد من مشروعات "مصر الرقمية" لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إلى أنه تم وسيتم افتتاح عدد كبير من الكليات والجامعات التي توفر التخصصات التكنولوجية الجديدة التي يحتاجها سوق العمل مثل الذكاء الاصطناعي.

وأوضح الرئيس السيسي، أن اهتمام الأسر بحصول أبنائها على الدروس من أجل النجاح والتفوق يعكس وعي المجتمع المصري بأهمية التعليم ولكن يتبقى الاهتمام بما هو مستهدف من التعليم وعدم الاكتفاء بالحصول على الشهادة ولكن الاهتمام بنوعية الشهادة والتعليم.

ولفت الرئيس، إلى أن الكليات الحديثة التي تم انشاؤها توفر التعليم والمستقبل الحقيقي "وربما نكون مقصرين في الإعلان عن وتسويق هذه التخصصات الجديدة التي يحتاجها المجتمع".

ودعا الرئيس السيسي وسائل الإعلام إلى الاهتمام بالبرامج التي تتيح إلقاء الضوء على المواهب الشابة في مجالات التكنولوجيا والاتصالات الحديثة على غرار برامج المسابقات في مجالات أخرى مثل المجالات الفنية وغيرها.

وشدد الرئيس على أنه "ليس أمامنا سوى العمل بشكل مختلف وإيجاد الأفكار وتطويرها لتعظيم العائد والدخل والثروات سواء للمواطن أو للوطن بعيدا عن الأساليب التقليدية التي أصبحت غير كافية" ، مشيرا إلى أن بعض الدول الصغيرة من حيث تعداد السكان استطاعت أن تحقق ناتج قومي إجمالي مرتفع بفضل الابتكار والتطوير .

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال افتتاحه اليوم /الأربعاء/ لعدد من مشروعات "مصر الرقمية" لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، إن ثروات مصر محدودة باستثناء القليل من الغاز والبترول حتى لايتوهم أحد أن الدولة المصرية لديها ثروات ، مضيفا أنه "التقى أحد شيوخ البحث والتنقيب في مصر وسأله عن خريطة مواردنا وثرواتنا المعدنية ،فأجاب بأن لدى مصر ثلاثة أنواع فقط هى الرمل والرخام والحجر الجيري ، موضحا أن الثروة بمعناها الحقيقي الهائل لا توجد لدينا باستثناء الغاز والبترول .

وأكد الرئيس السيسي أنه ليس أمامنا في مصر إلا العمل والبحث عن الأفكار وتطويرها والعمل عليها حتى نغير من حياة المواطنين ونعظم دخولهم ، مشيرا إلى أنه إذا كنا سنسير في المسارات التقليدية ستصبح النتيجة غير كافية ، لأن لدينا عدد سكان كبير، وهناك مطالبات بتحسين الدخول ، ولذلك أحلم بتحسين الدخول، مشيرا إلى إمكانية ارتفاع دخل الفرد في حال اكتساب مهارات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات ، حيث أوضح وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور عمرو طلعت عن أصحاب هذه التخصصات أنهم يحققون دخلا يتراوح ما بين 15 إلى 20 ألف جنيه شهريا في بداية التخرج وأنه من الممكن أن يصل من 5 إلى 10 آلاف دولار شهريا.

وقال الرئيس إنه نظرا لضعف الدخول في مصر ، فإن الناس تشعر بأي ضغط في الأسعار وتتأثر به .. وأعلم أن الظروف صعبة، لكن لايمكن في الوقت نفسه أن أضيع مستقبل البلد وأي تقدم أو تطوير حقيقي لتغيير حياة الناس،ندعمه قدر الإمكان.

وتطرق الرئيس السيسي إلى تكلفة سعر رغيف الخبر المعدل ، مشيرا إلى أن الرغيف الواحد يكلف الدولة من 75 الي 80 قرشا ويباع للمواطنين بخمسة قروش.

وتعهد الرئيس السيسي ببذل قصارى جهده لتحقيق مستقبل كريم للمواطنين الذين ائتمنوه على أنفسهم ومستقبلهم ،وقال " سأبذل قصارى جهدي لتحقيق مستقبل كريم لهم ، أنا وكل مصري مخلص في الحكومة وفي أي قطاع بالدولة ".

وشدد الرئيس على أنه لايمكن تعديل الدخول البسيطة إلا من خلال العمل المحترف.