الثلاثاء 7 فبراير 2023

القمة المصرية الصينية بالرياض والشأن المحلي يتصدران اهتمامات الصحف المصرية

الرئيس السيسي ونظيره الصيني

أخبار9-12-2022 | 09:20

دار الهلال

أبرزت الصحف المصرية، الصادرة اليوم الجمعة، القمة المصرية الصينية بين الرئيس عبدالفتاح السيسي والرئيس الصيني شي جين بينج، في العاصمة السعودية (الرياض) إضافة إلى أخبار الشأن المحلي.

كما سلطت الصحف الضوء على مشاركة الرئيس السيسي في القمة العربية الصينية الأولى، والتي تعقد، اليوم /الجمعة/ بالعاصمة (الرياض).

وفي التفاصيل، أفردت صحف (الأهرام) و(الأخبار) و(الجمهورية) صفحاتها الرئيسية والداخلية لتغطية وقائع القمة المصرية الصينية بين الرئيس السيسي ونظيره الصيني شي جين بينج، إضافة إلى لقاء الرئيس السيسي مع محمد شياع السوداني، رئيس وزراء جمهورية العراق في (الرياض) والمشاركة المصرية في القمة العربية الصينية الأولى.

من جانبها.. نقلت صحيفة (الأهرام) عن المتحدث باسم الرئاسة أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد - خلال لقائه نظيره الصيني - حرص مصر على تطوير التعاون المشترك مع الصين على مختلف الأصعدة، سواء في الإطار العربي الجماعي، أو في الإطار الثنائي من خلال الشراكة الاستراتيجية الشاملة التي تجمع البلدين.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة أن الرئيس السيسي تقدم بالتهنئة مجددا على إعادة انتخاب شى جين بينج أخيرا أمينا عاما للحزب الشيوعي الصيني لفترة ثالثة، معربا عن الثقة فى استمرار الصين في المضي قدما على طريق التنمية تحت قيادته، والتطلع للعمل المشترك معه، للارتقاء بعلاقات الجانبين، في ظل روابط الصداقة التاريخية بينهما.

وأضاف أن اللقاء تبادل الرؤى حول التطورات بالشرق الأوسط، حيث ثمن الرئيس الصيني الدور المصري الرائد في صون السلم والأمن والاستقرار في المنطقة، من خلال مكافحة الإرهاب والتطرف، أو عن طريق الجهود المصرية الفاعلة في تحقيق التسوية السياسية لمختلف الأزمات في محيطها الإقليمي، وهو الدور الذي تعول عليه الصين في ترسيخ الشراكة الصينية - العربية.

وأشارت الصحيفة إلى أن "شى" هنأ الرئيس السيسي، على نجاح مصر في تنظيم قمة COP 27، مؤكدا اعتزاز بلاده بعلاقاتها مع مصر وسعيها للارتقاء بشراكتها معها في جميع المجالات، عبر توسيع أطر التعاون، وأيضا دعم مصر في مسيرة التنمية الحالية بقيادة الرئيس السيسي، مشيرا إلى الفرص الواعدة للاستثمارات الصينية بمصر، ومن ثم الآفاق الواسعة للارتقاء بالتعاون الاقتصادي.

كما سلطت (الأهرام) الضوء على لقاء الرئيس السيسي أمس بالعاصمة السعودية (الرياض) مع محمد شياع السوداني، رئيس وزراء جمهورية العراق، حيث أكد الرئيس تقدير مصر الكبير للعراق حكومة وشعبا والاعتزاز بالروابط الأخوية الوثيقة والتاريخية التي تجمع بين البلدين، والحرص على دفع أطر التعاون الثنائي إلى آفاق أرحب.

وأوضحت أن اللقاء شهد التطرق إلى مجمل العلاقات الثنائية المشتركة، خاصة متابعة الموقف التنفيذي لمشروعات التعاون الثنائي في مختلف المجالات، فضلا عن متابعة تنفيذ المشروعات المنبثقة عن آلية التعاون الثلاثي مع الأردن.

ونقلت عن رئيس الوزراء العراقي تقدير بلاده للجهود المصرية الداعمة للشأن العراقي في كافة الأصعدة، والتطلع لتعزيز أطر التعاون مع مصر، سواء على المستوى الثنائي أو في إطار آلية التعاون الثلاثى مع الأردن، وذلك للاستفادة من تجربة النجاح المصرية الملهمة على صعيد بناء مؤسسات الدولة وتحقيق التنمية المستدامة والمشروعات القومية ونقلها إلى العراق، خاصة في مجال البنية التحتية والطاقة الكهربائية، فضلا عن تعزيز مجالات التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري، مع تثمين الدور المصري الداعم للعراق، والذي يمثل عمقا استراتيجيا لبلاده على المستوين الإقليمي والدولي، لا سيما فيما يتعلق بمواجهة التحديات المشتركة، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.

وفي السياق.. نقلت صحيفة (الأخبار) عن السفير بسام راضي، القول إن مشاركة الرئيس في القمة العربية الصينية، تأتي في إطار حرص مصر على تدعيم وتطوير أواصر العلاقات التاريخية المتميزة بين الدول العربية والصين، فضلاً عن المساهمة بفعالية في جهود تعزيز آليات العمل المشترك لتحقيق المصالح المشتركة، حيث تهدف القمة إلى البناء على الحوار السياسي الممتد بين الجانبين، إلى جانب التشاور والتنسيق بشأن سبل تعظيم آفاق التعاون المتبادل على الصعيدين الاقتصادي والتنموي، إلى جانب بحث مساعى الحفاظ على الأمن والاستقرار الإقليمي والدولي. 

وأضاف المتحدث الرسمي أن برنامج الرئيس يتضمن أيضاً عقد عدد من اللقاءات الثنائية مع القادة المشاركين في قمة الرياض؛ من أجل التباحث حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية وكذا مناقشة آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، موضحا أن القمة العربية الصينية الأولى تهدف إلى تعزيز آليات العمل المشترك بين الصين والدول العربية خاصة في ظل التحديات العالمية الحالية وتطوير العلاقات الاستراتيجية المتميزة بين بكين والدول العربية ، بما يحقق المزيد من النمو والازدهار للشعوب.. كما تسعى القمة إلى تكثيف التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتنموية، وذلك تحقيقاً لتطلعات الدول والشعوب العربية نحو المزيد من الأمن والاستقرار والرفاهية والازدهار للجميع.

وتحت عنوان (خادم الحرمين والرئيس الصيني يوقعان اتفاقية شراكة استراتيجية.. الرياض وبكين يؤكدان على تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية) كتبت الصحيفة أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود استقبل في قصر اليمامة بالرياض أمس الرئيس شي جين بينج.. وجرى - خلال اللقاء - استعراض علاقات الصداقة التاريخية بين السعودية والصين وسبل تعزيزها بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين في شتى المجالات.. وعقب ذلك، وقع خادم الحرمين الشريفين مع الرئيس شي، اتفاقية الشراكة الإستراتيجية الشاملة بين البلدين.

وفي الشأن المحلي.. كتبت صحيفة (الجمهورية) تحت عنوان "الحكومة.. نافية ما تداولته مواقع إلكترونية..لا مساس بسرية الحسابات البنكية للمواطنين" أن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء نفى ما تداولته بعض المواقع الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي بشأن تقدم الحكومة بمشروع قانون بتعديل قانون الإجراءات الضريبية الموحد يتضمن السماح لمصلحة الضرائب بالاطلاع على الحسابات البنكية للمواطنين.

من جانبها.. نقلت صحيفة (الأخبار) تأكيد الحكومة أنه لا صحة للادعاءات والمزاعم بشأن توجه الدولة المصرية لبيع الأصول. 

ونشرت الصحيفة تقرير الرد على تساؤلات الرأى العام المثارة بشأن أداء الاقتصاد المصري في الفترة من يونيو إلى نوفمبر2022، حيث أكد أنه استنادا لرؤية الدولة لتشجيع القطاع الخاص، قامت الحكومة المصرية بوضع سياسة متكاملة لملكية الدولة الأصول، ومقترحات تعزيز دور القطاع الخاص على مستوى القطاعات المختلفة، وذلك استنادا إلى التجارب الدولية الناجحة، والدروس المستفادة من الأزمات العالمية التي أثرت على توجهات الدولة الاستثمارية خلال السنوات السابقة.

وتحت عنوان (مدبولي.. خلال لقائه رئيس وكالة الفضاء المصرية: مصر تولي اهتماماً كبيراً بعلوم الفضاء والأقمار الصناعية.. توطين الصناعة لمواكبة التقدم التكنولوجي المتسارع) ذكرت صحيفة /الجمهورية/ أن رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي أكد - خلال لقائه مع الرئيس التنفيذى لوكالة الفضاء المصرية الدكتور شريف صدقي؛ في إطار متابعة مستجدات الموقف التنفيذي لوكالة الفضاء - تعاظم أهمية الدور الذي تقدمه وكالة الفضاء المصرية في خدمة مجال علوم الفضاء وتوطين هذه الصناعة الحيوية في الدولة وبناء أجيال تواكب التقدم التكنولوجي المتسارع، وذلك في إطار اهتمام الدولة المصرية بملف تكنولوجيا الفضاء والأقمار الصناعية، لما له من دور حيوي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

ونقلت عن الرئيس التنفيذى للوكالة القول إن الأهداف الرئيسية لعمل وكالة الفضاء المصرية تتركز في استحداث ونقل تكنولوجيا الفضاء وتوطينها وتطويرها وامتلاك القدرات الذاتية لبناء الأقمار الصناعية وإطلاقها من الأراضي المصرية؛ بما يخدم استراتيجية الدولة في مجال التنمية وتحقيق الأمن القومي. 

وأشارت الصحيفة إلى أن اللقاء شهد عرضا لعدد من الموضوعات التي تتعلق بوكالة الفضاء المصرية، من بينها نشأة وأهداف الوكالة، وكذا الأقمار الصناعية المصرية التي تم إطلاقها خلال السنوات الماضية، بالإضافة إلى جهود توطين تكنولوجيا الفضاء طبقا لبرنامج الفضاء الوطني، فضلا عن استعراض بيانات مرتبطة بحجم السوق العالمية لتطبيقات الأقمار الصناعية والمهمات الفضائية الجاري تنفيذها على المدى القريب خلال الفترة 2022-2024.

وفي شأن حكومي آخر، نقلت صحيفة (الجمهورية) وقائع اجتماع المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية مع الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة؛ لبحث الموقف التنفيذي لخطط التوافق البيئي لشركات البترول العاملة بمحافظتي السويس والبحر الأحمر، وفقاً للاشتراطات البيئية التي نص عليها قانون حماية البيئة وتنفيذاً لتكليفات الرئيس السيسي للجنة العليا للتوافق والإصلاح البيئي لحل مشكلة الصرف الصناعي لعدد من شركات البترول في مياه خليج السويس.

وأكد الملا - خلال الاجتماع - أن المناطق الجغرافية البترولية ملتزمة بالتطوير والتحديث المستمر لكافة كياناتها ومعداتها وملتزمة كذلك بتنفيذ خطط الإصحاح البيئي بتنسيق كامل ومستمر على مدار الساعة مع وزارة البيئة وتوفير كافة المعلومات والبيانات اللازمة لفريق العمل للإسراع بتنفيذ خطط الإصحاح البيئي.

وأشار إلى أن الإسراع بخطط الإصحاح البيئي متفق عليه ويأتي في صالح الصناعة البترولية التي لها أهمية حيوية للاقتصاد الوطني، وأن التزام قطاع البترول يمثل رسالة إيجابية لكافة الصناعات الأخرى، مشيداً بالتنسيق والتعاون الفعال بين الوزارتين وجهود وزارة البيئة في هذا المجال.