الجمعة 24 مايو 2024

المغرب يصنع التاريخ في المونديال

مقالات11-12-2022 | 19:56

يعيش المجتمع العربي والإفريقي حالة من النشوة والبهجة والسعادة، بعد أن قدم المنتخب المغربي مستوى أداء فني وبدني وذهني كبير، ونتائج غير متوقعة أذهل بها العالم خلال مونديال قطر 2022.

وباتت النسخة 22 عنوان التألق العربي والأسيوي والإفريقي، بعد أن أبهر أداء منتخبات السعودية والكاميرون وغانا والسنغال الجماهير العالمية.. وإذا تطرقنا لأسود الأطلسي في هذا المحفل الكروي  العالمي، لا بد أن نرفع لهم جميعًا القبعة لما حققوه على المنافسين في المونديال، وحجم وسمعة هؤلاء الفرق، بدءً من منتخب بلجيكا مرورًا بإسبانيا، وصولًا لبطل يورو 2016 المنتخب البرتغالي بقيادة الدون رونالدو، الذي يعد ليس إنجازًا بل إعجازًا كرويًا بكل المقاييس، فلم يسبق أن وصل للدور قبل النهائي في تاريخ كأس العالم من قبل، أي منتخب عربي أو إفريقي سوى المغاربة الذين بلا شك شرفوا العرب وقارتهم السمراء.

إن الزلزال الذي أحدثه نجوم الأطلسي وراءه منظومة كروية منظمة ومتطورة ومحترفة بكل المقاييس، حيث تعمل بإخلاص وتفان وتعلي من شأن المصلحة العليا للوطن على أي نواحي غرضية أو مرضية أو شخصية، فكان المردود واضح وحاضر أمام العالم أجمع، الذي ترجمه تألق اللاعبين وجهازهم الفني والإداري والطبي والمسئولين عن الكرة في بلاد الأطلسي. 

ولعلنا نتمنى أن نأخذ بعض الدروس والعظات والاقتراب من أقراننا في المغرب، ونبدأ مرحلة جديدة من الوقوف مع النفس في تطوير المنظومة الكروية المصرية بالكامل، والعمل لمصلحة مصر فقط دون البحث عن المصالح الشخصية، حتى ننهض ونواكب الركب الكوري العالمي، ونشاهد منتخبنا الوطني في المونديال المقبل 2026، يقدم أداءً كرويًا مميزًا ونتائج إيجابية.

مرة ثانية وثالثة ورابعة، تحية تقدير وفخرً وإعزاز للمنتخب المغربي.. وما زال الحلم مستمرًا طالما الطموح والعزيمة والإصرار حاضرون في كأس العالم قطر 2022.