السبت 1 ابريل 2023

نص كلمة الرئيس السيسي خلال المؤتمر الصحفي مع نظيره الكرواتي

الرئيس السيسي

الاتحادية6-2-2023 | 15:15

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم بقصر الاتحادية، تظيره زوران ميلانوفيتش، رئيس جمهورية كرواتيا، حيث أقيمت مراسم الاستقبال الرسمي وتم استعراض حرس الشرف وعزف السلامين الوطنيين.

وجاء نص كلمة الرئيس السيسي في المؤتمر الصحفي مع نظيره الكرواتي على النحو الآتي:

«في البداية اسمحوا لي أن أعرب عن خالص التعازي لشعبي سوريا وتركيا.. ولأسر ضحايا هذا الزلزال المُدمر الذي ضرب منطقة شرق المتوسط.. وأؤكد تضامن مصر الكامل مع الشعبين السوري والتركي، واستعدادنا لتقديم كل أوجه المساعدة لهما لمواجهة آثار ذلك الزلزال.

خالص العزاء والتضامن، وتمنياتنا من الله سرعة شفاء المصابين».

فخامة السيد الرئيس "زوران ميلانوفيتش" رئيس جمهورية كرواتيا،

السيدات والسادة الحضور،

أود بداية أن أرحب بفخامة الرئيس الكرواتي زوران ميلانوفيتش في زيارته الأولى إلى مصر، والتي ستساهم بلا شك في الارتقاء بآفاق العلاقات إلى مستوى أرحب وأكثر تميزاً، أخذاً في الاعتبار العلاقات التاريخية الممتدة بين البلدين، والتي شهدت تاريخياً استضافة مصر حوالي ٣٠ ألف لاجئ كرواتي بمخيم الشط أثناء الحرب العالمية الثانية.

كما يطيب لي أن أتوجه بالتهنئة لكرواتيا رئيساً وحكومة وشعباً، على انضمامها مؤخراً لمنطقتي "الشنجن" و"اليورو" اعتباراً من الأول من يناير ۲۰۲۳، الأمر الذي يأتي تتويجاً لمسيرة كرواتيا ونجاحاتها على صعيد الاندماج داخل مؤسسات الاتحاد الأوروبي.

السيدات والسادة،

لقد شهدت المباحثات الإعراب عن التقدير للجانب الكرواتي في ضوء مواقفه السياسية الداعمة لقضايا محورية بالنسبة لمصر، يأتي في مقدمتها ملف سد النهضة، فضلاً عن الإشادة بمواقف كرواتيا الداعمة لمصر بالمحافل الدولية، خاصة داخل الاتحاد الأوروبي، إلى جانب التوافق حول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأكدنا كذلك خلال المباحثات أهمية العمل على النهوض بالتعاون الاقتصادي وزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، الذي لا يتناسب حاليا مع مستوى العلاقات السياسية المتميزة بين الجانبين، والتي نتطلع لتطويرها خاصة بعد أن أصبحت كرواتيا أحد الأبواب الجنوبية للاتحاد الأوروبي، الأمر الذي يمكن معه المساهمة في زيادة حجم التبادل التجاري من جانب، وتعزيز أمن الطاقة في منطقة جنوب ووسط أوروبا من جانب آخر.

وتم كذلك خلال اللقاء مع فخامة الرئيس التنويه إلى التقدم الملحوظ الذي أحرزته مصر في مجال إنتاج الطاقة ومواردها، سواء كان ذلك من خلال اكتشافات الغاز بمنطقة شرق المتوسط وإنشاء منظمة منتدى غاز شرق المتوسط ومقرها في مصر، أو سعيها الجاد حالياً لتوطين صناعة الهيدروجين الأخضر، والنهوض بقطاع الطاقة المتجددة مثل محطات الطاقة الشمسية في "بنبان" بأسوان، وكذا نشاطها في مجال طاقة الرياح وإنشاء محطات عملاقة ببعض المناطق ومن بينها منطقة جبل الزيت، كما تم بحث سبل التعاون بين البلدين في مجال الطاقة وتشجيع الشركات الكرواتية على العمل والاستثمار في مصر في هذا المجال.

وفي سياق متصل، تم أيضاً عرض مجمل جهود الدولة المصرية في مجال جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وذلك من خلال إنشاء المناطق الاقتصادية الخاصة مثل المنطقة الاقتصادية بقناة السويس، وإصدار رخصة الاستثمار الذهبية، وفي هذا الإطار تمت دعوة الجانب الكرواتي إلى إنشاء مناطق صناعية في مصر، للاستفادة مما تتمتع به من اتفاقيات للتجارة الحرة والتفضيلية مع الدول العربية والأفريقية، بما يسهل نفاذ المنتجات الكرواتية إلى أسواق هذه الدول بميزة تنافسية.

كما تطرقت مباحثاتنا أيضاً إلى تبادل الرؤى ووجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، سواء على صعيد منطقة الشرق الأوسط لاسيما القضية الفلسطينية والأوضاع في ليبيا، كما تم التباحث في عدد من قضايا منطقة شرق وجنوب أوروبا، مع التركيز على الأزمات الدولية الراهنة، وكذا ملف الهجرة غير الشرعية، حيث تم استعراض الجهود المصرية ذات الصلة، مع التنويه إلى أهمية تكثيف التعاون بين مصر ومؤسسات الاتحاد الأوروبي المعنية لدعم الجهود المصرية المبذولة في هذا الصدد.

مرة أخرى أرحب بفخامة الرئيس "زوران ميلانوفيتش" في زيارته إلى مصر، متمنياً لفخامته زيارة ناجحة وموفقة، وإقامة سعيدة على أرض مصر، ومقاصدها السياحية المتميزة.

 وشكراً لكم».