الثلاثاء 25 يونيو 2024

تزامننا مع مشاركة السيسي بالقمة .. خبير اقتصادي : 7 مميزات لانضمام مصر لدول الكوميسا

الدكتور أحمد شوقي

اقتصاد8-6-2023 | 11:37

تزامننا مع مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي، في القمة الثانية والعشرين، لتجمع دول الكوميسا فى العاصمة الزامبية لوساكا، قال الدكتور أحمد شوقي، عضو الهيئة الاستشارية لمركز مصر للدراسات الاقتصادية، إن أهم المميزات لانضمام مصر بتجمع الكوميسا في تأصيل وتوطيد العلاقات التجارية والاقتصادية والاجتماعية بالقارة الافريقية و التمتع بالإعفاءات التي يمنحها التجمع وزيادة حصيلة الصادرات المصرية للمساهمة في تحقيق استراتيجية 100 مليار دولار صادرات.


وأضاف في تصريحات خاصة لبوابة "دار الهلال"، أنها تساهم في استيراد العديد من السلع الأساسية والاستراتيجية كالأرز والقمح في ظل ما تتمتع به القارة السمراء من تربة خصبة زراعية في ظل ازمة الأمن الغذائي التي يعيشها العالم حالياً تبعاً للازمة الناتجة من الحرب الروسية الأوكرانية حيث يبلغ الناتج المحلي لدول الكوميسا 805 مليارات دولار أمريكي.


وتابع أن القمة تعطي مصر إمكانية الحصول على التمويلات الداعمة للاقتصاد المصري في ظل التعاون المشترك بين الكوميسا وبنك التنمية الأفريقي والبنك الدولي، فضلاً عن اتاحة فرص عمل للمصريين في الدول الأعضاء وزيادة خبراتهم وزيادة تحويلات العاملين من الخارج والتي شهدت انخفاضاً خلال الفترة الماضية.


دول الكوميسا 


وعن دول الكوميسا.. أوضح أنها تضم 21 دولة من دول أفريقيا في الشرق والجنوب، يعد أحد أهم التحالفات والتكتلات الاقتصادية في أفريقيا، الأمر الذي يدعم تعزيز حركة التجارة بين الدول الأعضاء بدون قيود تجارية كتخفيض الرسوم الجمركية في إطار منطقة التجارة الحرة بين الدول الأعضاء، وعدم فرض رسوم وضرائب جديدة، أو زيادة الرسوم المطبقة المتعلقة بالسلع التي يتم تداولها داخل السوق المشتركة، وإلغاء العوائق غير الجمركية.


وتابع أن هذا التكتل يساهم أيضا في مجموعة من الأمور الملحة للقارة الافريقية أهمها زيادة معدلات النمو والتنمية الاقتصادية في العديد من المجالات وتعزيز الحركة التجارية بين السوق المشتركة ودول العالم في ضوء التبادل التجاري مع العالم الخارجي لدول الكوميسا البالغ حوالى 324 مليار دولار.


وأشار إلى أن هذا التكتل يدعم تحسين المستوى المعيشي للقارة السمراء ذات الكثافة السكانية العالية حيث يتجاوز اجمالي سكان التجمع 583 مليون نسمة من إجمالي 1.4 مليار نسمة في القارة الافريقية والتي تمثل سوق كبير للتبادل التجاري بين الدول الأعضاء، وذلك لما تمتلكة دول الكوميسا من موارد طبيعية وبشرية تعزز من خلق بيئة قوية جاذبة للاستثمار والمنافسة في الأسواق لما لها من موقع جغرافي مؤثر في اغلب الممرات الملاحية.


وأوضح أنه يعزز تهيئة البنية التحتية في جذب العديد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة المحلية والأجنبية من خلال شركائه كالاتحاد  الأوروبي والبنك الدولي وبنك التنمية الإفريقي والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.