الإثنين 26 فبراير 2024

مساعد وزير الإسكان يشارك في فعاليات مؤتمر المناخ COP28 بدبي

فعاليات مؤتمر المناخ COP28

أخبار8-12-2023 | 14:29

دار الهلال

أكد الدكتور عبدالخالق إبراهيم، مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية ، أن مدن العالم تقف على مفترق طرق في تحديد دورها لحل أزمة المناخ، والحد من الانبعاثات الضارة، وتحقيق أهداف اتفاقية باريس، ولا بد من تعاون جميع الأطراف المعنية لرفع مستوى الوعى بقضايا المناخ، وتقديم حلول قابلة للتطبيق على أرض الواقع، تساعد فى تحقيق أهداف اتفاقية باريس من خلال التنفيذ على المستوى المحلي.

جاء ذلك في كلمة للدكتور عبدالخالق إبراهيم، مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية خلال مشاركه في الاجتماع الوزاري الثاني للعمران والبيئة، والذى ينظمه برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، بالشراكة مع رئاسة مؤتمر المناخ "COP28" بدبى، وذلك نيابة عن وزير الإسكان، وبمشاركة 60 وزيراً و200 من عمداء المدن والمسئولين المحليين من جميع أنحاء العالم.

وأوضح الدكتور عبدالخالق إبراهيم، خلال كلمته فى الاجتماع.

وأضاف مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية، أنه من أجل تحقيق تلك الأهداف، تم إطلاق مبادرة المدن المرنة والمستدامة في الاجتماع الوزاري الأول للعمران والبيئة، الذي تم عقده ضمن فعاليات مؤتمر المناخ "COP27" بمدينة شرم الشيخ المصرية، فى العام الماضى، وتهدف المبادرة لجعل المدن حول العالم أكثر استدامة ومرونة، مشيراً إلى أنه على المستوى الوطني، اتخذت الدولة المصرية، ممثلة في وزارة الإسكان، خطوات تنفيذية فيما يتعلق بالمبادرة وتنفيذها، حيث تم إعداد خارطة طريق لتنفيذ المبادرة، وقد بدأت وزارة الإسكان بالفعل في تنفيذ عدد من المشروعات، وبتمويل خارجى في مجالات العمارة الخضراء، والتنقل الحضري.

وضم وفد وزارة الإسكان، فى الاجتماع، مي عبدالحميد، الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، والسفير حسن الليثي، مستشار وزارة الإسكان للتعاون الدولي وشئون المؤتمرات الدولية، والمهندس إسلام حسن، معاون المشرف على مكتب وزير الإسكان.