الأربعاء 29 مايو 2024

ماذا يواجه الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي؟

الأسرى في سجون الاحتلال

توك شو17-4-2024 | 23:32

كشف فراس ياغي الخبير في الشأن الإسرائيلي، أن التواصل مع الأسرى البواسل في سجون الاحتلال مقطوع تقريبًا، خاصة أنه لا يوجد زيارات للعائلات إلى الأسرى وحتى زيارات الصليب الأحمر هي زيارات قليلة.

 وفي مداخلة له عبر قناة "القاهرة الإخبارية"، أوضح الخبير في الشأن الإسرائيلي، أن هناك معركة تفوق ما يحدث في غزة وأكبر من معركة الضفة الغربية؛ لافتًا إلى أن الأسير يواجه بمفرده السجّان بشكل مباشر في داخل السجن حيث يقوم السجانين عبر فرقة متخصصة من الجيش الإسرائيلي بقمعهم بشكل يومي وضربهم ضرب مبرح وتعذيب يصل أحيانا إلى درجة الموت، كما أن هناك شهادات من بعض الأسرى، فبعض الأسرى قطعت أيديهم وأرجلهم نتيجة لربطهم بالقيد البلاستيك لعدة أيام وبالتالي يصبح هناك تقرّح في الرجل أو في اليد فيضطروا إلى قطع رجله أو يده.

ولفت إلى أن الأسرى في داخل سجون الاحتلال يواجهون في الخط الأول الأمامي في مواجهة هذا الاحتلال وهم يعانون أكثر من غيرهم خاصة بعد 7 أكتوبر، منوهًا بأن وزير الأمن القومي المتطرف إيتمار بن غفير، كان يخطط بأن يقوم بملاحقة الأسرى حتى في سجونهم وفي الغرف الانفرادية في الزنازين وضربهم وتخفيف الأكل عنهم وإساءة معاملتهم. 

واستطرد أن هذا ما تم فعلا بعد السابع من أكتوبر، حيث لم تلتزم إسرائيل بالقانون الإنسان الدولي وكذلك اتفاقية جنيف الرابعة واتفاقية جنيف الثالث والمادة 13 منها التي تتحدث عن أسرى الحرب المقاومين المسلحين ولا أيضًا حتى على المادة السابعة في محكمة الجنايات الدولية التي تتحدث عن الغياب القصري.