الجمعة 24 مايو 2024

وزير العمل: توفير أكثر من 14 ألف وظيفة لذوي الهمم منذ بداية 2023

وزير العمل

أخبار23-4-2024 | 13:37

بسمة أبوبكر

أثنى حسن شحاتة، وزير العمل، خلال زيارته اليوم إلى محافظة جنوب سيناء، على التقدم الذي يشهده قطاع العمل، وربط ذلك بالاستقرار السياسي والاقتصادي والأمني، خاصة في جنوب سيناء التي تشهد عملية تنمية مستمرة في مختلف المجالات.

وأشار الوزير إلى أهمية هذه الزيارة التي تزامنت مع الاحتفال بالذكرى الثانية والأربعين لتحرير سيناء، وكذلك فوز مدينة شرم الشيخ بجوائز دولية تؤكد نجاحها كوجهة سياحية آمنة ومدينة ذكية خضراء.

وأكد شحاتة على جهود الوزارة في دمج ذوي الهمم في سوق العمل، وتنمية مهارات الشباب، ونشر ثقافة السلامة والصحة المهنية، وتعزيز علاقات العمل في مواقع الإنتاج لصناعة بيئة عمل لائقة ومحفزة على الاستثمار والأمان الوظيفي.

وأوضح الوزير أن الجهود تستمر في توفير فرص العمل، ودمج ذوي الهمم في سوق العمل، مشيرًا إلى توفير أكثر من 14 ألف فرصة عمل لهم منذ بداية عام 2023، وحتى الآن، بالإضافة إلى التوقيع على بروتوكول تعاون لتدريب الشباب مع مديرية التربية والتعليم وبعض الفنادق بجنوب سيناء.

واختتم الوزير حديثه بالإشارة إلى ملتقى نظمته الوزارة بالتعاون مع الإدارة المركزية للسلامة والصحة المهنية، في إطار الاحتفال بيوم السلامة العالمي، لتسليط الضوء على دور السلامة والصحة المهنية في تعزيز قطاع السياحة والعمل على توفير بيئة عمل آمنة للعمال.

كما تحدث المحافظ اللواء خالد فودة بالترحيب بالحضور وقدم التهنئة لوزارة العمل على نجاح عقد الملتقى الأول للسلامة والصحة المهنية في مدينة شرم الشيخ، مشيدًا بمكانتها كعاصمة للمؤتمرات وفوزها بالجائزة الذهبية كأفضل وجهة سياحية في العالم وبالاعتراف الدولي بسلامتها.

أكد أن هذا الإنجاز لم يكن ليحدث لولا تميز شرم الشيخ في مجال السلامة والصحة المهنية.

وأشاد المحافظ بالتقدم والتنمية التي تشهدهما مصر بقيادة الرئيس السيسي، مؤكدًا أن وزارة العمل تتبنى رؤية واضحة في نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية لتحقيق بيئة عمل لائقة تعزز الإنتاجية.

وفي كلمتها، رحبت وفاء نجاح، مدير مديرية العمل بجنوب سيناء، بوزير العمل والحضور، وأشادت بالفعاليات المنظمة بمناسبة اليوم العالمي للسلامة والصحة المهنية. أكدت أهمية هذا الملتقى في ظل تميز المحافظة وفوزها بالجوائز العالمية.

وأضافت أن المديرية تسعى لتنفيذ رؤية الدولة المصرية 2030 للتنمية المستدامة، وذلك من خلال بروتوكولات التعاون في التدريب المهني للشباب وتوفير فرص العمل، وأشارت إلى التعاون المثمر مع مختلف الشركاء والفنادق.