السبت 25 مايو 2024

تفاصيل افتتاح الرئيس السيسي مسجد السيدة زينب بعد التطوير| صور

الرئيس السيسي وسلطان طائفة البهرة بمسجد السيدة زينب

تحقيقات12-5-2024 | 10:52

محمود حربي

افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، أعمال تجديد وتطوير مسجد السيدة زينب، رضي الله عنها، أحد مساجد آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم، بمشاركة عددًا من القيادات السياسية والرموز الدينية، وبحضور رئيس طائفة البهرة، السلطان مفضل سيف الدين سلطان.

واستهل الرئيس السيسي افتتاح مسجد السيدة زينب رضي الله عنها، بصلاة ركعتين، تحية المسجد، واستمع إلى آيات من الذكر الحكيم.

الرئيس يفتتح مسجد السيدة زينب

ورحب الرئيس السيسي، بسلطان البهرة، في زيارته الثالثة إلى مصر، من أجل افتتاح مسجد السيدة زينب، موجها له التحية والتقدير والشكر على المشاركة في افتتاح تطوير الأضرحة الخاصة بالإمام الحسين والسيدة نفيسة والسيدة زينب، قائلًا: «مشاركتكم ومساهمتكم مقدّرة جدا ولها دلالة على حب آل البيت»

وفي كلمته خلال الافتتاح، قال الرئيس: «إننا نشهد اليوم افتتاح ثالث مسجد من مساجد آل البيت خلال فترة قصيرة، حيث تم افتتاح سابقا ضريح الإمام الحسين ثم السيدة نفيسة والآن السيدة زينب».

وأكد  الرئيس، أن مصر لديها خطة كبيرة لتطوير مساجد آل البيت، والصحابة الذين أتوا إلى مصر، وأن هناك تطوير لعدّة مساجد بداية من القلعة حتى السيدة نفيسة.

وأشار الرئيس السيسي، إلى إنه من الممكن أن يتم تعويض أصحاب المنازل التي نشأت إلى جوار مساجد آل البيت، بشكل مناسب من أجل إخراج هذه المساجد بالشكل الذي كانت عليه سابقًا.

سلطان البهرة يشكر الرئيس السيسي

ومن جانبه، أعرب رئيس طائفة البهرة، السلطان مفضل سيف الدين سلطان، عن سعادته بوجوده في مصر، من أجل افتتاح مسجد السيدة زينب.

ووجه سلطان البهرة، خلال الافتتاح، الشكر للرئيس السيسي، وللشعب المصري وللحكومة على إتاحة الفرصة لطائفة البهرة لتطوير مسجد السيدة زينب.

وحرص سلطان البهرة، على تقديم هدية تذكارية للرئيس عبدالفتاح السيسي.

الرئيس السيسي وسلطان البهرة في جولة تفقدية بالمسجد

وأجرى الرئيس عبد الفتاح السيسي، وسلطان البهرة، جولة تفقدية لمسجد السيدة زينب عقب الانتهاء من أعمال تطويره.

وزار الرئيس عبدالفتاح السيسي، مقام السيدة زينب، عقب افتتاح أعمال تطوير المسجد والمقام بصحبة سلطان البهرة.

الرئيس السيسي وسلطان البهرة يضعان نقاط «بسم الله الرحمن الرحيم» على ضريح السيدة زينب

وخلال الجولة، وضع الرئيس السيسي وسلطان البهرة النقاط على كلمة «بسم الله الرحمن الرحيم» المنقوشة على المقام.

أبرز أعمال تطوير بمسجد السيدة زينب

وشهد مسجد السيدة زينب، أعمال تطوير وتأهيل ورفع كفاءة ضخمة بجهود مصرية خالصة، بتوجيهات من القيادة السياسية قادتها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ملحمة أبدعها الفنانون والخبراء والمهندسون المصريون، شملت الأعمال جميع تفاصيل مسجد السيدة زينب، رضي الله عنها، صاحبة المقام.

وتضمنت أعمال التطوير، تغطية الساحة الخارجية بالكامل بأجود أنواع الجارنيت، وزيادة عدد الأبواب تجنبًا لتدافع المصلين والزوار، في أوقات الذروة، وتغطية حوائط المسجد من الخارج بالكامل بالحجر المزخرف بالعقود، بأشكال بروازية.

وفي الساحة الخارجية للمسجد ضريح الشيخ العتريس والعيدروس، محمول على 6 أعمدة من الرخام، يعلوه قبتان صغيرتان، ويعلو المسجد مئذنة زينبية، ارتفاعها 48 مترًا، وقبة المقام، كمنارة مضيئة للعمارة الإسلامية، حيث تم تأهيل المسجد لاستيعاب 11123 مصلٍ.

ومن المدخل الرئيسي وفي أولى الخطوات داخل المسجد، يلاحظ الزائر ضفرات مائلة، وأعمدة رخامية، يبلغ عددها 220 عمود رخام، تتدلى منها الدُليات والمشكوات النحاسية وعددها، 130 مشكاة و100 نجفة.

 ويأتي ذلك، بالإضافة إلى شُخشيخة ذات نوافذ صغيرة تتدلى منها النجفة الكبيرة المشهورة بقنديل أم هاشم، والمنبر الجديد أحد أهم العناصر التي روعي فيها روعة التصميم، وأعيد للمسجد القديم روعة محرابه، ورمم المحراب الرئيسي بأنفس أنواع الرخام، وحفرت عليه آيات قرآنية كريمة، كما تحولت الحوائط الداخلية إلى لوحات فنية خشبية ورخامية.

وفي المشهد الشريف، مقام السيدة زينب رضي الله عنها، تعلو مدخل الضريح عتبة مزخرفة ومذهبة، وجرى تجديد وترميم المقام، بأنفس الأحجار الكريمة، وروعي في تجديد المقام وترميمه من الداخل، الحفاظ على طابع المهابة والجلالة.

الاكثر قراءة