الثلاثاء 18 يونيو 2024

نجوم المسرح المصري.. صالحة قاصين.. أول سيدة تقف على الخشبة في مصر والوطن العربي

صالحة قاصين

ثقافة18-5-2024 | 02:05

همت مصطفى

يزخر تاريخنا الثقافي والفني بنجوم مضيئة، عاشت تتلألأ في حياتنا، من مؤلفين وممثلين ومخرجين، ونجومًا خلف الستار، أضافوا الكثير بالتزامها وإخلاصها وموهبتها وإبداعها في مسيرة المسرح المصري والعربي، وأسعدوا الجمهور بكل ما قدموه، وتركوا  إرثًا فنيًا في الحركة الفنية المصرية وحفروا أسمائهم في عالم الإبداع بما قدموه  بعروض مسرحنا المصري.

 ومع بوابة «دار الهلال» نواصل تسليط الضوء يوميًا على رحلة أحد صناع رحلة المسرح المصري على الخشبة، ومن عالم الكواليس، وخلف الستار ولنسافر معه في سطورنا تحت عنوان «نجوم المسرح المصري».

ونلتقي  اليوم مع  الفنانة صالحة قاصين

ولدت صالحة قاصين في 18 مايو 1878 م في القاهرة، واكتشفها محمود حجازي، شقيق سلامة حجازي، وعرفت بجمالهاالآخاذ حينذاك، وهي أول امرأة تمثل في المسرح المصري بدلًا عن الرجال، لتصبح  السيدة الأولى وقوفًا على الخشبة بمصر، وفي الوطن العربي بصفة عامة.

شاركت  «صالحة» في عام 1904 مع سلامة حجازي في مسرحية «ضحية الغاوية»، كما شاركت  مع فرقة عزيز عيدبمسرحية «الملك يهرب»، وفي مسرح  الفنان   والرئد المسرحي نجيب الريحاني وشاركت في عدد كبير من المسرحيات  لتصبح معه سيدة المسرح العربي الأولى.

رحلتها مع السينما 

 مثلت «قاصين» بأكثر من 180 فيلمًا والتي نوضح أهمها :

 

الثلاثينيات.. شاركت صالحة قاصين في فيلمي «الأبيض والأسود»، «أنشودة الراديو» وفي عام (1936)، وفيلم «دنانير» (1939).

الأربعينيات.. «على مسرح الحياة» (1942)، «قصة غرام»، «البني آدم» 1945، وفي (1946) شاركت في ثلاثة أفلام وهي «الماضي المجهول»، «أول نظرة»، «شهرزاد»، «قلبي دليلي» 1947، وفيلم «أوعى المحفظة» 1949.

الخمسينيات والستينيات.. «إلهام» 1950، وفي عام 1952 شاركت في أفلام «حلال عليك»، «على كيفك»، «صورة الزفاف»، وفي 1954 شاركت في «عروسة المولد»، «وعد»، «أمريكاني من طنطا»، «بنات حواء»، «ضحكات القدر»، و«بنات الليل»1955، «طاهرة» 1957، وفي عام (1958) شاركت في أفلام «مع الأيام»، «الشيطانة الصغيرة» (1958)، «إسماعيل يس في مستشفى المجانين» 1958، «لوكاندة المفاجآت» (1959 ، «شهر عسل بصل» (1960).

قدمت  صالحة قاصين من خلال مشاركتها الكثيرة بالدراما المصرية بالسينما العديد من الأدوار  والشخصيات   وأشهرها  تمثلت في دور العجوز، ضعيفة السمع، وعجوز ماكرة، التي أضحكتنا بالكثير في مختلف مشاهدها على الشاشة.

 ويذكر أن الفنان الكبير نجم الكوميديا نجيب الريحاني أحبها، وأشار إليها في مذكراته بأنها حبه الأول.

رحيل وأثر باق 
 

أصيبت قاصين بمرض ألزهايمر في أواخر حياتها،  ورحلت عن عالمنا في 9 أبريل في عام 1964 عن عمر يناهز الـ 85 عامًا بعد رحلة كببرة مليئة بالعطاء والإبداع.

د