الإثنين 17 يونيو 2024

محافظ بورسعيد يستقبل وفد من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لبحث سبل التعاون والفرص الاستثمارية

جانب من اللقاء

محافظات20-5-2024 | 16:06

عمرو فارس

استقبل اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد اليوم الإثنين، وفدا من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لشئون الشرق الأوسط ، لبحث سبل التعاون والفرص الاستثمارية بالمحافظة، وذلك بحضور الدكتور عمرو عثمان نائب المحافظ ، والمستشار ابراهيم عبد الغفار مستشار المحافظة للإستثمار ،و مديري الإدارات المختصة بالمحافظة.

في بداية اللقاء رحب محافظ بورسعيد بالوفد على أرض بورسعيد ،معربا عن سعادته بتعزيز سبل التعاون بين المحافظة ومختلف الدول بما يساهم في إقامة المشروعات المتنوعة التي تدعم خطة التطوير والتنمية داخل محافظة بورسعيد .

وأشار محافظ بورسعيد أن المحافظة تتمتع بمقومات ومميزات فريدة تؤهلها لجذب مختلف الاستثمارات،  مستعرضا مقومات المناطق الصناعية بجنوب وشرق وغرب بورسعيد، مؤكدا علي أن المحافظة تعمل على تيسير كافة الإجراءات لإقامة مشروعات استثمارية تهدف لخلق فرص عمل جديدة .

 و أكد المحافظ بأن المحافظة تولي اهتماما كبيرا بدعم الاستثمار وتشجيع المستثمرين، وتسعى جاهدة لتذليل أية عقبات أمامهم لإقامة مشروعاتهم للمساعدة في توفير فرص عمل للشباب، ودفع عجلة العمل لإحداث التنمية المنشودة في كافة القطاعات .

وخلال اللقاء تم عرض فيلم تسجيلي بعنوان " شركاء النجاح " يوضح  إنجازات محافظة بورسعيد في مختلف القطاعات ،عقبة استعراض بريزنتش حول الفرص والمقومات الاستثمارية بجنوب بورسعيد، بما تشمله من مخططات سكنية وتجارية وصناعية وسياحية، فضلا عن موقعها المتميز بما يعظم من الفرص الاستثمارية بجنوب بورسعيد و يحقق الاستغلال الأمثل لكافة الموارد والإمكانيات المتاحة.

و أوضح محافظ بورسعيد إلى أن المحافظة شهدت في الفترة الأخيرة نقلة نوعية كبيرة في مختلف مجالات التنمية ، بعد دخول صناعات للمرة الأولى ببورسعيد، حققت نجاحات كبيرة بعد غزو منتجاتها الأسواق المحلية والعالمية،  فضلا عن أن بورسعيد أصبحت مؤهلة بشكل كبير لاستقبال كبرى الكيانات الاقتصادية بعد التطور في البنية التحتية بجميع القطاعات. 

ومن جانبهم، وجه الوفد الشكر لمحافظ بورسعيد على حسن استقباله ،كما أشادوا بالتنمية والطفرة الصناعية والتجارية والسياحية على أرض بورسعيد والتي كانت الدافع الأول لحرصهم على إقامة استثمارات بهذه المحافظة الواعدة.