الإثنين 17 يونيو 2024

نزوح 16 ألف شخص من منطقة خاركيف بسبب استمرار العمليات العسكرية الروسية

الحرب الروسية الأوكرانية

عرب وعالم22-5-2024 | 12:25

دار الهلال

أكدت المتحدثة باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، شابيا مانتو، أن العدد المتزايد للنازحين من منطقة خاركيف في شمال شرق أوكرانيا يعكس حجم الأزمة الإنسانية المتفاقمة جراء الهجمات الروسية المتواصلة. 

وأشارت إلى  أن نحو 16 ألف شخص نزحوا من منطقة (خاركيف) شمال شرق أوكرانيا؛ بسبب استمرار الهجمات الجوية والبرية الروسية، وتم إجلاء أكثر من 10300 شخص من قراهم في المناطق الحدودية لمنطقة (خاركيف) من قبل السلطات الأوكرانية خلال الأسبوع الماضي، وذلك بمساعدة متطوعين ومنظمات إنسانية.

وتحتاج السلطات الأوكرانية والمنظمات الإنسانية إلى دعم متواصل لتقديم المساعدة للنازحين وتلبية احتياجاتهم الأساسية والطبية والنفسية.

من جانبه، أكد ممثل منظمة الصحة العالمية في أوكرانيا، الدكتور يارنو هابيشت، على الأضرار الجسيمة التي تلحقها الهجمات بالبنية التحتية للرعاية الصحية، مما يعرض حياة الكثيرين للخطر ويعرقل الوصول إلى الرعاية الطبية الطارئة.

إلى جانب ذلك، فإن الأوضاع الإنسانية والصحية تزداد تعقيدًا مع اقتراب موسم الشتاء، حيث يصبح من الضروري توفير وحدات التدفئة والدعم اللازم لمؤسسات الرعاية الصحية للتأكد من استمرارية خدماتها.

ومن المهم أن تحصل الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية على تمويل كافٍ لتلبية الاحتياجات الإنسانية الملحة في أوكرانيا، خاصة مع تراجع التمويل مقارنة بالأعوام السابقة.

إن استمرار الدعم المالي والموارد الإنسانية سيكون حاسمًا لمواجهة التحديات الراهنة وضمان تقديم المساعدة اللازمة للمتضررين في أوكرانيا.