الأربعاء 19 يونيو 2024

سياسة الأرض المحروقة.. استمرار الإبادة الجماعية بغزة وتجاهل المجتمع الدولي

غزة

توك شو24-5-2024 | 10:40

علي الحليق

قال الدكتور شفيق التلولي، الكاتب والمحلل السياسي، إن العالم على دراية بما يحصل في قطاع غزة ليس اليوم، ولكن منذ اللحظة الأولى التي اندلعت فيها هذه الحرب، حيث اندلعت منذ البداية بشكل شرس ووحشي استهدفت الحجر والبشر والشجر عبر سياسة الأرض المحروقة التي اتبعتها حكومة الاحتلال منذ بداية الحرب.

وأضاف "التلولي"، خلال مداخلة على قناة القاهرة الإخبارية، أن قوات الاحتلال تقيم أكبر مذبحة بالتاريخ، بل ما يحدث في غزة هو أم المجازر التي ترجمت المجازر التي جاءت عليها دولة الاحتلال منذ أن اغتصبت فلسطين، وهي جاءت على هذا النهج لكن اليوم تتعاظم هذه المجازر وتكبر وتتمدد طولا وعرضا.

وتابع: "جيش الاحتلال لم ينفك عن قتل المدنيين في كل مكان خاصة مخيم جباليا في شمال قطاع غزة وصولا إلى رفح الفلسطينية التي توغلت فيها قوات الاحتلال في عملية برية واجتياح شامل فضلا عن إبادة تمارسها في منتصف قطاع غزة لتقسمه إلى قسمين ولتحاصر القطاع بشكل كلي وتقيم فيه أكبر مجاعة بالتاريخ وكل هذا أصبح بالتأكيد العالم يدركه جيدا".