الثلاثاء 18 يونيو 2024

رئيس الوزراء المغربي: الحلول العسكرية في غزة لن تجلب السلام للمنطقة

رئيس الوزراء المغربي

عرب وعالم11-6-2024 | 15:40

دار الهلال

أكد رئيس الوزراء المغربي عزيز أخنوش، أن ما يحدث في غزة هو ماساة انسانية حقيقية منقطعة النظير لاكثر مليون و300 ألف شخص يعيشون ظروفا لا يحتملها بشر،مشددا على أن الحلول العسكرية لن تجلب السلام أو الاستقرار للمنطقة وان الاستمرار في ادارة الصراع في فلسطين دون افق معقول للحل لن يجلب الأمن المستدام .

وقال أخنوش -أمام الجلسة الافتتاحية لأعمال المؤتمر الدولي للاستجابة الإنسانية الطارئة في غزة، بتنظيم مشترك بين مصر والأردن والأمم المتحدة بمدينة البحر الميت الأردنية - إن المساعدات الموجهة لإنقاذ الأرواح واغاثة المستضعفين في فلسطين يجب ان لا تكون رهينة للسياسات والصراعات، مشددا على أهمية التحرك العاجل لضمان وصول المساعدات الإنسانية بانسيابية.

وأكد ضرورة تمكين الوكالات الاممية العاملة في المجال الإنساني وخاصة الأونروا من القيام بالمهام المنوطة بها، واصفا " الأونروا" بشريان الحياة الذي يمد الفلسطينيين بالمساعدات.

وجدد أخنوش، إدانة بلاده لمحاولات التهجير القسرى واستهداف المدنيين في اي ظرف وكيفما كانت الدوافع والمبررات، وأعرب عن دعم بلاده لكافة المبادرات والمقترحات الهادفة لوقف إطلاق النار الدائم في غزة وإدخال المساعدات الإنسانية وحماية المدنيين .