الأحد 21 يوليو 2024

محافظ أسوان: نسعى لفتح آفاق جديدة للاستثمار بالمجالات كافة

جانب من اللقاء

محافظات10-7-2024 | 12:35

دار الهلال

أكد محافظ أسوان إسماعيل كمال، سعي المحافظة لفتح آفاق جديدة للاستثمار في المجالات كافة، وخاصة في ظل الاهتمام والدعم الملحوظ من القيادة السياسية لهذا الملف المهم، والذي يشهد متابعة متواصلة من رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ووزارة التنمية المحلية لخلق مناخ جاذب للفرص الاستثمارية المتنوعة ولتعزيز البعد الاقتصادي الذي يسهم في تحقيق القيمة المضافة بالجودة العالية. 

جاء ذلك خلال لقاء محافظ أسوان مع الدكتورة شريفة ماهر مدير مكون التنمية الاقتصادية المحلية وتطوير نظم العمل بمشروع الدعم الفني للوزارة بحضور المهندس عمرو لاشين نائب المحافظ، والمهندسة فاطمة إبراهيم السكرتير العام.

وأوضح المحافظ أنه سيتم تعزيز أوجه التعاون مع مشروع الدعم الفني بالوزارة لإعداد الخطة الإستراتيجية للمحافظة 2030، والتي تستهدف مناقشة دراسة تحليل الوضع الراهن لمحافظة أسوان بالتنسيق مع القيادات التنفيذية وأعضاء المجلس الاقتصادي الاجتماعي والجهات ومديريات الخدمات ذات الصلة، لافتًا إلى أنه بالتوازي سيتم أيضًا التركيز على تنفيذ أنشطة اقتصادية يراعى فيها البعد الاجتماعي، فضلا عن استكمال الخطط الموضوعة لبناء وتنمية القدرات المحلية والبنية المعلوماتية وأنظمة المتابعة والتقييم، وكذا الارتقاء بمستوى جودة الخدمات المحلية، وتهيئة بيئة ومناخ جاذب للاستثمار والمستثمرين والقطاع الخاص بما يساهم بدوره في الاستغلال الأمثل للثروات التعدينية والمحجرية التي تمتلكها عاصمة الاقتصاد الإفريقي.

في سياق منفصل، قام وفد من جامعة أسوان برئاسة الدكتور محمد عبد العزيز نائب رئيس الجامعة بتقديم التهنئة لمحافظ أسوان إسماعيل كمال بمناسبة توليه المسئولية، متمنين له التوفيق والسداد، وتحقيق المزيد من الطموحات والآمال لأبناء هذه المحافظة العريقة.

وأكد المحافظ أن جامعة أسوان تعد صرحا تعليميا نفتخر به في ظل توافر بيت الخبرة من الأساتذة والمتخصصين بالجامعة، وأيضًا بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والذين يقدموا للمحافظة الدعم بالاستعانة الكاملة بهم في الاستشارات الفنية لتنفيذ المشروعات بالجودة العالية، ولضمان الاستدامة لها، وزيادة العمر الافتراضي لها.

وأشار إلى ضرورة العمل على تحقيق المزيد من أوجه التعاون المثمر والبناء، وخاصة الدعم لمنظومة الصحية، والتي تقوم بتقديمها مستشفيات أسوان الجامعي، تواكبًا مع باقي المستشفيات والمراكز الطبية والوحدات الصحية المدرجة ضمن منظومة التأمين الصحي الشامل، ليتم نهو الأعمال الجارية للاستعداد للتطبيق الفعلي للمنظومة من أجل الوصول إلى أعلى جودة من تقديم الخدمات الطبية والعلاجية للمواطنين بمختلف مدن ومراكز المحافظة.

وأوضح أنه سيتم الإعداد لعقد مجلس الصحة الإقليمي بحضور عناصر المنظومة الصحية والطبية من مديري المستشفيات وأعضاء المجلس للوصول إلى أعلى درجات التنسيق التي تحقق الأهداف المرجوة، مؤكدًا الاهتمام بصحة المواطن تعتبر ذات أولوية.