الجمعة 1 يوليو 2022

لمحات من حياة الشيخ أبو العينين شعيشع.. نقيب القراء وأول قارئ مصري بالمسجد الأقصى

الشيخ أبو العينين شعيشع

تحقيقات23-6-2022 | 11:20

إسراء خالد

تحل، اليوم الخميس 23 يونيو، ذكرى وفاة أول قارئ مصري بالمسجد الأقصى، الشيخ أبوالعينين شعيشع، والذي مر بمراحل كثيرة في حياته حتى عُين نقيبًا للقراء بمصر.

وتستعرض بوابة «دار الهلال»، في السطور التالية، أبرز المحطات في حياة الشيخ أبوالعينين شعيشع أحد أهم قراء القرآن الكريم في الوطن العربي.

الشيخ أبو العينين شعيشع

  • ولد 22 أغسطس 1922، في مدينة بيلا بمحافظة كفر الشيخ، ويعد أحد أبرز قراء القرآن الكريم في العالم الإسلامي.
  • التحق بكُتاب المدينة، وحفظ القرآن الكريم كاملًا، وهو لم يتجاوز الـ 10 من عمره.
  • أحب كثيرًا الاستماع إلى القرآن الكريم من القراء في المناسبات، مما ساعد في تكوين حصيلة نغمية كبيرة لديه، كان لها عظيم الأثر في مسيرة حياته، وكانت سببًا في تفوقه على كثير من القراء الأكبر سنًّا منه فيما بعد.
  • كان متأثرًا بالشيخ محمد رفعت، وظهرت موهبته في قراءة القرآن الكريم، وعذوبة صوته، وأدائه.
  • التحق بالإذاعة المصرية عام 1939، وكان عمره لا يتجاوز وقتها 17 عامًا.
  • تمكن رغم صغر سنه من ترك بصمة واضحة بين كبار القراء، إذ اتخذ لنفسه أسلوبًا فريدًا في التلاوة تميز به وحده.
  • سجل العديد من التلاوات النادرة للإذاعة المصرية، والعديد من الإذاعات العربية.
  • تم تعينه قارئًا لمسجد عمر مكرم بميدان التحرير عام 1969، ثم قارئًا لمسجد السيدة زينب عام 1992.
  • يعد أول قارئ مصري يقرأ بالمسجد الأقصى.
  • ناضل كثيرًا في بداية السبعينات لإنشاء نقابة القراء، وتم انتخابه نقيبًا لها عام 1988، خلفًا للراحل الشيخ عبد الباسط عبد الصمد، وظل في منصبه حتى وفاته.
  • تقلد العديد من المناصب خلال حياته، فتم تعينه عضوًا بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، وعميدًا للمعهد الدولي لتحفيظ القرآن الكريم، وعضوًا باللجنة العليا للقرآن الكريم بوزارة الأوقاف، وعضوًا للجنة اختبار القراء بالإذاعة والتليفزيون.

وفاة الشيخ أبو العينين شعيشع

تُوفي الشيخ أبو العينين شعيشع 23 يونيو 2011، عن عمر يناهز الـ89 عامًا، بعد رحلة عامرة في تلاوة القرآن الكريم في العالم الإسلامي.

القرآن بصوت أبو العينين شعيشع

ومن أشهر ما قرأ الشيخ أبو العينين شعيشع من كتاب الله العزيز: