الأحد 14 اغسطس 2022

أفريكسيم بنك يجدد تسهيلات بقيمة مليار دولار أمريكي لصناديق تعديل اتفاقية التجارة الحرة بأفريقيا

أفريكسم بنك

عرب وعالم1-7-2022 | 16:36

دار الهلال

جدد مجلس إدارة بنك التصدير والاستيراد الأفريقي أفريكسم بنك في اجتماعه الـ 134 موافقته على تسهيل بقيمة مليار دولار لتفعيل اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية (AfCFTA). 

كما وافق البنك على منحة تمويل بمبلغ 10 ملايين دولار لتأسيس الصندوق الأساسي من صناديق تسوية منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية.

وتم تفويض أفريكسم بنك وأمانة منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية من قبل مجلس وزراء التجارة لمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية ورؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي لإنشاء وتشغيل صناديق تسوية منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية، والتي تتكون من الصندوق الأساسي، والصندوق العام وصندوق الائتمان.

وسيتم استخدام الصندوق الأساسي لحشد المنح لمواجهة خسائر عائدات الرسوم الجمركية ودعم الدول الأطراف في منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية لتنفيذ البروتوكولات المختلفة في إطار منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية، حيث وافق مجلس إدارة بنك Afreximbank على تمويل بمبلغ 10 ملايين دولار لبدء إنشاء الصندوق الأساسي. 

وسيُستخدم الصندوق العام لحشد التمويل بشروط ميسرة، بينما سيُستخدم صندوق الائتمان لتعبئة التمويل التجاري الذي سيُستخدم لدعم القطاعين العام والخاص بما في ذلك المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والشباب والنساء للتكيف مع الوضع الجديد؛ البيئة التجارية الناشئة عن منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية.

وقال البروفيسور بنديكت أوراما رئيس ورئيس مجلس إدارة "أفريكسم بنك": "يسر أفريكسم بنك تعيينه مديرا لصناديق التكيف لمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية بعد العمل التعاوني المكثف الذي قام به مع أمانة منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية ومفوضية الاتحاد الأفريقي خلال السنوات القليلة الماضية. 

وأضاف أن تجديد البنك التسهيلات البالغة مليار دولار، وتمويله المنحة البالغة 10 ملايين دولار يمثل تفويضًا مدويًا من قبل مجلس إدارتنا لهذه الجهود، إذ ستساهم هذه المرافق مرة أخرى في تحويل فكرة رائعة إلى حقيقة واقعة. نشكر أمانة منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية على الشراكة القوية التي جعلت تطلعات منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية في متناول اليد". 

ويقدر التمويل المطلوب في إطار "صناديق التعديل" بحوالي 8-10 مليارات دولار وسيتم إدارة صندوق التكيف لمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية من قبل صندوق تنمية الصادرات في أفريقيا (FEDA) المنبثق عن أفريكسم بنك، بالتعاون مع أمانة منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية.

وقال وامكيلي ميني الأمين العام لأمانة منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية "إن موافقة مجلس إدارة أفريكسم بنك تقرب القارة من تشغيل صناديق التكيف لمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية قبل نهاية عام 2022.. نحث شركاء التنمية الآخرين والمؤسسات المالية على توفير الموارد الإضافية المطلوبة في إطار صناديق التكيف لدعم تنفيذ منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية".