الإثنين 20 مارس 2023

شولتز: برلين تنظر بعناية في شحنات الأسلحة إلى كييف لتجنب التصعيد بين روسيا والناتو

شولتز

عرب وعالم3-2-2023 | 09:30

دار الهلال

قال المستشار الألماني، أولاف شولتز، امس الخميس إن برلين، عند اتخاذ قرار بشأن المساعدات العسكرية لأوكرانيا، تدرس بعناية جميع القرارات بحيث لا تذهب الأمور بعيدا جدا وتنجب التصعيد بين روسيا وحلف شمال الأطلسي.

وقال شولتز في اجتماع مع مواطنين ألمان في بلدة ماربورج بولاية هيس عندما سئل عن قرار برلين بعدم إرسال طائرات مقاتلة وجنود ألمان إلى كييف لمنع التصعيد مع روسيا: "كل خطواتنا التي نظرنا فيها بعناية... كنا نفكر في كيفية منع التصعيد... لمنع الحرب من التحول إلى حرب بين روسيا وحلف شمال الأطلسي. وإلا، لكان الأمر فظيعا".

وأضاف: "لذلك، نحن جميعا نفعل ومسؤولون عن التأكد من عدم حدوث هذا التصعيد".

وتابع شولتز إن برلين تعمل على مسألة تسليم الأسلحة إلى أوكرانيا مع الحلفاء، وخاصة مع واشنطن، مضيفا أنه تم تحديد "جميع الخطوات الأساسية" بالتعاون مع الحلفاء.

وقال المستشار الألماني: "لم نتخذ هذه الخطوات بمفردنا. أقول بوضوح إنه سيظل كذلك"، مضيفا "سنظل مخلصين لهذا المسار، وفي هذا الصدد، يمكنكم الوثوق بنا. ستظل الإجراءات متوازنة، وسننسقها مع الآخرين، وسنتجنب أي تصعيد قد يؤدي إلى حرب بين روسيا وحلف شمال الأطلسي".

ولفت شولتز إلى رأيه بأنه "علينا دائما التفكير في عدم الذهاب بعيدا جدا"، مذكرا بأنه كان ضد إنشاء منطقة حظر جوي فوق أوكرانيا في بداية العملية العسكرية الخاصة الروسية في أوكرانيا لمنع التصعيد وتجنب مقاتلة طائرات الناتو الطائرات الروسية.

وقال المستشار إن الشيء نفسه ينطبق على المناقشة المتعلقة بتسليم الطائرات العسكرية إلى أوكرانيا.

وعندما سئل شولتز عما إذا كانت الدبلوماسية ستكون وسيلة أكثر ملاءمة لإنهاء الصراع الأوكراني بدلا من تسليم الأسلحة والتصعيد، قال إنه يدعم الجهود الدبلوماسية وبالتالي لا يزال على اتصال بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال شولتز: "الدبلوماسية. أنا أؤيد ذلك كثيرا. أنا واحد من الأشخاص القلائل الذين يتصلون ببوتين بانتظام. كنت الأول في موسكو، حيث تحدثنا على تلك الطاولة الطويلة التي يبلغ طولها سبعة أمتار لمدة أربع ساعات. ومنذ ذلك الحين، كنت على الهاتف معه طوال الوقت. أخطط لمواصلة القيام بذلك".

ومع ذلك، أشار شولتز إلى أنه والزعيم الروسي لديهما اختلاف في الآراء حول الصراع الأوكراني، قائلا إن الدبلوماسية مهمة، ولكن هذا لا يعني أنه ينبغي ترك الأوكرانيين وشأنهم.

وأشار إلى أنه "ما نقوم به الآن هو دعمهم حتى لا يحدث هذا. لكننا لا نتوقف عن التواصل، لأنه من الواضح أنه يجب إجراء محادثات سلام في النهاية".