الأحد 21 ابريل 2024

الحلم الدافئ

مقالات28-11-2023 | 17:14

يا أيها الحلم الدافئ الساكن في القلب.. حلمت بيك. أحيانًا وأنا نائمة وكثيرًا وأنا مستيقظة.. وأنت واثق من نفسك معتد بكيانك ووجودك في قلوب الجميع وتمر علينا الأيام وتجري بنا السنين وتظل أنت في قلوبنا، فكل منَّا له حلم يتمنى تحقيقه ويحاول الوصول إليك حتى الطفل الصغير يحمل حلمه في قلبه ولو سألته عاوز تكون إيه لما تكبر يقول ما في قلبه ونفسه طيار ... دكتور .. مدرس.

ولذلك لك كل الحق أن تكون معجب بنفسك فالحقيقة أنك تهون علينا الأيام الصعاب. تجعل دنيانا أجمل. أرقى. أسعد لها هدف ومعنى فلماذا لا تهبط على أرض الواقع بيننا فأنت ليس معنا فقط أنت حلم الطفولة الذي نتمناه.. وحلم الشباب الحائر الذي يحفزنا لنغامر ونخاطر لنصل إليك.

فالشغف منك وإليك ألا يرضيك أن كل إنسان يتمناك ويسعى بكل جهده لتحقيق حلمه فيسعد بك. ألا يرضيك هذا؟ أعرف أن الخطـأ ليس في الحلم ولكن فيمن يحلم بالحلم فقد يحلم الإنسان بحلم أكبر من قدراته وإمكاناته فلا يقدر على الوصول إليه فتتعب نفسه ويحزن قلبه وقد ييأس تمامًا من هذا الحلم بعد أن أصبح حملًا ثقيلًا والحلم هنا ليس له ذنب.

وقد تجد إنسان لا يبذل الجهد المناسب أو المطلوب تجاه هدفه فيُحبط كذلك.. فإن أي حلم نحلم به لابد له من خطة مدروسة وهمة عالية وإرادة قوية، ومحاولات مستمرة ومتعددة .. يصاحبها الثقة بالنفس والإيمان بالحلم وكذلك علينا أن نتوقع الفشل في بعض الأحيان فقد نُخفق في خطوة أو خطوات ونتعثر في طريق تحقيق الحلم وإذا توقعنا الفشل والإخفاق أحيانًا سنتقبل كل تعثر بهدوء وبفهم ودراسة حتى لا نصاب بالإحباط الذي يعطل كل فكرة جميلة وكل خاطرة تتهادى لمشاعرنا وعقولنا.

والفشل ما هو إلا تجربة نمر بها.. وبقدر ما تؤلمنا تُعلمنا وتضيف لرصيدنا الكثير والكثير.. وحتى نتجنب الفشل علينا كذلك استشارة أهل الخبرة والتركيز فيما يشيروا علينا به من النصائح فهم يعطونا تجاربهم التي عانوا منها فيعطوك الرأي الصواب ولكن بدون معاناة.. فالمشورة تجاه من ظلمات الرأي الواحد وتصلب الرأي.. وعلينا بالإصرار فكل من له حلم يتمنى تحقيقه لابد أن نصبر عليه فلا تبعثره الأيام بأحداثها، ولا يتوه الحلم في تفاصيل الحياة ودروبها.. وعليك الاستعانة بالله القوي البصير بعباده حتى تنفرج أمامك كل الطرق والوديان فإن المعونة الربانية أساس متين عميق تصب فيه قطرات أعمالنا لتنبت فيها زهور أحلامنا ونحن على ثقة في توفيق الله لنا.

فأعدِك يا أحلامي يا من تداعبي قلبي وأيامي

أن أسعى لتحقيقك حتى أراكي في واقعي وأمامي