الأحد 21 يوليو 2024

محمود حميدة: «رقمنة ذكرياتي أمر ضروري ويمكن يدرسوها في المستقبل»

محمود حميدة

فن2-4-2024 | 16:57

مها الشيخ

قال الفنان محمود حميدة إن التحول للنظام الرقمي أمر ضروري في ظل التطور التكنولوجي الحالي. 

وكشف محمود حميدة سر تحمسه للمشاركة في مشروع توثيق تاريخ الفنانين بالذكاء الاصطناعي، وهو مواكبة التغييرات التي تحدث في العالم وتحوله للنظام الرقمي. 

وأكد محمود حميدة في تصريحات صحفية، على أن من لن يتحول نشاطه للنظام الرقمي لن يكون فاعلًا في المجتمع مستقبلًا. 

وأكد محمود حميدة في تصريحاته، على أن زمن الورق انتهى وبعد توثيق ذكرياته بطريقة رقمية ستكون متاحة لأي استخدام مستقبلي أو قد يستدعيها أي شخص بغرض الدراسة".

تعاقد عدد من الفنانين والنجوم على فكرة مشروع مبتكرة لتجديد أرشيفهم الفني والحفاظ على ذكريات مشوارهم من خلال الرقمنة والذكاء الاصطناعي. 

واتفق عدد من الفنانين أبرزهم إلهام شاهين، محمود حميدة، بشرى، بسمة أحمد زاهر، شيري عادل وغيرهم مع شركة لرقمنة أرشيفهم الفني بطريقة حديثة.

يستهدف هذا المشروع الحفاظ على التراث الفني بتكنولوجيا متماشية مع عصر الذكاء الاصطناعي، كما سيتم من خلاله الكشف عن أرشيف صور وذكريات خاصة لم تنشر من قبل.