الأربعاء 29 مايو 2024

دبلوماسي سابق: الحكومة الإسرائيلية تسعى لإغراق المنطقة في وحل من العنف

السفير محمد حجازي

توك شو17-4-2024 | 23:05

أكد السفير محمد حجازي مساعد وزير الخارجية الأسبق، أن طول أمد الحرب في غزة وتوسيعها يساهم في استمرار الحكومة الإسرائيلية، لافتًا إلى أن العالم انشغل بالهجمات الإيرانية على دولة الاحتلال الإسرائيلي عن القضية الفلسطينية لفترة مؤقتة. 

وأشار «حجازي»، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية مارينا المصري، مقدمة برنامج «مطروح للنقاش»، المذاع على قناة «القاهرة الإخبارية»، إلى أن أنظار العالم ورؤية القوى الإقليمية والدولية تجاه غزة والقضية الفلسطينية لن تتأثر إلا لفترة وجيزة حتى يجرى إجهاض محاولة اليمين الإسرائيلي القفز بالمشهد إلى المزيد من العنف من خلال استهداف متعمد للقنصلية الإيرانية في دمشق. 

وأكمل: «الحكومة اليمينية المتطرفة الإسرائيلية سعت إلى إغراق المنطقة في وحل جديد من العنف باقتحام رفح الفلسطينية وعندما تصدت لها دول مثل مصر والولايات المتحدة الأمريكية، وعندما اتضح لليمين الإسرائيلي أنه لن يستطيع تمديد أجل النزاع ومدة العنف حيث يستهدف في المقام الأول الوصول بالأربع الأشهر المقبلة حتى يتلقفه اليمين الجمهوري المتطرف في حال انتخابه حتى يكون بايدن غير قادر على التأثير على إسرائيل وتغيير حكومتها التي تعلم تماما أنها في اليوم التالي لوقف الحرب ستُحاسب».