الأربعاء 29 مايو 2024

«أوقاف القدس» يستنكر خطط تغيير الوضع التاريخي للمسجد الأقصى

مدينة القدس المحتلة

عرب وعالم17-4-2024 | 23:15

أعلن مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في القدس المحتلة، اليوم الأربعاء عن استنكاره لخطط ونوايا وزير الأمن الإسرائيلي المتطرف ايتمار بن جفير، التي تهدف إلى تغيير الوضع التاريخي في المسجد الأقصى المبارك، معتبراً ذلك انتهاكاً فادحاً لحقوق المسلمين التاريخية والدينية في مسجدهم الأقصى المبارك.

وأوضح المجلس في بيان صادر اليوم، أنه ينظر ببالغ الخطورة إلى الإعلانات الأخيرة التي نشرتها وسائل الإعلام حول نية بن جفير تغيير الوضع في المسجد الأقصى المبارك، محذراً من خطورة هذه الخطوات الاستفزازية والمؤامرات الغير مسؤولة التي قد تؤدي إلى تصاعد التوتر والعنف في المنطقة.

وأكد المجلس حق المسلمين الديني والتاريخي والقانوني في كل بوصة من أراضي المسجد الأقصى المبارك، مشيراً إلى ضرورة حماية الوضع الديني والتاريخي والقانوني القائم منذ فترة طويلة في المسجد الأقصى المبارك، الذي يعتبر مقدساً للمسلمين وحدهم ولا يمكن تقسيمه أو مشاركته مع أي طرف آخر.

وطالب المجلس دول العالم والمنطقة بالتدخل العاجل والفعال لمنع هذه الخطط، والحفاظ على الأوضاع القائمة في المسجد الأقصى المبارك، والتي تعتبر أحد أهم رموز الاستقرار في المنطقة، وتعزيز العدالة والكرامة الإنسانية في حماية حقوق الشعوب والأمم في ممارسة معتقداتها الدينية في مواقعها المقدسة، بموجب القوانين الدولية والمعاهدات الإنسانية.