الجمعة 24 مايو 2024

شراكة جديدة بين «قومي المرأة» والأمم المتحدة لحماية المرأة من العنف

جانب من الاجتماع

سيدتي22-4-2024 | 11:32

مروة لطفي

ترأست الدكتورة مايا مرسى، رئيسة المجلس القومي للمرأة، اجتماعًا مع سفير فرنسا لدى مصر، السفير إريك شوفالييه، وممثلة هيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر، كرستين عرب، لبحث الشراكة الجديدة مع حكومة فرنسا وهيئة الأمم المتحدة لدعم الجهود الوطنية لإنشاء "الوحدة المجمعة لحماية المرأة من العنف". وتهدف هذه الوحدة إلى تعزيز الإتاحة للنساء والفتيات ذوات الإعاقة اللواتي تعرضن للعنف.

وأعربت مرسى عن سعادتها البالغة بالشراكة الجديدة مع حكومة فرنسا وهيئة الأمم المتحدة لدعم الجهود الوطنية لمواجهة التحديات التي تواجهها النساء والفتيات عند الإبلاغ عن حالات العنف. وأكدت الدكتورة مايا مرسى أن الشراكة ستسهم في تعزيز سبل الإتاحة للسيدات والفتيات ذوات الإعاقة في "الوحدة المجمعة لحماية المرأة من العنف".

كما أشارت إلى أن الجهود المشتركة في إطار هذه الشراكة تندرج ضمن الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة المصرية 2030.

من جانبه، أكد السفير إريك شوفالييه، سفير فرنسا لدى مصر، أن مكافحة العنف ضد المرأة ودعم الناجيات هي أولوية لفرنسا. وأعرب عن فخر فرنسا بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة والمجلس القومي للمرأة من أجل دعم النساء المصريات، خاصة النساء ذوات الإعاقة.

كما أشادت كرستين عرب، ممثلة هيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر، بالعمل المستمر لدعم النساء والفتيات اللواتي تعرضن للعنف. وأعربت عن فخر الهيئة بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة وحكومة فرنسا في دعم "الوحدة المجمعة لحماية المرأة من العنف"، وتسهيل وصول النساء ذوات الإعاقة إلى خدماتها.

يأتي ذلك في إطار جهود تصدي للتحديات التي تواجهها النساء عند الإبلاغ عن حالات العنف، وتسهيل الوصول إلى الخدمات الأساسية لهن، خاصة النساء ذوات الإعاقة.