الأربعاء 19 يونيو 2024

وزيرة البيئة: استعادة النظم البيئية تواجه تحديات أدت إلى فقد التنوع البيولوجي

وزيرة البيئة

أخبار22-5-2024 | 12:06

دار الهلال

أكدت وزيرة البيئة، الدكتورة ياسمين فؤاد، أن مصر، خلال رئاستها لمؤتمر التنوع البيولوجي (COP14)، ركزت على أهمية صون التنوع البيولوجي كعملية تشاركية توحد جهود مختلف الشركاء

وأشارت إلى أن هذه العملية تواجه العديد من التحديات، مثل الأمن الغذائي ونقص المياه والأمراض المعدية، وغيرها، التي تؤدي إلى فقدان التنوع البيولوجي الذي يعتمد عليه حياة البشر.

وخلال احتفال برنامج الأمم المتحدة للبيئة (UNEP) باليوم الدولي للتنوع البيولوجي، أكدت وزيرة البيئة على دور مصر الرائد في وضع أهداف طموحة في الإطار العالمي للتنوع البيولوجي، والتي تم إعلانها في مؤتمر التنوع البيولوجي الأخير (COP15). وأكدت أيضًا على الدعم الكبير الذي قدمته مصر لتحقيق هذه الأهداف، بالتعاون مع الشركاء المختلفين.

وأوضحت الوزيرة أن مصر اتخذت العديد من الإجراءات على المستوى الوطني لصون التنوع البيولوجي، مثل صون محمياتها الطبيعية بمدخل الربحية المشتركة لجميع الأطراف، وتنفيذ أنشطة السياحة البيئية بدعم من القطاع الخاص، وشراكة كاملة مع المجتمعات المحلية في عملية الصون.

وأشارت الوزيرة إلى أن مصر تعمل بجد على تخطي التحديات التمويلية بتأسيس صندوق للطبيعة، وتعزيز دور القطاع الخاص والمؤسسات التمويلية في هذا الصدد.

وشددت على أهمية الحلول القائمة على الطبيعة في مواجهة فقد التنوع البيولوجي، ودور كل فرد ومجتمع في هذه العملية.

وفي ختام كلمتها، أكدت وزيرة البيئة على أن مصر تحتفل باليوم الدولي للتنوع البيولوجي من خلال الاحتفالات على منصات التواصل الاجتماعي لوزارة البيئة، وذلك بهدف التوعية بأهمية الحفاظ على التنوع البيولوجي ودور كل فرد في هذا الصدد.