الثلاثاء 18 يونيو 2024

«تحفة معمارية ».. تعرف على الكنيسة المستديرة الوحيدة في مصر

كنيسة مارجرجس الروم

ثقافة24-5-2024 | 02:58

بيمن خليل

كنيسة من أقدم الكنائس في مصر والعالم، تحفة معمارية على أراضي مصرية، تخطف الأنظار فور رؤيتها، تتميز هذه الكنيسة بتصميمها المعماري الرائع الذي يستحوذ على اهتمام الزوار من مختلف أنحاء العالم، حيث يتوافد السياح بأعداد كبيرة للاستمتاع بجمال وفخامة معمار هذا المعلم الديني البارز في منطقة مصر القديمة، وهي كنيسة "القديس مارجرجس الروم الأرثوذكس"، الكنيسة المستديرة الوحيدة في مصر.


تقع كنيسة مارجرجس الروم الأرثوذكس بجوار المتحف القبطي، وتأسست في القرون الأولى، مما يجعلها أحد أقدم الكنائس الدينية الأثرية في مصر والعالم أيضًا، شيدت الكنيسة على موقع برج حصن بابليون، وهي ترتبط ارتباطاً وثيقاً بدير سانت جورج، وتعتبر مقرا لبطريرك الكنيسة الأرثوذكسية الرومانية في الإسكندرية.


في عام 1904 تعرض الكنيسة لحريق كبير أدى إلى تلف هيكلها، ولكن تم إعادة بنائها وتم الانتهاء منه عام 1909، وتضم الكنيسة العديد من الأيقونات القبطية القديمة لبعض القديسن والتي تعود إلى القرون الحادي عشر والخامس عشر.


تختلف كنيسة مارجرجس بتصميمها الرائع الذي يتميز عن باقي الكنائس في المنطقة المحيطة بها، حيث تتخذ شكل دائري، وليس شكل  فلك نوح، كالذي يوجد بالكنيسة المعلقة ما يرمز إلى مفهوم الخلاص في الديانة المسيحية.
وكانت قد أشارت شركة المقاولون العرب في بيان صحفي إلى أن تنفيذ مشروع ترميم كنيسة مارجرجس استغرق 30 شهرًا، وتم استخدام أحدث التقنيات والأساليب التكنولوجية بواسطة فريق عمل مصري وبأيدي وخبرة مصرية 100% مكون من أفضل المهندسين والفنيين والعمال.
القديس مارجرجس الروماني يعد واحدًا من أهم القديسين الشهداء في المسيحية، ويحظى بمكانة خاصة وكبيرة في الكنائس الشرقية وبعض الكنائس الغربية، ويذكر أنه تميز بشجاعته وبطولته كونه كان جنديًا في جيش الإمبراطورية الرومانية، في عهد الإمبراطور دقلديانوس، تعرض للاضطهاد وحكم عليه بالإعدام بسبب رفضه إنكار إيمانه المسيحي، وبالرغم من التعذيبات الصعبة التي تعرض لها، بقي متمسكًا بإيمانه وشجاعته حتى لحظة استشهاده