السبت 22 يونيو 2024

«المشاط» تبحث مع وفد بنك الاستثمار الأوروبي تعزيز التعاون في مجال المياه

جانب من اللقاء

اقتصاد25-5-2024 | 13:47

محمد حبيب

استقبلت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، وفد بنك الاستثمار الأوروبي في إطار العلاقات الوثيقة التي تربط بين جمهورية مصر العربية والبنك الأوروبي.

يهدف هذا الاجتماع إلى استكشاف مجالات تعزيز التعاون المشترك في إدارة الموارد المائية.

تأتي هذه الخطوة في إطار الشراكة الوثيقة بين مصر والبنك الأوروبي، وخاصة بعد توقيع اتفاق ترفيع مسار العلاقات المشتركة بين مصر والمفوضية الأوروبية إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية. هذه الشراكة تعكس العلاقات القوية التي بدأت منذ عام 1979 والتي أسفرت عن تمويلات تنموية مهمة للقطاعين الحكومي والخاص بقيمة تزيد عن 14 مليار يورو، والتي ساهمت في تعزيز جهود تحقيق التنمية في عدة مجالات.

في بداية اللقاء، رحبت وزيرة التعاون الدولي بوفد بنك الاستثمار الأوروبي، مؤكدة على أهمية التعاون المشترك في تعزيز أولويات التنمية في مصر. أبرزت الوزيرة الأولوية التي توليها الحكومة لمشاريع المياه، مشددة على أهمية هذا القطاع في تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة.

وأشارت الوزيرة إلى أن المياه تعتبر جزءًا حيويًا في جهود مكافحة التغير المناخي، كما أنها تسهم في تحقيق العديد من الأهداف الإنمائية المستدامة، بما في ذلك الهدف السادس المتعلق بالمياه النظيفة والصرف الصحي في أجندة التنمية المستدامة.

شهد اللقاء استكشاف الآليات الجديدة للتعاون في مشروعات المياه، نظرًا لأهميتها القصوى وتوافقها مع استراتيجية الدولة لتنمية الموارد المائية، وجهود تعزيز شبكات الصرف الصحي في المناطق الريفية، بهدف تعزيز استخدام الموارد المائية بشكل مستدام.

وفي سياق التعاون مع الاتحاد الأوروبي، تم وضع إطار شراكة جديد مع بنك الاستثمار الأوروبي للأعوام 2021-2027، يعزز مجالات التعاون المشترك، خاصة في قطاعات الصحة والتعليم والبيئة والطاقة ومعالجة المياه والنقل والزراعة والتموين. تهدف هذه المبادرة، ضمن إطار مبادرة "فريق أوروبا"، إلى تعزيز التحول الأخضر وتعزيز جهود التنمية المستدامة من خلال التعاون مع القطاع الخاص.

خلال الفترة من 2020 إلى 2024، قام بنك الاستثمار الأوروبي بتمويل مشروعين في مجال المياه.

الأول كان مشروع توسعة وتطوير محطة معالجة مياه الصرف الصحي بالإسكندرية بتكلفة 138 مليون دولار.

هدف هذا المشروع هو زيادة قدرة وتحديث مستوى المعالجة لمحطة معالجة مياه الصرف الصحي في غرب الإسكندرية، بهدف تحسين جودة النفايات السائلة المُعالَجة والمساهمة في إزالة التلوث من بحيرة مريوط والبحر الأبيض المتوسط.

المشروع الثاني كان معالجة مياه الصرف الصحي بحلوان بتكلفة 88 مليون دولار.

يهدف هذا المشروع إلى تعزيز وتحديث محطة معالجة مياه الصرف الصحي بحلوان لتحسين جودة مياه الصرف الصحي المعالجة وتمكين إعادة استخدامها بشكل آمن في الزراعة.

الاكثر قراءة