الخميس 25 يوليو 2024

"وأنا البائسُ الفقيرُ الْمُسْتَغِيثُ الْمُسْتَجِيرُ".. ما يقوله الحاج في عرفات من الأذكار والدعوات

الحج

تحقيقات14-6-2024 | 16:48

محمود غانم

يعد الوقوف بعرفة، الركن الأعظم للحج، فقد قال صلى الله عليه وآله وسلم: «الْحَجُّ عَرَفَةُ» فمن فاته الوقوف فقد فاته الحج، وفي هذه الأثناء، يتأهب ضيوف الرحمن الذين جاؤوا من كل فج للوقوف بعرفات، حيث يوافق يوم غداً السبت التاسع من ذي الحجة 1445هــ.

وقد ورد في كتاب (الإبتهاج بأذكار المسافر الحاج للإمام "السخاوي") جملة من الأذكار والدعوات، التي تقال أثناء أداء الركن الأعظم، حيث نستعرض بعضها في السياق التالي.

 أذكار الوقوف بعرفات

في البداية، يقول الحاج، وهو باسط كفيه، مستقبل البيت الحرام:"الحمد لله رب العالمين" ثم يلبي ثلاثا، ويقول"الله أكبر ولله الحمد ثلاثا".

 يقول 100 مرة "لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيى ويميت، وهو على كل شئ قدير".

القول "لا إله إلا الله إلها واحدا، ونحن له مسلمون، لا إله إلا الله ولوكره المشركون، لا إله إلا الله ربنا ورب آبائنا الأولين".

 القول 100 مرة "لا حول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم".

 القول 3 مرات "أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم"، ثم قراءة "فاتحة الكتاب" 100 مرة، يبدأ في كل مرة بـ "بسم الله الرحمن الرحيم" ثم ينتهي بـ"آمين".

قراءة  "قل هو الله أحد" 100 مرة، تقول في أولها "بسم الله الرحمن الرحيم".

 قراءة"شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلَائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ ۚ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ" ثم القول"وأنا أشهد أنك أنت العزيز الحكيم  يارب".

القول 1000 مرة "سبحان الذي في السماء عرشه سبحان الذي في الأرض موطئه سبحان الذي في البحر سبيله سبحان الذي في القبور قضاؤه سبحان الذي في الجنة رحمته سبحان الذي في النار سلطانه سبحان الذي في القبور قضاؤه سبحان الذي في الجنة رحمته سبحان الذي في النار سلطانه سبحان الذي في الهواء روحه سبحان الذي رفع السماء سبحان الذي وضع الأرض سبحان الذي لا ملجأ منه إلا إليه".

 القول 100 مرة"اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم، إنك حميد مجيد، وعلينا معهم، صلى الله وملائكته على النبي الأمي، وعلى آله، وعليه السلام ورحمة الله وبركاته".

 القول"اللهم لك الحمدُ كالذي نقولُ، وخيرًا مما نقولُ، اللهم لك صلاتي ونُسُكي، ومحيايَ ومماتي، وإليك مآبي، ولك ربِّ تُراثي، اللهم إني أعوذُ بك من عذابِ القبرِ، ووسْوَسةِ الصدرِ، وشتاتِ الأمرِ، اللهم إني أعوذُ بك من شرِّ ما تجيءُ به الريحُ".

القول"اللهم إنك تَسْمَعُ كلامي، وتَرَى مكاني، وتَعْلَمُ سِرِّي وعلانيتي، لا يَخْفَى عليكَ شيءٌ من أَمْرِي، وأنا البائسُ الفقيرُ، الْمُسْتَغِيثُ الْمُسْتَجِيرُ، الْوَجِلُ الْمُشْفِقُ، الْمُقِرُّ الْمُعْتَرِفُ بذنبِه، أسألُكَ مسألةَ الْمِسْكِينِ، وأَبْتَهِلُ إليكَ ابتهالَ الْمُذْنِبِ الذَّلِيلِ، وأدعوكَ دعاءَ الخائفِ الضريرِ، مَن خَضَعَت لك رقبتُه، وفاضت لك عَبْرَتُه، وذَلَّ لك جِسْمُه، ورَغِمَ لك أَنْفُه، اللهم لا تَجْعَلْنِي بدعائِكَ شَقِيًّا، وكن بي رؤوفًا رحيمًا، يا خَيْرَ المسؤولينَ، ويا خَيْرَ الْمُعْطِينَ".

 القول "اللهم إنِّي ظلَمتُ نَفسي ظلمًا كثيرًا ولا يغفرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ فاغفِر لي مغفرةً من عندِكَ وارحَمني إنَّكَ أنتَ الغفورُ الرَّحيم".