السبت 20 يوليو 2024

ما حكم زيارة مقامات آل بيت النبوة والصحابة؟.. الإفتاء تجيب

دار الإفتاء المصرية

سيدتي17-6-2024 | 00:37

تتساءل كثير من النساء عن حكم زيارة مقامات آل بيت النبوة والصحابة والشهداء والصالحين.

ومن جهتها اكدت دار الإفتاء المصرية عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن زيارة مقامات آل بيت النبوة والصحابة والشهداء والصالحين، في الأرضي المقدسة من أقرب القربات؛ فإن زيارة القبور على جهة العموم مندوب إليها شرعًا؛ فقد قال صلى الله عليه وآله وسلم: «زُورُوا الْقُبُورَ فَإِنَّهَا تُذَكِّرُ الْمَوْتَ» أخرجه مسلم. وأَوْلى القبور بالزيارة بعد رسول الله قبور آل البيت النبوي الكريم والصحابة، فقد قال الله تعالى: {قُل لَّآ أَسۡـَٔلُكُمۡ عَلَيۡهِ أَجۡرًا إِلَّا ٱلۡمَوَدَّةَ فِي ٱلۡقُرۡبَىٰ} [الشورى: 23].