الجمعة 3 فبراير 2023

كيف تمنعين ابنك من ألعاب تحدي الموت؟.. استشارية نفسية تجيب

ألعاب التحدي تهدد حياة أولادنا

سيدتي9-12-2022 | 06:32

إيمان عبد الرحمن

قالت الدكتورة إيمان عبد الله استشاري العلاقات النفسية والأسرية أن كل يوم يظهر تحدي جديد علي أحد التطبيقات ، وكل يوم يكون فيه ضحايا ،  والخطورة في انتشارها في المدارس بين  الطلبة والمراهقين ، وهذه التحديات خطرة جدا ليس فقط لأنها تلعب علي حياة الابن ، بل تؤثر علي المعتقد ديني ويلعبون علي الميتافيزيقا وما وراء الحواس، وهذه خطورة من نوع جديد،  يجب الالتفات إليها.

 ووجهت الاستشارية النفسية من خلال بوابة" دار الهلال" تحذير للأباء والأمهات من خطورة هذه الالعاب ولكي يكون  لهم دور فعال في توعية الابن ومنعهم منها ، يجب اتباع النصائح التالية :

- علي الاباء متابعة كل ما هو جديد في نوعية الألعاب لأنه يظهر أنواع مختلفة منها كل فترة ، ليكونوا علي دراية ووعي بكل المستجدات وإن كان أساس هذه الألعاب واحد وهي التحديات.

- يجب أن يكون للأسرة دور في التربية والتوعية من مخاطر هذه الألعاب وحذف أي تطبيقات ضارة من موبايل الابن.

- ليس معني إغلاق التطبيق لدي الابن أن ابني بمأمن عن هذه التحديات ، كل يوم سيظهر تطبيق جديد ، وتحديات جديدة علي هذا التطبيق او غيره ، وتوقع الأسوأ دائما، لذلك يجب الحديث مع الابن وتوعيته من خطورتها.

- هذه الألعاب تؤثر علي المخ ويكون لها تأثير الإدمان فيجب الحرص من قبل الاباء علي التحذير الدائم  للأبناء والمعاملة بحرص معهم ، حتي لا يصابون بهوس والذي يعتبر من الأمراض العقلية  جراء الاعتياد علي هذه اللعبة .

- يجب التعامل مع  هذه الألعاب أنها تلعب علي " حياتك " ويجب توعية الابن بخطورتها الشديدة وتحذيره الدائم منها.

-  مناخ المدرسة خصب لنقل الخبرات الالكترونبة لبعض، لذلك مصادقة الابن شيء هام حتي يحكي لك كأم كل ما يحدث معه وكل ما يدور في ذهنه حتي يمكنك توعيته .

-  خطورتها أنها تعلم الأبناء التواصل الروحاني والأرواح الخارقة وهو ما يجذب الأطفال  والأبناء في سن المراهقة ، حيث يستهويهم الغيبيات وما وراء الطبيعة، فتجذب عدد كبير منهم،  فيجب توعيتهم والحديث معهم عن نوعية الالعاب المرفوضة والخطرة و تدريبهم  علي حسن اختيار كل ما هو مفيد لهم  ولا يكون مضيعة للوقت .

- محاولة تقليل عدد ساعات تعرض الابن للشاشات ومحاولة  شغل وقته بشيء مفيد أو ممارسة رياضة علي الاقل مرتين أسبوعيا.

- اشراك الابن في الأنشطة المختلفة وحذف كل هذه الألعاب من علي موبايل الابن وتحذيره أنها خط أحمر ولا يجب أن تكون موجودة من الأساس.

- توعية الابن بأهمية رفض الانصياع وراء الأصدقاء في تجربة هذه الألعاب و ضرورة تحذيرهم من مخاطرها.