الأربعاء 24 ابريل 2024

خبير استراتيجي: المساعدات المقدمة لأوكرانيا لن تمكنها من الانتصار على روسيا

الحرب الأوكرانية الروسية

توك شو2-2-2023 | 23:22

إبراهيم سعيد

قال اللواء دكتور أمين حطيط، الخبير الاستراتيجي من بيروت، إننا إذا درسنا حجم وأنواع المساعدات العسكرية الأخيرة التي يقدمها الغرب لأوكرانيا، لوجدنا أن هذه المساعدات تندرج في عناوين ثلاثة، الأول وهو الناري بمنظومات الصواريخ والعنوان الثاني ويتعلق بالصدم أي الدبابات، والثالث وهو المتعلق بالطيران.

وأضاف خلال مداخلة بشاشة «القاهرة الإخبارية»، أن هذه الأنواع من الأسلحة إذا كانت بكميات كافية يمكن أن تحدث متغيرات في الميدان، ويمكن أن ترجح كفة أو تسد ثغرة، ولكن بالكميات المعلن عنها حتى الآن أي بـ140 دبابة ستصل في مهلة بين 3 إلى 5 أشهر ليس من شأنها أن تحدث متغيرا في الميدان الأوكراني، خاصة بالنسبة لعنصر الصدم القتالي وهي الدبابات.

وتابع أما العنصر الثاني وبالنسبة للنيران فحتى هذه اللحظة لم تزود أوكرانيا بمنظومات الصورايخ أرض أرض أو أرض جو، بالشكل الذي يمكنها من امتلاك قوة نارية مؤثرة على مسرح العمليات، سواء في خدمة العمليات القتالية المباشرة في الميدان أو القصف في العمق.

واستطرد: «أما بالنسبة للطيران فإن الحديث عن هذا الأمر ما زال مبكرا، عما إذا كانت هذه الأسلحة ستنفذ أولا الوعود أو ستكون المساعدات في حجم يؤثر على سماء المعركة، لذلك فالمساعدات الموعودة فيما قلنا هي مساعدات من شأنها أن تمنع أو تؤجل هزيمة الجيش الأوكراني في الميدان، وليس من شأنها أن تمنحه القدرات الكافية لتحقيق انتصار ساحق على القوات الروسية.

Dr.Randa
Dr.Radwa