السبت 13 ابريل 2024

إيمان كريم تشارك في مناقشة رسالة ماجستير حول تعامل الإعلام مع قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة

إيمان كريم تشارك في مناقشة رسالة ماجستير حول تعامل الإعلام مع قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة

سيدتي27-2-2024 | 19:02

مروة لطفي

شاركت الدكتورة ايمان كريم، المشرف العام على المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، في مناقشة واحدة من رسائل الماجستير الهامة التي تتناول تعامل الإعلام مع قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة، حيث حملت الرسالة عنوان " دور البرامج التليفزيونية المصرية فى نشر ثقافة التعامل مع ذوى الاحتياجات الخاصة  " والمقدمة من الباحث علاء الدين محمد عبدالجواد محمد ، تحت إشراف الدكتورة منى سعيد الحديدي، أستاذ الاذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام –جامعة القاهرة.

وقالت الدكتورة إيمان كريم، خلال عرض الرسالة ومناقشتها للباحث أن دراسة الرسالة تعكس الدافع من اختيار موضوع البحث و مدى واقعية موضوع البحث ووضوح الهدف، حيث تناول الباحث موضوعا هاما وهو دور وسائل الإعلام فى التوعية بقضايا مجتمعية تخص فئة من أولويات الدولة المصرية وهو اختيار فى محله لأنه يتفق مع واقع  الاشخاص ذوى الاعاقة فى مصر، فهى فئة تلقى اهتمام ودعم القيادة السياسية الغير مسبوق بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، مشيرة إلى أن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، قام بتخصيص عام 2018 عاماً للإعاقة، مما ساعد ذلك على تحفيز جهود الدولة وتضافرها لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة، فكانت هناك انطلاقة كبيرة على الجانب التشريعي، وتم إصدار قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة المصرى رقم (10) في 19 فبراير سنة 2018، ولائحته التنفيذية في 23 ديسمبر 2018. و قانون انشاء المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة رقم (11) لسنة 2019

وتفعيلاً لذلك تنتهج الدولة المصرية المنظور الحقوقي والتمكين لدمج الأشخاص ذوي الإعاقة، وتعمل على حماية وتعزيز وتنمية حقوقهم وتذليل كافة الحواجز والقيود التي تحول دون تمتعهم بتلك الحقوق على قدم المساواة مع الآخرين، كما كفلها كل من (الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والقانون المصري) ليتم ترجمة ذلك إلى العديد من البرامج والمشروعات والمبادرات من خلال خطط عمل شمولية وتكاملية ومتعددة الأبعاد بالمجالات التنموية المختلفة عبر التنسيق والتعاون مع المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة والوزارات الحكومية المعنية ومنظمات المجتمع المدني ذات الصلة والخبراء والاستشاريين والأشخاص ذوي الإعاقة ممثلين عن أنواع الاعاقات لذلك فان الاعلام المرئى أحد اهم الشركاء المؤثر فى تفعيل هذه القوانين. 

ورأت المشرف العام على المجلس أن الرسالة تحتوي على عدد من نقاط القوة منها ان العنوان جاء مطابق مع الموضوع،  وان أهداف البحث محددة وواضحة وأسلوب عرض البحث واضح والنتائج مرتبطة بأهداف الدراسة و التوصيات مبنية على النتائج و انه يوجد تنظيم و ترابط بين أجزاء الرسالة.

كذلك توافر الموضوعية فى تناول البحث لأنه يتناول دور التليفزيون من أبعاد متعددة كيفية وكمية وبالتالي جاءت نتيجة  تحليل البيانات تعبر عن نتائج حقيقية فى إطار عينة البحث و التوقيت الذي اختاره الباحث و هي كما أشار الباحث المتزامن مع  اليوم العالمي للأشخاص ذوى الإعاقة.

وقدمت الدكتورة ايمان كريم، المشرف العام على المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، خلال مناقشتها للرسالة عدد من التوصيات منها: الاستفادة من نتائج البحث لتحسين أداء برامج التليفزيون مع الوضع فى الاعتبار بتضمين جميع القنوات و المقارنة بينها، وإجراء المزيد من  الأبحاث التى تهدف الى موضوعات رفع الوعى المجتمعى بالصورة الذهنية الإيجابية عن الاشخاص ذوى الاعاقة من المنظور الحقوقي و المجتمعي و ليس المنظور الطبى التعاطفى بواسطة وسائل الاعلام المختلفة، وانه وفقا للنتائج التى توصلت اليها الدراسة يتضح ان الاهتمام بموضوعات ذوى الاعاقة فى التليفزيون يفتقر الى الاستمرارية على مدار العام من هنا أوصت بالمزيد من الأبحاث المقارنة فى اطار زمني على مدار العام للتعرف على دور التليفزيون فى غير التزامن مع زخم اليوم  العالمى كما يستلزم أبحاث تتطرق الى اسباب و معايير الجذب عند الجمهور و المشاهدين و نوعية البرامج التى تقوم بمتابعة ورصد الانتهاكات ضد الأشخاص ذوى الإعاقة 

ومن التوصيات أيضاً اجراء أبحاث تناقش تحسين اتجاهات قبول دمجهم بالمجتمع من خلال عينات حملات اعلامية و ادوار جذابة فى الأعمال الدرامية بالتعاون مع وزارة الثقافة والتربية و التعليم و التعليم العالى ومنظمات المجتمع المدنى و غيرهم من مقدمي الخدمة والتأكيد على مشاركة الاشخاص ذوى الاعاقات المختلفة و أسرهم حتى "لا يتخلف أحد عن الركب" و "لا شى عنا بدوننا" ، كذلك التعاون مع المجلس القومى للأشخاص ذوى الاعاقة لتحديد المزيد من الموضوعات البحثية و تقديم الخبرة الفنية فى هذا المجال.