الخميس 18 ابريل 2024

علامات وأعراض التهاب النسيج الخلوي

التهاب النسيج الخلوي

طبيب الهلال28-3-2024 | 22:30

ايمان عبد الرحمن

التهاب النسيج الخلوي هو عدوى بكتيرية تؤثر على الطبقات العميقة من الجلد والأنسجة تحت الجلد، غالبا ما يبدأ التهاب النسيج الخلوي كبقعة متغيرة اللون من الجلد حمراء ومنتفخة ومؤلمة أو مؤلمة عند لمسها، و  قد يكون لديك أيضا أعراض أكثر عمومية للعدوى ، مثل الحمى والقشعريرة والتعب.

في السطور التالية نستعرض تفاصيل أكثر عن أعراض و علامات التهاب النسيج الخلوب، وفقا لما نشره الخبراء في تقرير علي موقع " هيلث"

يمكن أن يحدث التهاب النسيج الخلوي في أي مكان في الجلد ولكنه شائع بشكل خاص في الساقين والقدمين والذراعين واليدين، كما يمكن أن يبدأ أيضا على الوجه حول العينين، وهو ما يعرف باسم التهاب النسيج الخلوي المداري أو التهاب النسيج الخلوي العيني.

إذا لم يتم علاجها، يمكن أن تنتشر هذه المنطقة وتذهب في النهاية إلى الدم مسببة الإنتان، وهي حالة طارئة تهدد الحياة.

ومن أهم العلامات :

تلون الجلد

أحد الأعراض الشائعة لالتهاب النسيج الخلوي هو أن الجلد حول المنطقة المصابة سيكون لونا مختلفا عن الجلد المحيط،  في كثير من الناس سيظهر هذا على شكل جلد متغير اللون حول منطقة العدوى، و من المرجح أن يظهر التهاب النسيج الخلوي باللون الأحمر أو الوردي لدى الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة والأرجواني أو الرمادي أو البني الداكن لدى الأشخاص ذوي البشرة الداكنة.

درجة حرارة الجلد

من الأعراض الشائعة الأخرى لالتهاب النسيج الخلوي أن الجلد فوق المنطقة المصابة أكثر دفئا من الجلد المحيط، وجدت دراسة أجريت عام 2022 على 126 شخصا ذهبوا إلى غرفة الطوارئ مصابين بالتهاب النسيج الخلوي أن 87٪ منهم قد زادت درجة حرارة الجلد حول المنطقة المصابة، و يرجع هذا التغير في درجة الحرارة في الجلد المصاب إلى مهاجمة الجهاز المناعي لجسمك للعدوى ، مما يؤدي إلى استجابة التهابية.

نتوء

يمكن أن تؤدي الاستجابة الالتهابية المذكورة أعلاه أيضا إلى تورم في المناطق المصابة بالتهاب النسيج الخلوي،  يمكن عزل هذا التورم إلى منطقة صغيرة أو تغطية مساحة كبيرة مثل أحد الأطراف، اعتمادا على مدى انتشار العدوى.