الأربعاء 29 مايو 2024

عيد تحرير سيناء.. مكافحة الإرهاب وتنمية شاملة في الذكرى الـ 42

عيد تحرير سيناء الذكرى الـ 42

أخبار24-4-2024 | 11:19

أحمد علام

في ذكرى تحرير سيناء الـ 42، استطاعت الدولة المصرية أن تخلق موقعا متميزا وملموسا على أرض سيناء، بعد أن وضعتها على رأس أولوياتها وفي قلب عملية التنمية الشاملة على الأصعدة كافة خلال عقد من الزمن، بالتزامن مع تثبيت دعائم الأمن والاستقرار بها.

في هذه السطور ترصد "بوابة دار الهلال" جهود الدولة المصرية في مكافحة الإرهاب، وتنمية سيناء على النحو التالي:

عانت سيناء بعد أحداث 25 يناير من عام 2011، وما ترتب عليها من انفلات أمني، نتج عنه ظهور عناصر إرهابية وتكفيرية على أرض سيناء، وتغلغلت وتوغلت هذه العناصر في فترة استيلاء جماعة الإخوان على السلطة.

مكافحة الإرهاب في سيناء

قال اللواء سمير فرج الخبير الاستراتيجي، إن الدولة المصرية قضت على الإرهاب في سيناء، وذلك بفضل التنسيق بين القوات المسلحة والشرطة.

وأضاف فرج، لـ "بوابة دار الهلال"، أنه تم إغلاق كافة الأنفاق التي كان يتم تهريب الأسلحة والعناصر الإرهابية من غزة غلى سيناء، موضحة أن القوات المسلحة بالتنسيق مع الشرطة استطاعتا القضاء على مراكز وبؤر إرهابية، وتطهير سناء من مراكز التدريب التي كانت تتخذها هذه العناصر الإجرامية، لتصدير عناصرة لتنفيذ عمليات إرهابية على أرض سيناء.

وأكد أن القوات المسلحة والشرطة طاردتا العناصر الإرهابية، في كل شبر على أض سيناء، حتى وصلت إلى القضاء عليهم في جبل الحلال، موضحا قوات الجيش والشرطة قدمت كل غالي فداء الوطن حتى ينعم باستقراره وأمنه.

مزارع الخشخاش

وأشار إلى أن قوات الجيش والشرطة قضت على مزارع الخشخاش التي كانت العناصر الإجرامية، تتخذها وسيلة للعيش منها والإنفاق على معلياتهم الإرهابية المشبوهة للنيل من أمن واستقرار الدولة المصرية.

وأوضح أنه تم السيطرة على الوضع في سيناء بفضل جهود القوات المسلحة والشرطة طيلة السنوات الماضية، لافتا إلى أنه تم إنشاء مركزقيادة في عمق سيناء للسيطرة، ومحكافحة العناصر الإرهابية.

تنمية سيناء

وعن تنمية سيناء، استشهد بكلمة للرئيس عبدالفتاح السيسي في أحد خطاباته قائلا: "الرئيس السيسي له كلمة؛ تأمين سيناء بالتنمية".

وأوضح أنه تم زراعة ما يقرب من 400 ألف فدان شرق الإسماعيلية، وتم إنشاء 4 أنفاق، 3 مصانع أسمنت، كما تم تطوير ميناء العريش ليصبح أكبر ميناء حاويات في الشرق الأوسط، فضلا عن تطوير بحيرة البردويل، وإنشاء مطارا لتصدير الأسماك.

وأشار إلى أن الدولة المصرية تهتم بأهالي سيناء من خلال تقديم جميع الخدمات التي تلبي احتياجات أهالي سيناء، ذاكرا على سبيل المثال؛ توطين بدو سيناء من خلال إنشاء قرى بدوية.

المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر

ووفقا لتقرير صادر عن مركز المعلومات واتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، قدم جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر لسيناء ومدن القناة، قروضاً بقيمة 2.4 مليار جنيه حتى فبراير 2024، لتمويل 56.2 ألف مشروع وفر نحو 97.5 ألف فرصة عمل.

وفيما يخص المشروع القومي للتنمية المجتمعية والبشرية والمحلية "مشروعك"، أوضح التقرير أنه تم تقديم قروض بقيمة 930.4 مليون جنيه حتى فبراير 2024، لتمويل 5951 مشروعاً وفر نحو 43.9 ألف فرصة عمل.

أبرز المشروعات الصناعية الكبرى بسيناء ومدن القناة

تناول التقرير الحديث عن أبرز المشروعات الصناعية الكبرى بسيناء ومدن القناة، حيث تبلغ تكلفة مجمع الصناعات الصغيرة بجنوب الرسوة 403 ملايين جنيه، حيث يضم 118 وحدة موجهة للصناعات الكيماوية والهندسية والغذائية والغزل والنسيج، فيما بلغت تكلفة زيادة الطاقة الإنتاجية لمصنع أسمنت العريش من 3.7 مليون طن سنوياً إلى 6.9 مليون طن سنوياً 2.9 مليار جنيه.

وكشف التقرير عن تكلفة إنشاء مجمع الرخام بمنطقة "الجفجافة" بوسط سيناء، والتي بلغت 805 ملايين جنيه بطاقة 3 ملايين م2 سنوياً، فضلاً عن بلوغ تكلفة مصنع إنتاج الرخام والجرانيت برأس سدر727 مليون جنيه.