الأربعاء 7 ديسمبر 2022

تعرف على التغذية الصحية لطلبة المدارس

تعرف على التغذية الصحية لطلبة المدارس

29-9-2022 | 01:54

كتب: أحمد محمود

يعتبر الغذاء وقود الحياة، فهو الذى يمد الجسم بالعناصر الغذائية الضرورية للنمو وبناء أنسجة الجسم وصيانتها، والتغذية السليمة هى توظيف تناول هذه الأطعمة والمغذيات أو العناصر الغذائية بشكل يحقق التوازن الغذائى فى الجسم وبدوره يساهم فى بناء جيد للجسم. وتعتمد الحالة الصحية والغذائية على حصول الفرد على ما يكفيه من العناصر الغذائية الضرورية. 

تقول  أد/ منى محمد حسين عبدالرحمن أستاذ التغذية .. معهد بحوث الصناعات الغذائية والتغذية: تمثل تلاميذ المدارس شريحة مهمة من شرائح المجتمع، حيث تظهر على نسبة كبيرة منهم آثار سوء التغذية، لذلك تجرى العديد من الدراسات الغذائية علي هذه الفئة للتعرف على المشاكل الغذائية لديهم.

عند الحديث عن أهمية التغذية السليمة لطلاب المدارس يتبادر إلى الذهن أهمية وجبة الإفطار لما لها من فائدة خاصه للطالب فى الإستيعاب والفهم والتحصيل الدراسى.

وسأوضح أهمية العناصر الغذائية ومصادرها لكى يكون غذاء سليم للطالب:

1- البروتينات وأهميتها:

·     تساعد فى نمو الخلايا وأنسجة الجسم.

·     نمو أعضاء الجسم وتطور وظائفه.

·     زيادة حجم نسيج الدم.

·     تغذية ودعم الجهاز المناعى والذى يتكون معظمه من البروتينات.

ومن أهم مصادر البروتينات: اللحوم والأسماك واللبن ومنتجاته والبيض والبقوليات.

2- النشويات وأهميتها:

·     مصدر رئيسى للطاقه خاصه خلايا المخ.

·     تحتوى مجموعة فيتامينات ب.

·     تحتوى معظمها عاى الألياف الضرورية.

ومن أهم مصادرها: الخبز والحبوب والفاكهه والخضروات والسكريات ومنتجات الألبان.

3- الدهون وأهميتها:

·     تحتوى على الأحماض الدهنية التى تساعد فى تكوين خلايا المخ.

·     تساعد على صحه وسلامه الأنسجه والجلد والشعر.

·     مصدر رئيسى للطاقه.

ومن أهم مصادرها: الزيوت النباتية والمكسرات وزيوتها والزبده ومنتجات اللحوم والأسماك ومشتقات الحليب كامل الدسم والبيض والسمن.

4- العناصر الغذائية الأخرى مثل الفيتامينات والمعادن مجمعة. وتعتبر هذه العناصر مهمه جداً للجسم حيث تساعد على صحة أنسجه الجسم المختلفة، مصادر لمضادات الأكسده، تكوين الإنزيمات الهامه، تصنيع الهرمونات المختلفة. تساعد على إمتصاص الحديد وتساهم فى نمو وسلامة العظام والأسنان، رفع كفاءة الجهاز المناعى.

ومن أهم مصادرها: الحمضيات وأنواع الفلفل و الفراولة و السبانخ والكبدة وصفار البيض و اللبن ومنتجاته والأسماك واللحوم والبقوليات والخضروات ذات الأوراق الداكنة.

وإذا حدث نقص فى إحدى هذه العناصر قد يؤدى إلى حدوث العديد من الأمراض كفقر الدم والتقزم ونقص المناعة وغيرها من الأمراض.