الأربعاء 28 فبراير 2024

نساء من ذهب| فايزة هيكل.. أول عالمة آثار مصرية

فايزة محمد حسين هيكل

سيدتي7-12-2023 | 00:23

محمد جادالله

هي علامة بارزة وواحدة من ألمع الشخصيات في علم المصريات، وكانت أول سيدة مصرية تحصل على درجة الدكتوراة في الآثار من جامعة أكسفورد، لتصبح أول عالمة آثار مصرية، فضلًا عن تقلدها العديد من المناصب الأكاديمية داخل مصر وخارجها، وترأسها العديد من الجمعيات الأثرية.. إنها الدكتورة فايزة هيكل.

وفي السطور التالية تستعرض بوابة «دار الهلال» الإلكترونية أبرز المعلومات عنها..

  • ولدت الدكتورة فايزة محمد حسين هيكل في 11 أبريل 1938م، بحي الدقي بالقاهرة.
  • حصلت على ليسانس آثار من كلية الآداب، جامعة القاهرة عام 1960م.
  • نالت درجة الماجستير عام 1961 ودرجة الدكتوراه في الآثار المصرية من جامعة أكسفورد بإنجلترا عام 1965م، لتصبح أول سيدة مصرية تحصل على درجة الدكتوراه في علم المصريات.
  • كانت أول سيدة تعمل بمركز تسجيل الآثار، كما شاركت في المشروع الدولي لإنقاذ آثار النوبة خلال الفترة ما بين عامي 1961 – 1966م. وتصف نفسها بأنها «مهدت الطريق لعالمات المصريات للعمل في النوبة».
  • تولت رئاسة لجنة إنقاذ آثار شمال سيناء أثناء حفر قناة السلام.
  • في عام 1984 أسست قسم الآثار المصرية في الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وتضمن عملها الأثري آنذاك توجيه مشروع لحماية المواقع الأثرية أثناء إنشاء قناة السلام في شمال سيناء.
  • في عام 1988، انتُخبت أول رئيسة للجمعية الدولية لعلماء المصريات.
  • عملت أستاذًا زائرًا في جامعة روما سابينزا والسوربون 1994م، وجامعة تشارلز في براغ بجمهورية التشيك 2000م.
  • شغلت هيكل منصب أستاذ كرسي بليز باسكال للأبحاث خلال عامي 2006 – 2007م.
  • وفي عام 2011م،  كانت أول نقيب للآثاريين.
  • تميز تدريسها باهتمامها بالتواصل الحضاري بين الحاضر المصري وأصوله القديمة مما أحيا البيئة والحضارة والإنسان في مصر القديمة.
  • هي أول سيدة ترأست الجمعية الدولية لعلماء الآثار في العالم، كما أنها أول سيدة مصرية تترأس المؤتمر الدولي للمصريات وذلك في عام 1988م. كما أنها تتولى الإشراف على إعداد النسخ العربية من موسوعة علم المصريات التي تعدها جامعة UCLA بكاليفورنيا، كما أنها عضو بالعديد من اللجان والهيئات العلمية والمحلية.
  • كُرمت مرارًا في مصر ودوليًا تقديرًا لمساهمتها في علم الآثار، حيث تم إدراج سيرتهما الذاتية في كتاب «بنات النيل: نساء مصريات غيرن عالمهن» احتفاء بمسيرتهما الحافلة بالإنجازات.
  • صدر كتاب بعنوان «Hommages à Fayza Haikal» بالعربية «تحية لفايزة هيكل» من قبل المعهد الفرنسي للآثار الشرقية في عام 2003م. ورشحت هيكل لجائزة «امرأة العام» في عام 2015م، بالتزامن مع مناسبة الاحتفال بيوم المرأة العالمي، من قبل جمعية استكشاف مصر ووزارة الآثار المصرية، للاحتفاء بها كعالمة رائدة في مجال علم المصريات.
  • وكُرمت أيضًا من قبل جمعية استكشاف مصر البريطانية ووزارة الآثار المصرية في احتفالية تكريم أقامتها الجمعية تقديرًا لجهودها الكبيرة في مجال حماية التراث المصري والآثار المصرية.