الجمعة 1 يوليو 2022

هشام شوقي

لحن لم يكتمل

'لحن لم يكتمل'

'في حياة كل منا قصة حب، أشبه بلحن لم يكتمل، أصبحت مجرد ذكرى توارت بفعل الزمن وأشياء أخرى، أعظم روايات العاشقين تلك التي لم تكتمل، تلك التي تتذكرها عند مرورك بمرسى أول لقاء جمعكم، تشعر بها وأنت تستمع إلى لحن ظل يتردد صداه على آذان كليكم في لقاء كانت الجمل فيه تلك النظرات المتبادلة. '

'ترنيمة الحب القاتل'

' مذاق الحب من طرف واحد مذاق عجيب، حلو، مرّ، مدمّر، منعش، كل المتناقضات في شعور واحد، لا تستطيع أن تبقى ولا تستطيع أن ترحل، لا تستطيع أن تنسى ولا تريد أن تتذكر، لا تريد أن تفرض نفسك وتعجز عن إنكار ما في نفسك ، هكذا وصف الشاعر غازي القصيبي، طبيعة الحب من طرف واحد، وهو صورة واحدة لكل المتناقضات، لكنه أبدًا لم يكن في يوم من الأيام قاتل سفاك للدم.'

'انتبه.. كاتب المقال قد يكون روبوتا!'

'لا تندهش عزيزي القارئ، لن أحدثك اليوم عن احتمالية أن تطالع قصة خبرية في المستقبل تمت معالجتها بواسطة روبوت، لأن ذلك يحدث الآن بالفعل، على سبيل المثال '

'هل ينتهي عصر الصحافة الرقمية المجانية؟!'

'هل ينتهي عصر الصحافة الرقمية المجانية؟ ، ربما يكون السؤال صادما، لكنه طرح يحدث بالفعل منذ مطلع التسعينيات، وهنا أشير إلى تجربة نيويورك تايمز'

'عذرا سيدتي لا تغفري.. في وداع الشهيدة غفران وراسنة'

'عذرا سيدتي، لا تغفري، لم نعد نملك سوى الشجب والإدانة وجلد الذات، فكلمات الإدانة فقدت المعنى وأصبحت بلا قيمة، لقد مات ضمير العالم لم يعد يستيقظ لأجل تلك المنطقة من العالم، فقادة العالم الحر لا يرون إلا أبناء جلدتهم، بالأمس بكينا وترحمنا على شيرين أبو عاقلة ، واليوم نبكي ونترحم على غفران وراسنة ، الأسيرة المحررة منذ 3 شهور، جريمة قتلها يندي لها جبين الإنسانية لم يكتفي القاتل بتصويب البندقية، بل منع عنها سيارة الإسعاف حتى ترتقي منزلة الشهداء. '

'خيانة المثقفين'

'خيانة المثقفين للأوطان أشد ألما ووطأة، من دنس الاحتلال ربما تحصل على أرفع الجوائز والأوسمة، لكن حتما سوف تفقد إنسانيتك'

'رسائل من كتاب الحب لـ«الشهيدة المقدسية»'

'يغيب الجسد، وتبقي الروح، يذهب الحدث، وتظل الفكرة، تتبدل المرادفات في اللغة ويبقي المعني ثابت راسخ، هكذا هي قصة كل شهيد وشهيدة، كم من أجساد توارت خلف تراب القدس لأجل وطن حر مرفوع الهامة، كم من دماء تروي شجر الزيتون في كل بقعه من أرض الأنبياء مهد المسيح عليه السلام ومسري الرسول- صلي الله عليه وسلم- كم من قاتل خسيس ونخاس مغتصب لأرض الأنبياء، يخرج للعالم مبررًا لجريمة قنص لشهداء فلسطين '

'الرصاص يغتال الكلمة.. وداعًا شيرين أبو عاقلة'

'تلك الكلمات كانت السلاح الذي تملكه أيقونة الصحافة شيرين أبو عاقلة الصحفية الفلسطينية، شهيدة الكلمة، قتلوها بدم بارد برصاص قناص، ظنا منهم أنهم قتلوا الحقيقة، قتلوا من يفضح جرائم المحتل، لم تكن أبو عاقلة صحفية تنقل جرائم عصابة الاحتلال في بلادنا العربية المحتلة فقط، لكنها كانت جزء من أدوات توثيق جرائم المحتل على مدار فترة عملها الصحفي. '

'من أنت في رواية فتحي غانم «زينب والعرش»؟'

'لا يوجد ملائكة وشياطين في رواية فتحي غانم زينب والعرش ، إنما هناك بشر من لحم ودم تجمعهم دوائر صراع مميت، هناك فصل من تاريخ الصحافة رواه غانم من كواليس جريدة العصر الجديد كشف فيه أحزان المهنة وصراعاتها، بل بعض من عورتها، ما قدمه الكاتب في تلك الرواية لم يكن جلدًا للذات، إنما هو رصد لتاريخ اجتماعي وسياسي ألقي بظلاله على بلاط صاحبة الجلالة وأبنائها، لم يكن يدري الروائي العبقري أن بعض مما كتب ربما يتكرر في رواية أحدهم في المستقبل بصورة أخرى وبشخصيات مختلفة، لكنها لا تزال في نفس دوائر الصراع. '

'ماذا لو أعاد فتحي غانم كتابة «زينب والعرش»؟!'

'أطالعها كثيرًا، وأتوقف أمام شخصياتها كأني أراها أحاورها، أتأمل علاقات أبطالها ومصائرهم أحلامهم وأترقب النهاية بنفس شغف القراءة الأولى لـ زينب والعرش تلك الرواية التي كتبها الصحفي والروائي فتحي غانم في سبعينيات القرن الماضي، وهي واحدة من أهم الأعمال الأدبية التي تمكنت من تقديم مقاربة درامية لكواليس بلاط صاحبة الجلالة، وكانت الأقرب في مقاربتها لرسم صورة عن علاقة المثقف بالسلطة. '

'الابتسامة جواز مرور السياحة'

'نتألم ونحزن لفقدان عزيز، بينما هناك ضرورة تفرض علينا مواصلة العمل ونحن مبتسمين، ربما تكون تلك قصة قرأتها على لسان أحد الفنانين وهو يروي موقفا حزينا مر به قبل أن يصعد إلى خشبة المسرح ليؤدي دوره الذي'

'حكايات من دفتر دولة التلاوة'

'من هنا أشرقت شمس دولة التلاوة على الأرض، من كل فج عميق في المحروسة خرجت الحناجر الذهبية لعنان السماء، تتنقل بقلوب العاشقين بين المقامات، تخرج الأنغام من الحناجر الذهبية، لتسمعها الآذان وتتخيلها العين وكأنها تراها ويتفاعل معها اللسان، وتسكن القلوب دون خروج، وتسطر لنا تاريخ وحكايات في دفتر دولة التلاوة. '

'حليم تاجر السعادة الموعود بالعذاب'

'رغم رحيل الجسد، إلا أن صوت العندليب ما يزال الراوي لقصص الحب والشاهد عليها، ترجم آلام وأحزان قصص العشاق لأنغام أسعدت الملايين، فكانت هي أبجديات العشق بين المحبين'

'وإذا خلع الشيخ العمامة كانت «مولاي»'

'تتوق روحي إلي أيام الشهر الفضيل، وذكريات الصبا والشباب في شهر رمضان، وصلاة الفجر في جماعة والاستماع لحديث الشيخ الشعراوي رحمه الله، وتلك الابتهالات'

'«القدس – كييف» للعدالة وجه آخر'

'ما بين مدينتين وما بين شعبين، تكتشف أن للعدالة وجه آخر، ما بين القدس وأراضينا المحتلة في فلسطين الأبية التي لا يعرفها المجتمع الدولي، وكييف مسرح الصراع في أوربا للعدالة وجه آخر. '

'أنقذوا آثار الفراعنة قبل أن تقع في مرمى النيران'

'سطروا التاريخ وفي زمانهم أشرقت شمس الحضارة على الإنسانية بأكملها، اليوم إنقاذ تراث الفراعنة هو واجب يتحمله العالم بأثره، القصف والحرب الدائرة رحاها بين روسيا وأوكرانيا'

'صراع القيصر والثعلب يكشف الوجه الآخر لضمير العالم'

'العالم يحبس أنفاسه كل دقيقة، مخاوف وأسئلة عديدة، أنا وأنت في أوروبا وأمريكا وآسيا وروسيا والمنطقة العربية، نتنقل بين شاشات التلفاز، والمواقع الإخبارية، ومنصات التواصل الاجتماعي'

'القيصر يحاول إعادة عقارب الساعة للخلف'

'كأنه يعيد عقارب الساعة إلى الخلف، ويحاول إعادة تشكيل النظام العالمي أحادي القطب إلى النظام ثنائي القطب من جديد، متلبسا عباءة القيصر، بوتن ضابط المخابرات السابق في مواجهة مع بايدن'

'جنرال الظل عبد السلام المحجوب'

'كان جزءًا من صراع مرير، كانت الأمة المصرية في ذلك الوقت تحاول الخروج من انكسارها إلي جبرها واستعادت الروح، شارك في مواجهات عنيفة في الظل لا نعرف عنها إلا القليل، فالقانون في ذلك العالم السري لا يسمح إلا بخروج القليل فدائمًا المعرفة علي قدر الحاجة ، وهو رجل بمعني الكلمة دافع مع رفقاء عن ثوابت الأمة وشرفها، رجل حينما تلتقيه تعرف معني المحبة والكلمة الصادقة، أسطر تلك الكلمات عن جنرال الظل اللواء عبد السلام المحجوب. '

'في محبة أصحاب العلم.. سارة حجي وأخواتها'

'يشعلون الضوء من أجل الإنسانية، يعيدون كتابة التاريخ، يشيدون قصورا من علم، ويرسمون صورة استثنائية تمزج بين تاريخ الأجداد العظام واستشراف المستقبل، ينفضون التراب عن ذلك العقل الذي استسلم للكسل في بعض من تاريخه. '