الإثنين 4 مارس 2024

أ.د. غادة عامر

كيف يقتل الابتكار.. وكيف أنت تحييه؟

'كيف يقتل الابتكار.. وكيف أنت تحييه؟'

'نسمع الآن من مسؤولين ورجال دولة داخل معظم دلونا في الوطن العربي جمل جميلة ومريحة جدا، مثل نحن بحاجة إلى تشجيع الابتكار ، يجب على وطنا أن يصبح أكثر ابتكارا ، هدفنا هو أن نخلق منظومة محلية للابتكار . '

'الابتكار من أجل البقاء!'

'لقد شهد التاريخ بأن إن أي وطن لا يكون فيه الابداع والابتكار شيء أساسي، هو وطن محكوم عليه بالفناء، فابتكار واحد ممكن يؤتي بثمار يمتد أثرها إلى أجيال وأجيال.'

'كيف أصبحت رواندا سنغافورة أفريقيا؟'

' من يقرأ قصة نجاح رواندا يؤمن أنه لا يوجد شيء مستحيل مهما كانت الظروف، فبعد محاولة الإبادة الجماعية التي حدثت فيها عام 1994م للسكان من عرقية التوتسي من قبل الهوتو ، والتي اعتبرت كارثة، بل وأحد أسوأ الأحداث في التاريخ الحديث التي فشلت القوى العالمية الكبرى والأمم المتحدة في إيقافها. فقد قُتل ما يقرب من مليون شخص (معظمهم من التوتسي وبعض الهوتو المعتدلين) في أقل من 100 يوم استطاعت رواندا أن تصبح خلال 27 عاما فقط من الاقتصادات القوية الواعدة بعد أن كان اقتصادها يرثى له، حيث بلغ متوسط النمو 7.2٪ خلال العقد حتى عام 2019م بينما نما نصيب الفرد من الناتج المحلي (GDP) بنسبة 5٪ سنويًا. '

'إنها مصر الجديدة يا سادة'

'إن ما حدث خلال السنوات الثلاث الماضية يؤكد أن مصر بدأت تجنى ثمار العمل المخلص المبنى على رؤية واضحة وخطوات مدروسة بمنتهى دقة تمت بعد ثورة 30 يونيو عام 2013م. واسمحوا لى أن أذكر بعض المواقف والأحداث وأن استشهد ببعض التقارير الدولية التى تتحدث عن وضع مصر الآن، لكى نرى حجم النجاح الذى تحقق ومازال يتحقق بسواعد مصرية.'