السبت 18 مايو 2024

أدوية جديدة لعلاج إرتجاع المرئ

أدوية جديدة لعلاج إرتجاع المرئ

29-5-2023 | 11:00

كتب: أحمد فاخر
يعتبر إرتجاع المرئ حالة مرضية إذا تكرر إحساس الإنسان به لأكثر من مرة خلال الأسبوع الواحد، وتشير التقديرات إلى أن ما بين 25% و40% من الأشخاص الناضجين الذين يتمتعون بصحة جيدة يعانون من أعراض مرض الإرتجاع المريئي مرة في الشهر على الأقل بينما هناك 14% يعانون من الحموضة أو حرقة المعدة مرة في الأسبوع و7% يشعرون بأعراض المرض يومياً. وأضاف الدكتور إبراهيم مصطفى أستاذ الجهاز الهضمي والكبد بأن مرض إرتجاع المرئ يؤثر بشكل كبير على جودة الحياة عند المريض بحيث يمنعه من ممارسة حياته بشكل هادئ، وكان العلاج المعروف خلال الثلاثون عاماً الماضية عن طريق بعض الأدوية التي تعمل على عزل الخلية التي تفرز حامض المعدة عن العوامل التي تدعوها لذلك وبالتالي يشعر الإنسان بالراحة، أما الأنواع الجديدة من الأدوية تعمل على الخلية من الداخل بحيث تقوم على إيقاف عمل إنزيم معين دوره إفراز الحامض إلى المعدة وبالتالي السيطرة على كمية الحامض الموجود بالمعدة فيقل الإرتجاع المريئي، وبذلك أصبح الإتجاه العالمي الحالي هو إعطاء أي مريض بارتجاع المرئ تلك الأدوية .