الجمعة 1 يوليو 2022

فوزي إبراهيم

سلامتك يا «حلو» الصوت والقلب والإحساس

'سلامتك يا «حلو» الصوت والقلب والإحساس'

'فاضت شلالات الحب الجارف على كل صفحات وأدوات السوشيال ميديا حبا وقلقا على المطرب الكبير محمد الحلو. '

'ارفعوا أيديكم عن رموز مصر'

'منذ أسابيع أطلت علينا السوشيال ميديا بإهانة حقيرة لأكبر رمز من رموز الشعر والزجل وأروع عنوان للوطنية بيرم التونسي من قبل أحد المتأسلمين الجهلة، وصفه بأنه عاش للخمر والنساء'

'مصر الجديدة تطلق «إستراتيجية للملكية الفكرية»'

'إذا كان خبر انطلاق إستراتيجية قومية للملكية الفكرية خلال أيام قد بث الطاقة الإيجابية في القاعة فإن خبرا مهما آخر انتظرناه طويلا هو اقتراب إنشاء مركز قومي للملكية الفكرية يحمي حقوقها وينظمها ويجمع كل الكيانات المعنية'

'«تبني الأصوات» وخطوات نحو الحل'

'ما أجمل أن تتلقى الدعوة للمشاركة في هدف نبيل هو دعم وتبني أصوات جديدة من أصحاب الهمم مع موهوبين آخرين في إطار توجه مبادرة قادرون باختلاف ودعوة الرئيس السيسي '

'«كف إيزيس» وعبقرية استلهام التراث'

'في المسرح الاستعراضي الكل يبحث عن الإبهار، والمتميزون فقط هم من يدركون أن إبهار الفكرة هو أصل الإبهار، لذا يطول البحث دائما عن الفكرة المبهرة، التي تعطي'

'لكي تصبح «الدوم» بوابة النجوم'

'أعترف أن وجود مسابقة لاكتشاف المواهب من كل محافظات مصر بشكل صحيح كانت حلما شخصيا حلمت به منذ سنوات ووضعت له الأفكار وكتبت من أجله عدة مقالات،'

'فن «المونولوج».. هل يعود؟'

'فاجأنا الملحن الشهير حسن إش إش أحد أكبر ملحني الأغنية الشعبية في الثمانينيات والتسعينيات وحتى الآن بطرح مونولوج غنائي بصوته على موقع اليوتيوب وفي الفضائيات'

'هل تفعلها جمعية المؤلفين والملحنين في 2022؟'

'منذ أيام وقبل نهاية ٢٠٢١ قرر مجلس إدارة جمعية المؤلفين والملحنين خوض الجمعية لتجربة الإنتاج الغنائي بكل أشكاله لطرح البديل الجيد للجمهور، ولإنقاذ الساحة مما يحدث بها من تدني'

'«إسرائيل» وقائمة الأكثر مشاهدة في 2021'

'اتصلت بي زميلتي الصحفية منذ أيام تسألني كمصدر متخصص في استقصاء رأي عن الأفضل في ٢٠٢١، عن أحسن مطرب قلت عمرو دياب، وعن أحسن مطربة قلت أنغام'

'عمرو مصطفى على حافة الخطر'

'الملحن عمرو مصطفى كتب على صفحته بموقع التواصل الإجتماعى فيس بوك يقول: التزمت الصمت كثيرا فيما يحدث فى الوسط الغنائى، أولا نحن أمام واقع أليم فى انحدار الذوق العام، ودا ليس بسبب صانعى المهرجانات ولكن بسبب أن صانعى الموسيقى الراقية لم يقدموا ما ينافس هؤلاء '

'"ساويرس" والغناء الردئ'

'منذ الضجة التى أحدثتها واقعة سقوط عدد من الأصوات فى امتحان نقابة المهن الموسيقية أمام لجنة مختصة من خارج مجلس النقابة أجمعت على عدم صلاحيتهم للغناء وافتقادهم الحد الأدنى لشروط مزاولة المهنة'

'«عطية شرارة».. شيخ الطريقة وعملاق الموسيقى'

'كرم مهرجان الموسيقي العربية في دورته الحالية فرقة سداسي شرارة التي كونها المايسترو الكبير عطية شرارة، أشهر من ألف ووضع الموسيقي في الإذاعة وفي السينما وفي المسرح في الخمسينيات والستينيات والسبعينيات وحتى التسعينيات'

'إنه «درة تاج» مهرجانات الموسيقي'

'ينطلق مساء اليوم في دار الأوبرا المصرية افتتاح الدورة الثلاثين لمهرجان الموسيقي العربية الذي أراه درة تاج مهرجانات الموسيقى والغناء في العالم العربي، رغم ضخامة الإمكانيات المتاحة لغيره '

'محمد حماقى وحصار المهرجانات'

'لابد من الإشادة بكل من يصر على التحدى وطرح البديل، ضد هذا التيار الطاغى لأغانى المهرجانات، والراب، والتراب، وكل مستنسخاتها، ولا ينبغى أن يلهينا هذا الحصار عن الوقوف خلف التجارب الجيدة والعنيدة لنجوم ساحة الغناء '

'الرئيس ومنظومة حماية الفنانين'

'فرحة جديدة وتأكيد جديد من الرئيس السيسي على اهتمامه بالفنانين وإيمانه بأنهم حماة الوعي وحراس التنوير، حيث قراره الرائع الذي صدر أمس الأحد بالتوجيه بشمول الفنانين ببرامج الحماية التأمينية والرعاية'

'كفاك الله شر المطرب الجاهل'

'حاولت أن أتحاشى الكتابة عن التدني غير المسبوق الذي رأيناه وسمعناه على المسرح من المدعو حسن شاكوش في أحد حفلاته أمام الآلاف، ورغم صدمتي ترددت حتى لا أنزل بقلمي لهذا المستوى'

'نادية والحلو ومهرجان «السميعة»'

'هناك نوعية من الجمهور لا تجدها إلا في مهرجانات مثل قرطاج في تونس و جرش في الأردن و بيت الدين في لبنان ثم محكي القلعة في مصر، جمهور سميعة بل جمهور مغنواتي يشارك في إعلاء حالة السلطنة '

'الوزيرة النشيطة «رزق»'

'تصادف تواصلي معها ثلاث مرات في أقل من أسبوعين، وفي كل مرة أجدها في الطريق متجهة لإحدى المحافظات لتدشين مشروع أو إطلاق مبادرة أو افتتاح احتفالية، ففي الخامس من أغسطس كانت وزيرة الثقافة في الإسكندرية'

'نجوم بعد الموت'

'كتب على مبدعي الكلمة أن يمنحوا الأضواء لغيرهم وأن يحبس نجمهم في الظل حتى الموت، فلا سطوع لنجمه في الأرض إلا بطلوع روحه إلي السماء، حين نفاجأ بأن شيئا ثمينا كان بيننا خسرناه، كائن كان يزرع المعنى في قلوبنا'

'موسم السرقات'

'مهنيا لا أميل إلى تكرار الكتابة عن موضوع أو ظاهرة معينة سبق لي التعرض لها، إلا أن حجم الاستفزاز الحاصل من كثرة السرقات اللحنية هذا الموسم من ناحية، وبعض الضغط من القراء الذين ينتظرون مني كواحد من أهل التخصص'