الثلاثاء 7 فبراير 2023

إسلام كمال

من وراء فتنة الشعراوى؟!

'من وراء فتنة الشعراوى؟!'

'كنت قد إنتويت عدم الانجرار والمشاركة في فتنة الجدال حول الشعراوى، رغم تحفظى الشديد على أنى لم ألحظ هذه الهبة لنصرة المسجد الأقصي، الذي يتعرض لأخطار مصيرية، لا استبعد أن تنتهى بإسقاطه أو على الأقل تدمير أجزاء منه'

'في أجواء حدث جلل'

'دعتنا كل الأديان السماوية والوضعية، وحتى الأفكار الفلسفية إلى التفاؤل والأمل، مهما كانت الأجواء والأوضاع '

'جورباتشوف..أن تكون عميلا على سدة الحكم!'

'رغم وفاته منذ ثلاثة أشهر، إلا إنه سيظل رمزا مهما لتخريب الرؤساء العملاء ، أو العملاء الرؤساء لدولهم .. إنه العميل الرئيس الأشهر ميخائيل جورباتشوف آخر رئيس للاتحاد السوفيتي، وصاحب أنجح عملية للمخابرات الأمريكية في التاريخ، والذي وصل لسدة الحكم في الاتحاد السوفيتي في فترة غامضة، انتهت بتفكيكه.. وحتى نعرف تفاصيل هذا العميل الرئيس ، يجب أن نخوض في كواليس وصوله للحكم، التى دمرت المعسكر الشرقي في النهاية، حتى نواجه بشكل أو آخر تكرار هذه الأمثلة الخائنة في أى مكان حول العالم.'

'أوبوريچ.. نموذج غير تقليدي لدعم العلاقات المصرية الصينية'

'العلاقات المصرية الصينية، مسار تاريخي ونموذج حضاري، مهما مر بتحديات يتجاوزها لتعميق جديد في هذه العلاقات، ونرصد اليوم أملاً جديداً في هذه العلاقات يلعبه المجتمع المدني'

'هل ينشق الجيش الإسرائيلي على نفسه؟!'

'ما يقضي على أي جيش، مهما كانت احترافيته وقوته، هو أن يتمذهب، أو تقطع أوصاره ألاعيب السياسة والبيزنس، أو يفقد خلفيته الشعبية، أو يقصر في مهامه الأساسية'

'ماذا بعد الكابوس؟!'

'أكاد أجزم، أنه لم يتصور أحد منا، أن تعيش الأجيال الحالية حول العالم، هذه الحالة من اللايقين، وسط هذه الموجات من الفوضى المنوعة .. فهناك حقب بالفعل مليئة بالأزمات والكوارث، ومعروفة في التاريخ، لكن كانت لها مؤشرات ما، قرآنها كبارا، ودرسناها صغارا، ولم نتخيل في يوم من الأيام أن نعيش في أجوائها.'

'وما أدراك ما ملالى الصهاينة؟!'

'في فترة دقيقة جدا بتاريخ الشرق الأوسط، تمس الأمن القومى المصري بشكل صريح .. كل المؤشرات تدلل فيها على اقترابنا من مربع مشتعل جديد، مع بلورة أول حكومة تدشن رسميا للدولة الثيوقراطية في الكيان الإسرائيلي، تصل بنا كما حذرت في مقالى الأخير إلى حرب دينية أو على الأقل مواجهة إقليمية بين إيران وإسرائيل أو إنتفاضة ثالثة بسيناريو أكثر تعقيدا. '

'ما حذرت منه.. حدث أفظع منه!'

'لسنا هنا بصدد الحديث عن مقارنات رقمية أو تفنيدات حدثية أو قصص إسمية، عن الانتخابات الإسرائيلية الخامسة خلال أربع سنوات، والتي تعلن نتائجها رسميًا خلال ساعات.. بل لنكشف لكم عن تحدٍ خطير جديد قادم لنا من إسرائيل، حذرنا منه، وها قد حدث. '

'الخطر الجديد القادم من إسرائيل'

'انتخابات اليوم في إسرائيل هي الخامسة في أقل من 4 سنوات، بمعدل جولة انتخابية كل 7 أشهر.'

'دوامة الانتخابات الإسرائيلية'

'كغيرها من نقاط الإقليم، تعيش إسرائيل حالة من الفوضى، لكنها الانتخابية السياسية فقط حتى الآن على الأقل، قبيل ساعات من جولة جديدة من الانتخابات، في ظل دوامة تضربها '

'القصة وما فيها.. !'

'فجأة تملكنى الشوق لكتابة قصة قصيرة، وأنا بين أوراقي ولينكاتى عن بحث كبير إخبارى وتحليلى عن زوايا مختلفة في أزمات المنطقة والعالم وتقاطاعاتها، حيث أعد لكتاب جديد، لا أعرف إن كان سيرى النور قريبا، أم يبقي كغيره من الأفكار المكتظ بها ديسك توب حاسوبي، في ملف قديم اسمه تحت التنفيذ '

'هل نسكت على الخطة التخريبية الجديدة لسورس؟!'

' علينا أن نهزم روسيا، ونحجم الصين .. هذه خلاصة الخطة التدميرية الجديدة للملياردير اليهودى الأمريكى ذى الأصول المجرية چورچ سورس '

'«أنا بقى والمخابرات الإسرائيلية وحزب الله»'

'تعجبت لأول وهلة، عندما لاحظت تشابها كبيرا بين تقديراتى لإبعاد الضربة السياسية غير التقليدية التى منيت بها الميلشيا الإيرانية حزب الله في الانتخابات البرلمانية اللبنانية الأخيرة، والتقديرات التى كشف عنها جيش الاحتلال الإسرائيلي، عن هذا التطور المفاجئ للبعض، لكن بعد مرور الوهلة الأولى، إتضح لى إنها التقديرات الواقعية لهذا الحدث، ولا تقديرات غيرها تقريبا. '

'ميزانية المصريين في اشتراكات السوشيال ميديا!'

'كلنا نضجر ونعانى من الأزمات الاقتصادية الداخلية والخارجية، ورغم ذلك في الغالب ميزانية استخدام السوشيال ميديا المباشرة وغير المباشرة، أتصورها لم ولن تتراجع عند الكثير منا، '

'الدراماتيجية.. «القرار» أنموذجًا!'

'استوقتنى كثيرا، تعليقات الرئيس السيسى على المسلسل التوثيقي غير المسبوق على الصورة الذهنية المصرية، الاختيار 3 .. القرار ، فهو تقريبا المسلسل والفيلم الوحيد الذي يحكى تاريخا سياسيا ومجتمعيا معاصرا، أغلب الأسماء المشاركة فيه لا تزال على قيد الحياة، وهى أيضا الدراما الوحيدة التى توثق لتاريخ مصري معاصر من تسجيلات ووثائق سرية في منتهى الحساسية والخصوصية. '

'ماذا يريد الرئيس؟!'

'قرارات فى غاية الاستثنائية، ورسائل مثيرة للنقاش، مترامية الملفات..هذا بعض خلاصة ما انتهى إليه حفل إفطار الأسرة المصرية، الذى جاء متناغما مع أجواءه الاحتفالية المتشابكة بين الأعياد الوطنية والدينية المتعددة'

'مصير "التحويشة" التريليونية '

'عداد أرقام مدخرات المصريين، الذي لا يتوقف، ما شاء الله، وتصدر به بيانات البنوك الحكومية يوميا تقريبا، على خلفية الشهادات '

'مصير إسرائيل بعد الحرب الروسية'

'كعادتى، كنت أجادل مسؤولا صديقا في جهاز ما، حول المكاسب الإسرائيلية الأخيرة من الحرب الروسية الأوكرانية، وكان هو من فريق أن تل أبيب ليست مستفيدة بشكل كبير، ومثلها مثل غيرها، وأنا من معسكر أن إسرائيل استفادت وتستفيد كثيرا، من هذه الحرب، وحجزت لنفسها مكانا ما في النظام العالمى الأجدد المرتقب. '

'الاختيار .. أعقد عملية توثيق مصرية'

' الاختيار 3 يكمل منظومة أكبر وأهم عملية توثيق لحقبة تاريخية غاية في الاستثنائية في تاريخ مصر '