الأربعاء 21 فبراير 2024

عمرو سهل

بايدن.. قاتل متمارض

'بايدن.. قاتل متمارض'

'من الخطأ أن نحاول فهم تصريحات الرئيس الأمريكي حول معبر رفح على أنها انعكاس لتدهور صحي أو تراجع عقلي لكنها مجرد محاولة من قاتل لدفع التهمة عن نفسه والنكوص على المبادئ الأمريكية التي تعلي من حقوق الإنسان وتروج على أنها قناعة تسعى إلى نشرها عبر العالم.'

'الأزمة مفهومة والمقاصد مفضوحة'

'تفضح السياقات الإعلامية حول الشأن المصري ما تخطه الأزمة العميقة التي تعيشها دولة الاحتلال والتي تعيش كابوسا وعجزا يتنامي يوما بعد يوم ولا ينقذها لوقت قصير إلا بافتعال حرب إقليمية تخرجها من كهف الضياع الذي سلكته مع الفصائل الفلسطينية والذي يتسبب في شرخ عميق داخل الكيان الصهيوني الذي يدفع المنطقة برمتها إلى صراع مدمر. '

'المهاويس وتصريحات نتنياهو المتصدع'

'لم تزعجني قط تلك التصريحات الجوفاء التي يطلقها حول إعادة احتلال ممر فلاديلفيا، فليس من المنطق أن تأخذ كلام شخص متصدع يوشك على الانهيار على محمل الجد ولك تجد تصريحات نتنياهو إلا على هؤلاء المجاذيب من أعضاء نادي مصر على وشك السقوط والإفلاس وتلك الدعايات التي يروجها أعداء مصر في الداخل والخارج في اللحظات التي يتوهمون أن حلمهم القديم يمكن أن يتحقق.'

'معا نواصل صون الوطن'

'أراد البعض أن يتحول يوم الخامس والعشرين من يناير من ذكرى تستدعي قيم البطولة والتضحية من أجل الوطن ومقاومة المحتل وافتداء الاستقلال الوطني إلى يوم شماتة ينفث فيه تنظيم الإخوان الإرهابي حقده الدفين ويبرز كراهيته العميقة لهؤلاء الرجال الذين لم يحيدوا يوما عن هدفهم وهو الحفاظ على الوطن وصون إرادة'

'الكذب المفضوح من «مرمرة» إلى رفح'

'ليس من الغريب سماع أقوال تهدف للإساءة والتشويش فذلك أمر متوقع من عدونا إلا أن الأمر المدهش هو وجود من يصدق هذه الأقوال فمن المنطق أن يطلق عدونا أقوالاً سلبية ويسعى لنشرها في كل مكان إذ يعتبر ذلك جزءاً من استراتيجياتهم لزعزعة الاستقرار وتحقيق أهدافهم ومع ذلك'

'ليكن احتفالنا استلهاما للعبر'

'تحتفل مصر بالأعياد والعالم يموج بالأحداث لكن يظل الوعي بدروس الماضي أمرا واجبا لتوجيهنا نحو مستقبل مستدام ومزدهر ففهم وتقدير التاريخ والتأمل في تجارب الماضي يسهمان بشكل كبير في بناء مجتمع قائم على القيم والمبادئ والوعي بالتحديات الحالية والمستقبلية. '

'انتبهوا لمنطق السفهاء!'

'في عالمنا الذي يموج بسرعة ويمتلئ بالتحديات والتعقيدات يظل التفاعل مع الأفكار والآراء مسألة حساسة تتطلب ذكاء وحكمة فمجاراة السفيه أو التجاوب مع الآراء الساذجة والتصرفات الجاهلة خطأ كبيرا ينطوي على تكلفة جسيمة. '

'ليبرمان.. وتهديدات العاجز المغرور'

'بدا كشخص مقبل على الهلاك في مظهر مأساوي يحمل وجه ملامح عبء ثقيل من الألم والحزن العميق تكسوها ظلال الأسى والاستسلام تتسارع أفكاره كأمواج هادرة لكنها ستتحطم على شواطئ اليأس وتعكس عيناه قصة مريرة مفعمة بالمعاناة والفقدان يسودها معاني الانكسار ..إنها صورة فريدة يجسدها تلويح وزير دفاع دولة الاحتلال الإسرائيلي'

'افخروا بأنفسكم أيها المصريون'

'مع انطلاق الساعات الأولى من السباق الانتخابي في أهم استحقاق دستوري في البلاد وهو الانتخابات الرئاسية 2024 يرسم المصريون عبر رحاب الوطن أروع القصص حيث خرج الناخبون بقلوب تداعبها الأماني والأمل في استكمال حلمهم بدولة مدنية حديثة قادرة على تلبية احتياجاتهم ليعلن المصريون وبقوة تمسكهم بالإيجابية وهي الطاقة التي تضيء الطريق وتغذي السعى إلى نجاح المستقبل. '

'هل تخرج فلسطين من تحت الأرض'

'كثر الحديث عن مرحلة ما بعد حماس وهنا أفهم أن يكون الحديث عن التحول إلى المؤسسية والدولة القادرة على العمل على سطح الأرض والانتقال من مرحلة العمل الميليشياوي التي كانت تحمل هدفا واحدا وهو إجبار المحتل على الإقرار بالكلفة الباهظة لاستمرار تجاهل الحق الفلسطيني أو صعوبة القضاء...'

'ساكنو الوهم وأصحاب الضمادة السوداء'

'يحلو للبعض التقام ما تلفظه مواقع التواصل ثم يؤسس عليه قناعات هلامية بينما هو في الحقيقة يضع ضمادة سوداء على عينيه فيفقد الرؤية وبالتالي ينبني على كل ما يصدره من أحكام على باطل ويعيش كما تعيش الريشة ي الهواء بلا وجهة محددة أو مصير معروف. '

'ما تظنونه صمتا قد يكون إرهاص نهايتكم'

'لعل من اللحظات السعيدة وسط هذه الأيام الثقيلة كما وصفها الرئيس السيسي في كلمته في القمة العربية الإسلامية الطارئة تلك الوجوه الشاحبة والعيون الشاردة والمملوءة بالعجز عن تحقيق ما تصبو إليه من أوهام فقد ظهر مجرم الحرب نتنياهو.. '

'معاقبة الوسيط «غير النزيه» '

'أكدت كلمة وزير الخارجية في الاجتماع التشاوري مع وزير الخارجية الأمريكي أن مصر تدرك أنه لم يعد للتشاور محل وأن المؤتمر محكوم عليه بالفشل قبل أن تبدأ لكن كانت الكلمة شهادة للتاريخ على أن الولايات المتحدة لم تعد وسيطا نزيها يمكن أن يؤسس على تحركه مسار بناء أو حل للأزمة الجارية فإن الولايات المتحدة تصطف مع إسرائيل بأنه لا سبيل إلا بالقضاء على حماس وأن العودة إلى أوضاع ما قبل 7 أكتوبر مستحيلة وهو ما يعن إقرار ضمنيا منها باستمرار آلة الحرب في العمل حتي تتغير المعادلة على الأرض ولو كان ذلك على حساب المدنيين الفلسطينيين . '

'لا وقت للحمقى.. فتجنبوهم'

'يتصور البعض أن هناك من هو غير مكترث لنصرة الفلسطينيين أو أنهم يخوضون معركة بمفردهم ثم يستغرق في دوامة تنتهي به في متاهة تنحرف به عن إدراك زمانه أو استيعاب الظرف الدائر من حوله فيدخل في نوبة اكتئاب أو يأس أو إحباط قد تحوله إلى قوة مضادة تضاف إلى رصيد عدوه الذي يمقته ويتمنى زواله. '

'قمة السلام والحيرة في زمن الفتن'

'في زمن الفتن يصاب العقل بارتباك كبير ويصبح ذو اللب حيران البال مؤرق هل أنا على الجانب الصحيح أم سرت طويلا في الطريق الخاطئ ولعل الأزمة في غزة من أصعب المواقف التي ستمر بها الأمة العربية والتي يبدو أن بعض أعضائها مصرا على تبني مواقف خاصة قد تتعارض مع بقية الأعضاء ما يزيد الحيرة وسط سباق للعب أدوار جديدة تتوه معها المصلحة العامة وتزداد الحيرة ويتعاظم الانقسام. '

'قرار الرئيس وكرامة مصر'

'لقد أدمت قلوبنا مشاهد الموت والدمار التي تلاحق أشقاءنا الفلسطينيين جراء فجر الآلة العسكرية الإسرائيلية وما تلقاه من دعم دولي ليس اقل فجرا منها حيث انتفض العالم كما تنتفض العصابة لنصرة أحد أفرادها لتمد إسرائيل بشرعية لا تدرك لها معنى وأخلاقا للم يكن لها يوما نصيب منها لتمارس عربدة اعتادت عليها وسط عدالة دولية غابت عن الدنيا. '

'المالديف أحدث حلقات انحلال الهيمنة الأمريكية'

'كان مفاجأة كبيرة أن يحصل إبراهيم محمد صليح على 58.3 من الأصوات لتبادر الهند القوة الإقليمية التقليدية والتي كانت غير راغبة في تقارب المالديف مع الصين بتهنئة زعيم المعارضة بينما دعت واشنطن إلى الهدوء، واحترام إرادة الشعب في انتخابات شهدت مشاركة كبيرة إذ يقدر الناخبون المسجلون بـ 262 ألفاً من سكان المالديف البالغ عددهم 340 ألفاًبنسبة مشاركة بلغت 89.2 . '

'حزب الكنبة في استدعاء جديد'

'يدور الزمان دورته وبعد مهمة ناجحة ومبهرة في الثلاثين من يونيو بات حزب الكنبة مستدعى لمهمة جديدة يستدعيه فيها الوطن من جديد لسد الثغرات وإسقاط استبن جديد يتسلل ممثلا لجهات يحركها ثأر قديم مازال يؤرق مضاجعهم. '

'شاهد قبل الحذف'

'يستطيع من ليس لديه قدرة على التحليل أو غير منخرط بالشأن السياسي أن يرى وبوضوح أن البعض ممن يكثرون الحديث عن الانتخابات الرئاسية المقبلة لا يتحدثون عنها باعتبارها استحقاقا دستوريا تمر به الأمم في كل أنحاء العالم بل يتحدث أغلبهم - ممن صنفوا أنفسهم كمعارضة أعتبرها لقيطة فهي لم تحصل على صك شعبي'

'حديث بني سويف.. لعلهم يرشدون'

'كعادته دوما ومنذ أن استدعي للمسئولية يحرص الرئيس عبد الفتاح السيسي كل الحرص على ألا ينتشر الضباب الذي تتوه فيه الحقائق وتتضخم فيه المغالطات ولم يخب يوما رهانه على قدرة المصريين على وضع الأمور في نصابها مهما تلونت من حولهم الوجوه كما أنه لم يبحث يوما في غيرهم عن عزم على تخطي الصعاب مراهنا على بصيرة '