الخميس 25 يوليو 2024

الهربس .. فيروس حتى أخر العمر!

صوررة تعبيرية

16-6-2022 | 10:00

كتبت : نهى عاطف
فيروس الهربس، الذى يشهد رواجًا بين الأطفال يعود إلى عدوى الهربس الشائعة، وينقسم إلى نوعين، الهربس البسيط، أو ما يسمى Çالهربس الفمويÈ، وينتقل هذا النوع عن طريق الملامسة بالفم، مما يتسبب فى إصابة الفم والمنطقة المحيطة حوله بالنسبة للأطفال، كما ينتقل أيضًا عن طريق ملامسة الفم، بعد ملامسة الأعضاء التناسلية. أما النوع الثانى من الفيروس فيسمى بـÇالهربس التناسليÈ، الذى يصيب المناطق التناسلية والشرجية. وعادة ما ينتقل الهربس التناسلى عن طريق ممارسة الجنس (المهبل أو الشرج أو الفموي) مع شخص مصاب. حتى لو كان الشخص المصاب بدون أعراض، فمن الممكن انتقال الفيروس . وهناك ثمانية على الأقل من بين كل 10 أشخاص يحملون الفيروس لا يدركون أنهم أصيبوا بالعدوى لأن هناك أعراضا قليلة أو معدومة فى أغلب الأحيان. يقول الدكتور نصر نصار استشارى أمراض النساء والتوليد والعقم إنه طبقاً لمنظمة الصحة العالمية فى مارس 2022 يُصنف فيروس الهربس البسيط، أو الهربس، إلى نوعين : فيروس الهربس البسيط النوع 1 وفيروس الهربس البسيط من النوع 2. وتنتقل العدوى بفيروس الهربس البسيط من النوع 1 بشكل أساسى عن طريق الملامسة بالفم مما يسبِّب الهربس الفموى (الذى قد يشمل أعراضاً تُعرَف باسم Ò التقرحات الباردةÓ) ، وإن كانت قد تسبِّب أيضاً الهربس التناسلي. أما فيروس الهربس البسيط ، النوع 2 عدوى منقولة جنسياً تسبِّب الهربس التناسلي. وطبقاً لمنظمة الصحة العالمية فى 10 مارس 2022 تشير التقديرات العالمية إلى وجود 3.7 مليار شخص تحت سنّ الخمسين (67%) مصابين بعدوى فيروس الهربس البسيط النوع1. ويُـقدَّر أن هناك 491 مليون شخص ممن تتراوح أعمارهم بين 15 و49 عاماً (13%) مصابون بعدوى فيروس الهربس البسيط، والنوع 2 على نطاق العالم. ويكشف أن عدوى فيروس الهربس البسيط ، لنوع 2 تُزيد مخاطر الإصابة بعدوى مرض الإيدز (فيروس العوز المناعى البشري) ونقلها. وعن أنواع العدوى بفيروس الهربس البسيط.. يوضحها كالتالي: ¥ الهربس الفموى حول الفم : تنتقل العدوى بفيروس الهربس البسيط من النوع 1 بشكل أساسى عن طريق الملامسة بالفم، وتسبِّب العدوى فى الفم أو حوله عن طريق التلامس مع الفيروس الموجود فى التقرّحات أو اللعاب أو الأسطح بداخل الفم أو حوله.. ¥ الهربس التناسلى حول الأعضاء التناسلية والشرج ( لكل من المرأة و الرجل): أما العدوى بفيروس الهربس البسيط من النوع 2 فتنتقل جنسياً وبشكل أساسى أثناء الممارسة الجنسية عبر ملامسة الأسطح التناسلية أو الشرجية للشخص المُصاب بالفيروس، أو بشرته، أو تقرحاته، أو سوائله. ويمكن أن ينتقل فيروس الهربس البسيط من النمط 2 حتى إذا كانت البشرة تبدو طبيعية، وكثيراً ينتقل فى غياب أية أعراض وتسبِّب الهربس التناسلى . والهربس التناسلى أحياناً وقليلاً قد يتسبِّب أيضاً بواسطة الهربس من النوع 1 مع الهربس البسيط من النوع 2 معاً . ¥ الهربس الوليدى: وفى ظروف نادرة ، يمكن أن ينتقل الهربس (من النوعين 1 و2) من الأم إلى الطفل أثناء الولادة، مما يسبب الهربس الوليدي. والهربس الوليدى نادر جداً ولكنه خطير وقد يؤدى إلى إعاقة دائمة فى الأعصاب أو إلى الوفاة. وتكون خطورة الهربس الوليدى على أشدّها عندما تصاب الأم بعدوى فيروس الهربس البسيط للمرة الأولى وهى فى مرحلة الحمل المتأخرة. الأعراض : - تستمر العدوى بالنوعين 1 و 2 طوال العمر ولا تختفى من الجسم مطلقاً، ولكن الأعراض تختفى و تظهر على فترات متفاوتة. - عدوى الهربس بنوعيه الفموى والتناسلى عديمة الأعراض فى معظمها أو لا يتم التعرُّف عليها فى أغلب الأحيان، لكنّها قد تسبِّب بثوراً أو قُرحاً مؤلمة فى مكان العدوى، تتراوح شدتها بين الخفيفة و الشديدة. - تكون الإصابة بالهربس الفموى فى الغالب عديمة أو ضعيفة الأعراض، وإن كانت الأعراض قد تشمل ظهور بثور مؤلمة أو تقرّحات مفتوحة (قُـرح) فى الفم أو حوله (تقرّحات باردة). وكثيراً ما يعانى الأشخاص المصابون به من الشعور بوَخز أو حَكّة أو حَرَقان حول الفم ، قبل ظهور التقرّحات. - ويمكن أن تتكرر أو تنتكس هذه الأعراض بصورة دورية أو على فترات مختلفة، وتختلف الأعراض من شخص إلى آخر. - قد يكون الهربس التناسلى الذى ينتقل بفيروس الهربس البسيط من النوع 2 عديم الأعراض أو قد تكون له أعراض خفيفة ربما لا يتم التعرّف عليها. ويتسم الهربس التناسلي، عندما تظهر أعراضه، بواحد أو أكثر من البثور أو القرح التناسلية أو الشرجية. وبالإضافة إلى ذلك، كثيراً ما تشمل أعراض الإصابة الأولية ( أول مرة ) الحمى وآلام الجسم وتورم الغدد اللمفاوية. وبعد الإصابة الأولية عند الإصابات اللاحقة المتكررة غالباً الأعراض قد تكون أقل وأخف . العلاج : عدوى الهربس بنوعيه 1 و 2 ليس لهما أى علاج ولا يغادران الجسم مطلقاً.. أما بالنسبة للأدوية المضادة للفيروسات يمكن أن تعمل أو تساعد هذه الأدوية فقط على تقليل مدة وشدة الأعراض، ولكنّها تعجز عن شفاء العدوى أو القضاء على الفيروس داخل الجسم كما يضيف د. نصر بأن عدوى الهربس بنوعيه 1 و2 ليس لهما أى علاج ولا يغادروا الجسم مطلقا، أما بالنسبة إلى الأدوية المضادة للفيروسات يمكن أن تعمل أو تساعد هذه الأدوية فقط على تقليل مدة و شدة الأعراض ولكنها تعجز عن شفاء العدوى أو القضاء على الفيروس داخل الجسم. أما عن طرق الوقاية فيقول د. نصر بأنه ينبغى أن يتجنب الأفراد الذين تظهر عليهم أعراض فيروس الهربس الفموى الملامسة الفموية مع الآخرين (بما فى ذلك الجنس الفموي) وتبادل الأشياء التى لامست اللعاب. وينبغى أن يمتنع الأفراد الذين تظهر عليهم أعراض الهربس التناسلى عن ممارسة النشاط الجنسى ما داموا يعانون من الأعراض. ويكون فيروس الهربس البسيط من النمطين 1 و2 مُعدِياً إلى أقصى حد فى حالة وجود التقرّحات، لكنّه قد ينتقل أيضاً عندما لا تكون هناك أعراض محسوسة أو ظاهرة. وفيما يتعلق بالأشخاص النشطين جنسياً، تكون أفضل وسيلة للوقاية من الهربس التناسلى وغيره من حالات العدوى المنقولة جنسياً هى استعمال الواقيات بانتظام وبطريقة صحيحة. بيد أن العدوى بفيروس الهربس البسيط قد تحدث مع ذلك عبر ملامسة المناطق التناسلية أو الشرجية التى لا تغطيها الواقيات. ولعل الختان الطبى للذكور يوفر حماية جزئية للرجال طوال العمر ضد فيروس الهربس البسيط من النمط 2 ، بالإضافة إلى الإيدز. وينبغى أن يخضع الأشخاص الذين لديهم أعراض توحى بالإصابة بالهربس التناسلى لاختبارات فيروس الإيدز. كما يتعيَّن على النساء الحوامل اللائى تظهر عليهنّ أعراض الهربس التناسلى إبلاغ الجهات المعنية لتقديم الرعاية الصحية لهنّ. فالوقاية من الإصابة بعدوى فيروس الهربس البسيط من النمط 2 مهمة بصفة خاصة للنساء فى مرحلة الحمل المتأخّرة، لكونها المرحلة التى تكون فيها خطورة الهربس الوليدى على أَشُدِّها. وإذا ظهر المرض يفضل أن تكون الولادة بعملية قيصرية عن طريق البطن حتى لا يمر الجنين عن طريق المهبل المليء بفيروس الهربس ويلتقط المولود الهربس الوليدي. كما يضيف دكتور محمد عبد الملك نصار استشارى الأمراض الجلدية والتناسلية والليزر بأن الهربس هو التهاب فيروسى له نوعان النوع الأولى : يصيب الفم وما حولهن، والنوع الثانى: يصيب الأعضاء التناسلية، ويكون على شكل قطع حمراء بها حبوب وحالات الهربس قليلة، والأكثر شيوعا منها السنط أو الثالول فى المنطقة التناسلية. كما أن السنط أو الثالول الذى يظهر فى حوالى 90 % من الرجال يكون من خلال ممارسة العلاقة الجنسية فينتقل من خلالها المرض، وهذا هو أشهر أنواع الفيروسات انتشارا، فهناك نوعان من تلك الفيروس الأول "دى إن أ "فيروس أشهر الأمراض له الهربس والحزام النارى والجدرى المائي، والثانى هو Òأر إن أ فيروسÓ وأشهر أمراض لها هى الإيدز والإنفلونزا والالتهاب الكبدى الوبائى بى وسى . ويوضح أن هناك طبيعة فيروسات تدخل الجسم أولا وتصبح كامنة بالجسم إلى أن تحدث أى خلل فى الجسم مثل: ضعف المناعة أو الإصابة بنزلات البرد أو من خلال نوع دواء معين فتبدأ تنشط وتظهر، وهذا المرض أو الفيروس يظهر فى جميع أجزاء الجسم ولكن سبب ظهوره فى المنطقة التناسلية يكون من خلال ممارسة الجنس أو من خلال أن يكون هذا السنط فى جزء آخر من الجسم وينتقل إلى الأعضاء التناسلية من خلال الملامسة، ولكن هذه النسبة ضعيفة فى الإصابة ، لأن تركيب الفيروس فى تلك المنطقة مختلف عن باقى أجزاء الجسم كما أن من أشكال هذا المرض "عين السمكة" الذى تصاب به الأرجل . كما يقول د. محمد بإن الفيروس بمجرد اختراقه الجسم يظل موجودا حتى بعد إزالته، وإنه ينتقل من الزوج إلى الزوجة من خلال العلاقة الحميمة، وله أشكال عديدة مثل الشكل المفلطح أو الشكل الخارج أو على شكل ÒالقرنبيطÓ فالخوف فى المنطقة التناسلية بخلاف المناطق الأخرى أنه فيروس معد له أنواع عديدة تصيب السيدات منها عنق الرحم، ومن الممكن أن يتحور إلى أورام سرطانية فيجب عدم الاستهانة به والاهتمام بعلاجه . ويجب أن نعلم أن هذا الفيروس موجود فى الطبقة الخارجية فى الجلد وتبدأ باثنين أو ثلاثة وتتكاثر لعشرين أو أكثر، ويجب أن ينظر الطبيب المعالج فلا يوجد أية قاعدة لتلك الفيروسات، وأن الفيروسات تشفى من تلقاء نفسها بدون أى تدخل بما فيها الكورونا والإنفلونزا بسبب تقوية الجهاز المناعى للجسم . ويتم علاجها من خلال الكى بالكهرباء أو الكى بالتبريد أو الليزر أو الكى الكيميائي، كما يجب أن يراعى بأن الإزالة تكون سطحية . كما ينصح د. محمد بأخذ التطعيمات الخاصة بالدرن لتقوية الجهاز المناعى الخاص بالجسم لكى يقاوم هذا الفيروس. كما توضح د. نهلة عبد الوهاب استشارى البكتيريا والمناعة ورئيس قسم البكتيريا بمستشفى جامعة القاهرة إن الهربس عدوى فيروسية تظهر على الشفاه وهذا النوع الأولى، والنوع الآخر يظهر على الأعضاء التناسلية ، فهو يظهر بسبب حالات الضغط العصبى والتوتر والإرهاق الشديد وأحيانا مع نزلات البرد ويكون نتيجة نقص فى المناعة ، فيبدأ يظهر على شكل حبيبات ويشعر الفرد بتنميل فى هذا المكان ثم يظهر الاحمرار ثم حبيبات صغيرة تبدأ أن تمتلئ بالماء وتختفى من 7 إلى 10 أيام، مع بداية مرحلة التنميل ممكن أن يتم دهان خل التفاح ويكون مؤثرا جدا، ويفضل الجلوس فى الشمس قبل الساعة العاشرة صباحا وبعد الساعة الرابعة عصرا، وتقوية المناعة الخاصة بالجسم من خلال ممارسة الرياضة مع شرب الماء بصورة كافية وتناول الخضراوات. كما أن النوع الأول من الهربس يصيب الجزء العلوى فى الجسم والنوع الثانى يصيب الجزء السفلى بالجسم فى أغلب الوقت، ولا يكون له أعراض وأشهر الأعراض آلام وتنميل وتضخم فى الغدد الليمفاوية فى المكان الذى سوف يظهر فيه وينتشر بين الفتحات والثنايات بالجلد، ويبدأ أن يؤثر على خلايا الجسم وينتقل من خلال التلامس ومن الممكن أن تنقله الأم إلى طفلها، وهنا يجب أن يتم التشخيص سريعا حتى لا يسبب مضاعفات وخطورة على الطفل