الخميس 18 اغسطس 2022

د. صلاح سلام

إلى عرفات الله

'إلى عرفات الله'

'دعا الخديوي عباس حلمي الثاني، الشاعر أحمد شوقي عام 1910، ليصطحبه في رحلة الحج وأن يركب معه في قافلة الخيول.. لكنه تهرب منه في صحراء العباسية ولم يكمل رحلته فقد كان يخشى ركوب الإبل وهذا ما كتبه حسين ابنه في كتابه أبي شوقي '

'هدايا الزمان'

'كنت شغوفا بقراءة الصحف يوميا وأكون سعيدا جدا بضخامة عدد يوم السبت لأخبار اليوم، فهو العدد الأسبوعي، والخميس للجمهورية، والجمعة للأهرام وكنت دائما أتصفح الجرائد من الخلف بعد قراءة العناوين الرئيسية للصفحة الأولى'

'و يبقى حليم .. لحنا أبديا'

'ظل فريد الأطرش أكثر من عقدين يحي حفل ليلة شم النسيم وكانت أغنيته الأشهر أدي الربيع عاد من تاني والورد هلت أنواره ..هي الأيقونة التي تنذر بقدوم الليالي الحلوة والسهر والسمر..وانقطع فريد عن هذه العادة بعد حرب ١٩٦٧ حيث كان يقيم في بيروت واحتل عبد الحليم حافظ هذا المكان وأصبحت ليلته التي يطلق فيها أحدث وأعذب أغنياته ،'

'ثورة ولا انقلاب'

'أرى تداول صور وبكثرة على الصفحات والجروبات تصور شوارع مصر أيام الملكية وأخرى تبرز كيف كانت مصر تنقق على دول الخليج، وأخرى تصور أن العالم كان يأتي إلى مصر لينال رضاها'

'الرسالة'

'تابعت ليلة العيد على إحدى القنوات الفضائية فيلم الرسالة للمخرج العبقري مصطفى العقاد الذي اغتاله الإرهاب الأسود في تفجير انتحاري في حفل في أحد الفنادق في عمان بالأردن'

'عربااااوي'

'كنا أصدقاء سبعة في طب القصر العيني وكلنا نبدأ بحرف ال s وأطلق علينا سلامة سفن إس، وكان سلامة من سكان شبرا لأسرة كريمة والدته كبيرة معلمين ووالده ذو هيبة وفخامة'

'زمن عبقري'

'عندما يهيم خيالي في لحن جميل للسنباطي بمقدمة موسيقية عبقرية مثل من أجل عينيك أو أقبل الليل أو لموسيقار الأجيال في هذه ليلتي أو أغدًا ألقاك وأتأمل تلك القصائد وكتابها من عبدالله الفيصل أو جورج جرداق أو الهادي آدم وأطير مع مرسي جميل عزيز'

'الجازي'

'كان لي صديقًا يشغل مكانًا مرموقًا في إحدى الجهات السيادية في الدولة، وقررت زيارته بعد أن طلب مني صديقي الذي يعيش خارج مصر، وجاء في زيارة قصيرة، فقد عرفته عليه يومًا ما، واستمرت الصداقة عبر خطوط الهاتف أو رسائل الواتس واستمرت، خاصة وأنه تجمع بينهما أصدقاء مشتركين ويعيشون أيضًا خارج مصر، ومن حسن حظي أني أعرف بعض منهم فهم من صفوة الزمن الجميل واستمرت العلاقات بعد خروجه لسن التقاعد.. وهاتفته حتى نلتقي فقدم اقتراحين أما أن نلتقي في مكان عام أو في مكتبه.. واتفقنا أن نزوره في مكتبه الجديد حيث يشغل مكانًا مرموقًا يليق بمنصبه السابق وأخلاقه وإنسانيته.. وسعدت أيما سعادة لما وجدته عليه.. ولفت نظري اسم مجموعة الشركات وهو الجازي ، وشرح لي أنها أحد أنواع الغزلان. '

'حركة الجماهير وهزيمة الهزيمة'

'أكثر من خمسين عاما قد مرت على حادثة خروج الشعب المصري من كل حدب وصوب يومي 9 و10 يونيو 1967 ترفض الهزيمة وتتمسك بالزعيم الذي شغف العقول وامتلك القلوب خرج الشعب ليهزم الهزيمة'

'خلية اللاسلكي'

'عندما فكر الرجال في حرب أكتوبر المجيد كان هناك تجهيز خفي وعبقري على كل الأصعدة، وعندما اقتربت ساعة الصفر، اجتمع الصقور في مقرهم في القاهرة وأمامهم خريطة سيناء وفيها مجسم'

'السلف تلف'

'في الأمثال العامية يقولون السلف تلف والرد خسارة ومن يبحر في خضم بحور الأمثال التي توارثتها الأجيال يجد أن معظمها قيل عن تجربة أو خلاصة خبرة سنين'

'ماذا لو؟'

'يعتقد كثير من الناس أن لو حرف شعلقة في الجو والبعض الآخر يقول أن لو تفتح عمل الشيطان.. وأعتقد أن لو هي فرضية ولولاها لما ظهرت إلى حياتنا اختراعات'

'الطيبون يرحلون مبكرا'

'دائمًا نتحدث عن الفراق الأبدي في وداع حبيب أو صديق وتدور رحى الأحداث بحديث متصل عن مناقبه، ولاشك أن من غادرنا قد استراح من دنياه وواجه نهايته وقابل ربه وعرف خيره من شره ولكن الفجيعة في الأحياء الذين قد تقتلهم الصدمة أو تدمي قلوبهم وتشل تفكيرهم أحيانًا'

'هدهد سيناء'

'هذا هو الاسم الذي أطلقه المدعي العام الإسرائيلي عوزي ايزاك على شلاش خالد عرابي وهو أحد أبطال منظمة سيناء العربية والتي أسسها اللواء محمد اليماني وهو أيضا أحد أبناء سيناء حيث انخرط فيها كل الوطنيين'

'حصيرة الصيف واسعة'

'دائما الناس تقول.. زمان كان الشتا شتا.. والصيف صيف.. بمعنى أنه كان هناك محددات معروفة وواضحة وتسلسل زمني ومناخي بتوقيتات يعرفها آبائنا وأجدادنا، هذه طوبة والقادم أمشير، وهذه مطرة الصليب وتلك نوة الغطاس وهكذا'

'يا عزيز عيني..'

'يا عزيز عينى أنا بدى أروح بلدي.. بلدى يا بلدى والسخرة خدت ولدي.. أو السلطة خدت ولدي.. كانت هذه أحد الأهازيج الشعبية والتى صاغها فيما بعد يونس القاضى ولحنها سيد درويش.. وذلك فى أعقاب الحرب العالمية الأولى، حيث كانت السلطات تقبض على الفلاحين البسطاء من الشباب وتشحنهم للتجنيد الإجبارى لخدمة الجيش الانجليزى وقوات الحلفاء '

'الفريق عبد المنعم رياض وحرب الاستنزاف'

'لم نصدق أنفسنا ونحن نرى الدخان الذي يعقب الانفجارات في صباح يوم 5 يونيو 1967.. نعم الحرب قد بدأت ولكن ما هذا الدخان.. شاهدته وأنا في صحبة زوجة أخي، خرجنا لنحضر التموين الشهري من دكان على قارعة الشارع الرئيسي في مدينتي بالعريش ولا يبعد عن بيتنا كثيرًا'

'أين السرايات؟'

'منذ أن سكنت في المدينة الجامعية لطلاب جامعة القاهرة في بين السرايات بعد معاناة طويلة ومارثون، وصل إلى أعلى مستوى لأثبت لرئيس شئون الطلبة بقصر العيني، أني مصري وأن سيناء جزء من مصر.. وطبعا لم يقتنع بكلامي واعتبره مجرد هذيان أو هراء إلى أن جاءت تأشيرة الدكتور صوفي أبو طالب'

'رحلة إلى السودان'

'فى رحلتى إلى السودان الأسبوع قبل الماضى حملتنا باخرة نيلية تتبع نادى البترول بدعوة من مضيفنا بعد أسبوع عمل لنرى النهر الخالد، وبدأت الرحلة فى اتجاه الحبشة حيث النيل الأزرق ثم عدنا قبل غروب الشمس لنرى تعانق النيل الأبيض بالنيل الأزرق قرب أم درمان..'